English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. مكناس .. "الثلاثي جبران" يُبصمون على إفتتاح المهرجان الدولي للسنة الأمازيغية (0)

  2. إعتقال المشتبه فيه الرئيسي في قضية مقتل محسن فكري (0)

  3. نشطاء الحراك الاجتماعي بالحسيمة يكشفون عن مسودة مطالبهم (0)

  4. موجة من البرد تجتاح مرتفعات الحسيمة (0)

  5. "قتل" الدلافين في سواحل الريف يستنفر منظمات عالمية (0)

  6. مذكرات بحث في حق مزارعين حاصروا دركيين نواحي باب برد (0)

  7. تحت المجهر .. الزواج عبر الانترنيت (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | غياب علامات التشوير يتسبب في حوادث خطيرة قرب المؤسسات بإساكن

غياب علامات التشوير يتسبب في حوادث خطيرة قرب المؤسسات بإساكن

غياب علامات التشوير يتسبب في حوادث خطيرة قرب المؤسسات بإساكن

طالبت جمعية أباء واولياء التلاميذ بكل من مجموعة مدارس إساكن والثانوية الإعدادية إساكن والثانوية التأهيلية الفارابي بوضع علامات التشوير الطرقي بالقرب من المؤسسات التعليمية المذكورة، إذ أن المحيط الطرقي المجاور للمؤسسة لا تتوفر على أي تشوير طرقي يدل على تواجد مؤسسة .
 ويذكر أن السيارات تمر بسرعة فائقة بالقرب من المدارس خاصة على الطريق الوطنية رقم 2 التي تخترق هذه المؤسسة، وهذا ما يتسبب في كثرة الحوادث أخرها حادثة الأسبوع الماضي، التي راحت ضحيتها التلميذة فاطمة أولقاضي من دوار أزيلا التي تتابع دراستها بالسنة الأولى بكالوريا، هذه الأخيرة لا تزال ترقد بقسم المستعجلات بالحسيمة بعد أن كانت قد صدمتها سيارة ممن نوع 207 قرب ثانوية الفارابي وهي ليست بالضحية الوحيدة، إذ سبق أن وقعت عدة حوادث مماثلة بالمكان ذاته دون أن يعطى أي اهتمام للأسباب التي تقف وراء هذه الحوادث.
وأرجع سكان المنطقة هذا لعدم تواجد علامات التشوير الطرقي، وممر الراجلين و أيضا لعدم احترام المؤسسة التعليمية من طرف السائقين خاصة المتهورين منهم الذين يستعرضون قدراتهم في القيادة أمام المؤسسات التعليمية ...، وبعدما أقدمت جمعية أباء وأولياء التلميذ على طلب لوزارة النقل والتجهيز، و أيضا لقيادة اساكن بخصوص هذا الأمر، وهو ما لم تعطى له أي أهمية، وكانت قد وضعت الأشغال العمومية قطع إسمنتية، لتخفيف السرعة على طريق الوحدة قرب فندق تدغين، دون باقي الطرق المجاورة للمؤسسات التعليمية، والتي تعرف تكرار نفس الحوادث.
 و تجدر الإشارة إلى أن جماعة إساكن بإقليم الحسيمة التي تعتبر ملتقى طريقي، تعرف اهتراء في بنيتها الطرقية، التي لا تتوفر بالمناسبة، على علامات التشوير، وذلك رغم كونها محفوفة بالمخاطر، لوجودها في قمة جبال الريف، ما يؤدي لوقوع العديد من حوادث السير التي يروح ضحيتها أهالي المنطقة.

محمد أعبوت /  رئيس جمعية شباب مستقبل إساكن

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية