English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. شقيق فكري: معطيات جديدة ستغير منحى قضية أخي (4.00)

  2. قضية الغازات السامة بالريف تصل الى منظمة حظر الاسلحة الكيماوية (فيديو) (3.00)

  3. كيف يتعايش شاب من الناظور مع فيروس السيدا (0)

  4. صرخة سائق طاكسي بالحسيمة (0)

  5. احتجاجات تماسينت تتحول الى اعتصام مفتوح داخل مقر الجماعة (0)

  6. بني جميل .. منطقة منكوبة (0)

  7. الحسيمة.. الجامعة تسلم ملعب ميرادور بعد تكسيته بالعشب الصناعي (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | المهاجرين | بعد فرنسا..بلجيكا تدشّن حملة لسحب جنسيتها من "متطرفين" مغاربة

بعد فرنسا..بلجيكا تدشّن حملة لسحب جنسيتها من "متطرفين" مغاربة

بعد فرنسا..بلجيكا تدشّن حملة لسحب جنسيتها من "متطرفين" مغاربة

أياما قليلة بعد إصدار المجلس الدستوري في فرنسا قرارا نهائيا يجيز للحكومة سحب جنسيتها من المواطن المغربي الفرنسي أحمد السحنوني، بعد إدننته قضائيا بارتكاب جرائم إرهابية؛ يبدو أن الأمر يتعلّق بموجة أوربية شاملة، حيث كشفت بلجيكا عن سلسلة من قرارات سحب جنسيتها من مواطنين أدينو في قضايا للإرهاب، من بينهم مغاربة. 4 حالات كشفت عنها الصحافة البلجيكية حتى الآن، لمواطنين ينحدرون من أصول مغاربية، تم سحب جنسيتهم البلجيكية، من بينهم المغربي عبد الكريم الحدوتي. هذا الأخير كان قد تصدّر الأخبار في بلجيكا عام 2000، من خلال مشاركته رفقة أحد إخوته، في عملية سطو كبيرة همّت ما قيمته 7 ملايين أورو، كانت ستوجّه لتمويل أعمال إرهابية لحساب تنظيم القاعدة.
أسماء أخرى توجد ضمن لائحة الأشخاص الذين سيفقدون الجنسية البلجيكية في الأيام القليلة المقبلة، أبرزهم الشهيرة مليكة العرود، المزدادة في مدينة طنجة، والتي شهدت حياتها تحوّلا جذريا باعتناقها الفكر المتطرّف والتحاقها بصفوف المؤيّدين للقاعدة بعدما كانت تعيش حياة عادية طابعها الانفتاح. مليكة العرود التي تلقّبها الصحافة البلجيكية بـ”أيقونة” الجهاد في تركيا، توجد على رأس قائمة الاشخاص الذين تسعى السلطات البلجيكية إلى سحب جنسيتها منهم. ويعود سبب تضايق السلطات البلجيكية من العرود، إلى كونها كانت ضمن المجموعة التي تمت محاكمتها في قضية اغتيال الزعيم الافغاني شام مسعود، حيث كانت قد تزوّجت من التونسي عبد الستار دحمان، وهو الذي سيقوم بعملية الاغتيال الشهيرة عشية تنفيذ عملية 11 شتنبر في نيويورك الامريكية.
مسطرة سحب الجنسية البلجيكية تتسّم بكثير من التعقيد، والمصادر البلجيكية التي كشفت عن هذه الحالات الاولية، تتحدّث عن ضرورة صدور قرار نهائي من المحكمة العليا، وهو ما سيستغرق شهورا طويلة. فيما خسر المغربي أحمد السحنوني الذي صدر ضده حكم بالسجن سبع سنوات، آخر مراحل مسطرة سحب الجنسية الفرنسية منه، بإصدار المجلس الدستوري لقراره النهائي الأسبوع الماضي، والذي أجاز للحكومة تنفيذ قرارها بسحب الجنسية منه. المجلس الدستوري، وعكس ما دفع به دفاع السحنوني، اعتبر أن القرار يحترم كل المقتضيات التي يتضمنها الدستور الفرنسي. ويُرتقب أن يفتح هذا القرار الباب أمام ترحيل المواطن المدان نحو المغرب، حيث كان المغرب قد أصدر في حقه مذكرة بحث دولية.

يونس مسكين

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 )

-1-
خبر مفرح
29 يناير 2015 - 21:07
والآن يبدوا أن الإتحاد الأوروبي إتخذ خطوة مهمة في الإتجاه الصحيح لخنق خفافيش الظلام الذين وصلوا أوروبا على متن قوارب الموت الزودياك وقطع من خشب .وبعد أن شبعوا الخبز والحليب ومشتاقاته تحولوا إلى إرهابيين لعنة الله عليهم إلى الأبد.
مقبول مرفوض
3
-2-
HARMOMO
29 يناير 2015 - 21:26
المسلم والعربي يصل الى اوروبا جوعا مشردا محمولا احيانا على الأخشاب ويتحايل بطرق شتى للحصول على الإقامة ، وهو في الحصول عليها مستعدا للتخلي ، عن كل ما يملك من تصورات ومعتقدات ، لكن عندما يحصل على الإقامة ويستقر وضعه المادي والإجتماعي ويطلق المرأة الأوروبية التي تزوجها ، يعود الى بلاده ويأتي بإبنة عمته ، فأول ما يفعل مع هذه الأخيرة حرمانها من الخروج من البيت والحديث مع الأجانب ثم يطيل لحيته ويكتري له قبوا يحوله الى مسجدا لجمع التبرعات وشتم النصارى ابناء الشياطين...وحتى اكون صادقا هذا لا ينطبق على كل المهاجرين بل على نسبة منهم ، وهناك العديد من المتنورين من العرب والمسلمين بينننا.
مقبول مرفوض
1
-3-
Motanabi
30 يناير 2015 - 01:26
المغاربة منافقون ومجرمون في نفس الوقت، وخاصةً الشباب !! شعب الأروبي يكره المغاربة من أ إلى ي؟ شعب مكلخ بالدارجة ولا يحترم القانون ويشتمون الناس في الشوارع وينهب أمتاعهم، أخيراً إخترعو التنظيم الإجرامي وبإسم داعش ويدعون أنهم مسلمون، وهؤلاء لهم سوابق مع الشرطة والمحاكم ! والآن أرادو أن ينتقمو بالمغاربة التي لديهم حسن السيرة جيدة، والآن كرهو المغاربة ،ونجحت الخطة لهؤلاء المجرمين؟
مقبول مرفوض
0
-4-
AMZIR
31 يناير 2015 - 11:13
يجب على أوروبا أن تطرد المهاجرين من أصل مغربي ممن يتورطون في اعمال الإجرام أو مخالفات القانون الأوروبي" هذا هو موضوع النقاش الذي يدور منذ الفترة الأخيرة في الاوساط السياسية والإعلامية في أوروبا. وترتفع الكثير من الأصوات سواء من البرلمان أو وسائل الإعلام أو بعض الاحزاب اليمينية التي ترى أن المهاجرين حتى ولو كانوا أوروبيين الجنسية، فإنه يجب طردهم الى بلادهم الاصلية في حالة مخالفة القوانين.
مقبول مرفوض
0
-5-
anahbous
31 يناير 2015 - 17:46
ila ra9am 1* alah* kolokom irhabiyoun wa kolokom mojrimoun walakin kolo wahidon minkom ya3rifo atari9a alati yastakhdimoha bi tari9a al irhabiya, wa li hada kolo mojrim yostakhdimo al3onf sawaen bi tahrib almokhadirat aw bi sor9a aw bil3onsoriya aw bi bi arhab al ada3ichi aw bi ayi tari9a tojado bi atakhawof aw bi ayi tari9a tosam al irhab, wa lihada la tofrif lil fada2ih li2akom kolokom tantamouna ila al irhab, wa kolo wahidin minkom ladayhi tari9atihi alkhasa alati yasta3miloha lil irhab, wal an khod hata anta 9it3atan mina alkhachabi wa i9ta3 biha albohor, likay tachba3 alkhobza wal7alib
مقبول مرفوض
0
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية