English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

5.00

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  6. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  7. محاربة السيدا بالناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | تمازيغت | القوات العمومية تفرق بالقوة مسيرة احتجاجية لنشطاء أمازيغ بالبيضاء

القوات العمومية تفرق بالقوة مسيرة احتجاجية لنشطاء أمازيغ بالبيضاء

القوات العمومية تفرق بالقوة مسيرة احتجاجية لنشطاء أمازيغ بالبيضاء

فرقت قوات الأمن المغربي، مسيرة نظمتها، اليوم الأحد، جمعيات أمازيغية بالدار البيضاء (كبرى مدن المغرب)، شارك فيها المئات للتضامن مع ضحايا السيول جنوبي البلاد، ما أسفر عن وقوع إصابات (لم يحدد عددها) في صفوف المحتجين وتوقيفات، بحسب مراسل الأناضول.

وفي حديث للأناضول، قال عضو في جمعية "حركة توادا إمازيغين فرع أنفا بالدار البيضاء" (شعبية مستقلة)، إن الأمن المغربي "تدخل بقوة لتفريق مسيرة منظمة من طرف جمعيات أمازيغية بمدينة الدار البيضاء للتضامن مع ضحايا السيول التي عرفتها بعض المناطق جنوبي المغرب مؤخرا".

وأشار عضو الجمعية الأمازيغية الذي فضل عدم ذكر اسمه، بسبب المتابعات الأمنية القائمة حاليا في صفوف بعض المشاركين في المسيرة، إلى أن بعض الجمعيات الأمازيغية بمدينة الدار البيضاء، سبق أن تقدت بطلب تنظيم مسيرة احتجاجية تضامنية مع ضحايا السيول إلى السلطات المحلية بالدار البيضاء، إلا أن هذه السلطات أشعرت الجمعيات في آخر المطاف أن المسموح به هو وقفة وليس مسيرة.

وبحسب المصدر ذاته، فإن الجمعيات الأمازيغية تشبثت بتنظيم مسيرة، لأن الطلب المقدم للسلطات المحلية ينص على ذلك.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، على ما ذكره المصدر.

وأفاد مراسل الأناضول، أنه بعد انطلاق المسيرة، التي شارك بها نحو 500 فرد، تدخل الأمن المغربي لتفريقها، وتمت مصادرة بعض مكبرات الصوت التي كانت بحوزة المحتجين، مما خلف إصابات وتوقيفات طالت بعض النشطاء الأمازيغ.

وأفاد البيان الختامي للمسيرة الذي تلقت وكالة الأناضول نسخة منه، أن هناك تراجعا خطيرا بالمغرب على المستوى الحقوقي والحريات، بالإضافة إلى التضييق المتزايد على الحقوق الأمازيغية.

وبحسب ذات البيان، فإن المسيرة تأتي للتضامن مع ضحايا السيول، والأمطار التي كشفت بعض مظاهر الفساد من خلال هشاشة البنيات التحتية، والغش الذي يطالها.

وفي آخر حصيلة لها في 2 ديسمبر/ كانون الأول الحالي، قالت السلطات المغربية إن عدد ضحايا الفيضانات التي شهدتها بعض مناطق الجنوب المغربي، بلغ 47 شخصا لقوا مصرعهم  جراء  السيول، خاصة في منطقة كلميم (جنوب غرب).

الاناضول

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
29 دجنبر 2014 - 00:18
le maroc doit rectifier ceci :
il n'y a plus de liberte individuel au maroc
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية