English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

4.00

  1. بالفيديو .. إنطلاق مسيرة أربعينية محسن فكري (5.00)

  2. بالفيديو: وقفات بكطالونيا والباسك في أربعينية محسن دعما لحراك الريف (5.00)

  3. أربعينية محسن .. شبان ينظمون السير في غياب الأمن (3.00)

  4. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  5. بعد مأساة محسن فعاليات تناقش علاقة المؤسسة بالمواطن في ندوة بالرباط (0)

  6. توافد المحتجين على ساحة الحسيمة (0)

  7. الآلاف يتدفقون على ساحة الحسيمة للمشاركة في أربعينية محسن (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مصادر اسبانية تنفي وجود مباحثات مع المغرب حول الغازات السامة

مصادر اسبانية تنفي وجود مباحثات مع المغرب حول الغازات السامة

مصادر اسبانية تنفي وجود مباحثات مع المغرب حول الغازات السامة

نفت مصادر سياسية اسبانية وجود مباحثات بين حكومتي الرباط ومدريد حول تعويضات تهم الغازات السامة التي جرى استعمالها في حرب الريف، وأكدت وجود مطالب لجمعيات مغربية وليس السلطات الرسمية. ولا يستقيم وجود مباحثات مع خطاب الحزب الشعبي الحاكم في الرباط الذي يصر على تمجيد الماضي الاستعماري.

وكانت الوزيرة المنتدبة في الخارجية، امباركة بوعيدة قد أكدت في تصريحات في البرلمان يوم 16 ديسمبر الماضي عن وجود مفاوضات مع اسبانيا وتجري في إطار من المسؤولية ودون علانية.

وبعد مرور قرابة ثلاثة أشهر، لا يظهر أثر لهذه المفاوضات أو المباحثات بل لا يوجد طلب مغربي رسمي في هذا الشأن. وتنفي مصادر سياسية مقربة من حكومة مدريد لألف بوست وجود مفاوضات من هذا النوع أو أن تكون حكومة الرباط قد تقدمت بطلب في هذا الشأن. وتعترف هذه المصادر بوجود رسائل وتقارير وجهتها جمعيات مغربية غير حكومية الى حكومة مدريد وكذلك الملك فيلبي السادس تطالب فيها بفتح التحقيق في ملف الغازات السامة التي يعتقد في استعمالها في الريف. ومن ضمن هذه الرسائل أو الطلبات تلك التي بعث بها رشيد الراحا رئيس التجمع العالمي الأمازيغي مؤخرا الى الملك فيلبي السادس.

وترفض كل حكومات مدريد التي تناوبت على السلطة الاعتراف بملف الغازات السامة التي استعملها الجيش الإسباني سنة1925-1926 في الحرب ضد ثورة الريف بزعامة محمد بن عبد الكريم الخطابي.

في الوقت ذاته، ترفض حكومة مدريد الحالية فتح ملف سبتة ومليلية بل وانتقلت الى تمجيد الحرب الإسبانية ضد الريف من خلال توشيح تذكاري لجنود كتيبة ألكنترا للخيالة بوسام سان فيرناندو ساهموا في معارك شهيرة في الريف. واشترطت حكومة مدريد على الرباط تجميد ملف سبتة ومليلية إذا أرادت علاقات مستقرة وبدون توتر.

ويبقى قول وزارة الخارجية المغربية بوجود مفاوضات حول الغازات السامة مثيرا للتساؤل بحكم تناقضه مع موقف المغرب تجاه سبتة ومليلية والعمل على عدم إثارة قلق حكومة مدريد حول هذا الملف.

ألف بوست

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
layala
3 مارس 2015 - 16:53
جمهورية ،إتحاد قبائل الريف..انها ليست مجرد صفحة على الفيس بوك ولكنها وطن يسكنه أشخاص راقيين...كن منهم وسكانها..وساعدنا في إيصال..رسالتنا إلى أكبر قدر ممكن من الناس<جبلى صنهاجة عمارة زنتا إيزنيس..<من القبائل الريفيا لنجتمع سويا في<جمهورية إتحاد قبائل الريف<المستقبل..لي الشعب الريفي حرية..عادل..مساوة.<. إن الذي ينفق ويقاتل والهوية مطاردة و الأنصار قلة و ليس في الأفق ظل منفعة و لا سلطان ولا رخاء - غير الذي ينفق ويقاتل والهوية أمنة وألأنصار كثرة والنصر والغلبة و الفوز قريبة المنال<
شعب الريف وان كان صابرا وصامدا الا ان ثورته ستكون ضربه قاضيه لكل اعدائه من العلويين وعملاؤهم في الريف وان جموع الشعب الريفي سينزل قريبا للشارع لاسقاط الاحتلال العلوي وستصبح نقطة تحول في تاريخ الريف ,وان الاوان قد حان ان نقول لهذا الاحتلال إرحل إرحل يا أبناء الاستعمار.
مقبول مرفوض
14
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية