English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. والي الجهة يُخيّر المنتخبين بين الاصطفاف مع الدولة أو مع الحراك .. وهذا ما اختاروه (4.14)

  2. حوالي 3 مليار لتهيئة طريق بين مركز تماسينت وشقران (1.00)

  3. قراءة في أسباب ودواعي "تدخلات" والي الجهة في سياق الحراك الشعبي (0)

  4. شيخي تصف 'بام الحسيمة' بـ"العصابة" التي تسعى إلى استعباد الناس (0)

  5. شاحنة تقتل شخصين في ورش للبناء (0)

  6. احتجاجات بعد وفاة سيدة بمعبر باب سبتة الحدودي (0)

  7. اعتقال 8 مغاربة في برشلونة بعضهم له صلة بهجوم بروكسيل (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | تمازيغت | طلاب إماراتيون يقبلون على تعلم الأمازيغية بالمغرب

طلاب إماراتيون يقبلون على تعلم الأمازيغية بالمغرب

طلاب إماراتيون يقبلون على تعلم الأمازيغية بالمغرب

خلال مدة شهر واحد من دراسة اللغة الأمازيغية داخلَ المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، استطاع أربع طلبة من دولة الإمارات، تحدث اللغة الأمازيغية، بالإضافة إلى تعلم حرف "تيفيناغ" حرْفُ كتابة اللغة الأمازيغية، خلال ثلاث أيام فقط. 

الطلبة الذين قدموا في بعته علمية من الجامعة الإمارتية للهندسة، لتعلم اللغة الأمازيغية، صعدوا أول أمس الثلاثاء للمنصة بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، للتحدث عن تجربتهم في تعلم هذه اللغة الغريبة على ثقافتهم، حيث قال أحدهم أنه بعدما اقترحت عليهم إدارة الجامعة المجيء للمغرب بغرض دراسة الأمازيغية قررنا خوض هذه التجربة.

واعتبر الأستاذ كمال أوقا، المشرف على تعليم الطلاب الإماراتيين اللغة الأمازيغية بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية إن "قدرة هؤلاء الطلاب على تعلم حروف تيفيناغ في ثلاثة أيام وتعلم الأمازيغية خلال شهر فقط، وهم غير ناطقين باللغة الأمازيغية، ردعلى أولئك الذين يقولون إنّ تعلّم حرف تيفيناغ صعب، واللغة الأمازيغية معقدة".

وأضاف أوقا أن الدولة لما تعطي قيمة لمكون من مكوناتها الهوياتية لا بد أن ينفتح الآخرون على هذا المكون، معتبرا هؤلاء الطلبة سفراء للثقافة الأمازيغية.

ويخضع الطلبة الإماراتيون الأربعة لبرنامج دراسيّ يمتدُّ من الاثنين إلى الجُمعة، بمُعَدّل ساعتيْن يوميّا، ويقول كمال أوقا إنّهم يتعلّمون بوتيرة سريعة، مُستدلا بنتائجهم في الامتحان، المُشكّل من 6 صفحات، وهمّتْ أسئلته معرفة خرف تيفيناغ والتعبير الكتابي ببعض الكلمات الأمازيغية، والتي قالَ إنّ معدّلها الأدنى هو 18 على 20.

وأضاف أنّ الطلاب الإماراتيين، والذين جاؤوا في أوّل وفْد رسمي، سيستفيدون من زيارات إلى عدد من المناطق الأمازيغية، للتعرف عليها وعلى ثقافتها المحلية، وبتنسيق بين المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية وبين سفارة الإمارات العربية المتحدة، ولهدف من ذلك، وذلك أن ينغمسوا انغماسا فعليا في كل ما هو أمازيغي". 

هاجر الريسوني/ التجديد

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية