English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. بنشماش : محسن "شهيد الحكرة" والحراك اثبت عجز الاحزاب (فيديو) (3.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. انقاذ 53 مهاجرا سريا ابحروا من سواحل اقليم الحسيمة (0)

  6. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  7. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | رياضة | حوار: مدرب شباب الحسيمة ينفي توقيعه عقدا مبدئياً مع إتحاد طنجة

حوار: مدرب شباب الحسيمة ينفي توقيعه عقدا مبدئياً مع إتحاد طنجة

حوار: مدرب شباب الحسيمة ينفي توقيعه عقدا مبدئياً مع إتحاد طنجة

أكد عزيز العامري، مدرب شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، أن ملامح الأخير تغيرت، خاصة من حيث الأداء الفني، رغم بعض النتائج التي لم تكن لصالحه. وأكد العامري في حوار أجراه معه " الصباح الرياضي "، أنه كان بإمكان فريقه، الفوز في مباراته الأخيرة أمام المغرب التطواني، لولا سوء الحظ. وأكد المدرب نفسه، أن فريقه تنتظره ثلاث مباريات قوية، ستكون بمثابة نهايات، وأنه سيخوض كل مباراة على حدة، دون التفكير في التي ستليها، معتبرا في الوقت نفسه، مباراة فريقه أمام ضيفه الرجاء الرياضي نهاية الأسبوع الجاري، مهمة بالنسبة إلى الحسيمة، بحكم الوضعية المقلقة التي يتخبط فيها الأخير. وأكد العامري أن الأخبار التي تدوولت أخيرا حول تلقيه عرضا من اتحاد طنجة لتدريبه، لا أساس لها من الصحة، مشيرا إلى أنه مازال مدربا للحسيمة. وفي ما يلي نص الحوار:

ـ كيف تقيم مستوى شباب الحسيمة خلال هذه الفترة التي أشرفت عليه ؟

ـ ملامح شباب الحسيمة تغيرت، خاصة من حيث الأداء الفني، إذ أظهر مستوى جيدا، رغم بعض النتائج التي لم تكن لصالحنا. كان بإمكان الفريق الفوز في مباراته الأخيرة أمام المغرب التطواني، وأمام شباب أطلس خنيفرة والوداد، إلا أن الحظ لم يقف بجانبنا، خاصة أننا نصل إلى مرمى المنافس في مرات عديدة، على غرار مباراة سانية الرمل، دون ترجمة الفرص إلى أهداف، إلى جانب بعض الأخطاء القاتلة التي يرتكبها مدافعونا. فالأخطاء واردة في كرة القدم، وهي سبب تسجيل الأهداف، مع الأسف ارتكب مدافعونا بعض الأخطاء في مبارياتنا أمام شباب خنيفرة والوداد، استغلها الفريق المنافس بنجاح.

ـ ما مدى صحة الحديث عن عرض قيل إنك توصلت به من اتحاد طنجة ؟

ـ بالفعل، سمعت عن هذا العرض كثيرا، وقرأته في بعض المنابر الإعلامية، بل سمعت أنني حصلت على مبلغ مالي كدفعة أولى، بلغ 300 ألف درهم، لكن من منبركم هذا، أؤكد أنني لم أتوصل بأي عرض من فريق اتحاد طنجة، أووقعت اتفاقا أوعقدا مبدئيا مع الأخير، هذه أخبار لا أساس لها من الصحة. قد يكون اسمي تدوول بمدينة طنجة، إلى جانب مدربين آخرين، الأمر الذي تم استغلاله بشكل غير طبيعي. أنا ما زلت مدربا لشباب الحسيمة، وفي حال حافظ الفريق على مكانه بالبطولة الاحترافية، سأجتمع مع المكتب المسير لمناقشة إمكانية تمديد العقد.

 ـ تواجهون نهاية الأسبوع الجاري الرجاء البيضاوي، كيف تستعدون لهذه المباراة ؟

ـ بشكل عاد، رغم أن المباراة مهمة بالنسبة إلينا، بحكم الوضعية المقلقة التي يتخبط فيها فريقنا. إن حصد ثلاث نقاط في هذه المباراة، يشكل بالنسبة إلينا عنصرا مهما لمواصلة عملنا المضني والجاد. لا يمكنني أن أمارس أي ضغط على اللاعبين في هذه المرحلة التي نحتاج فيها للتركيز والطمأنينة في التداريب والمباريات. ونحن سنسخر كل طاقاتنا من أجل تحقيق نتيجة الفوز، لنبقي على حظوظنا في الحفاظ على مكان الفريق في البطولة الاحترافية.

كيف سيساير شباب الحسيمة ما تبقى من المباريات ؟

ـ المباريات الثلاث المتبقية، بما فيها مباراة نهاية الأسبوع الجاري أمام الرجاء، ستكون بمثابة مباريات نهائية. ونحن سنخوض كل مباراة على حدة، دون التفكير في التي ستليها، لكي يتسنى للاعبين التركيز بشكل جيد. يلزم التركيز وتفادي التسرع، لأن الضغط على اللاعب يكون أشد تأثيرا، لهذا يجب تحرير اللاعب من كل الضغوطات، كما أن اللعب الجماعي كفيل بتحقيق أفضل النتائج، وانا متفائل بمستقبل الفريق.

ـ هل هناك انعكاس في نظرك، لتوقيف ملعب الحسيمة مباراتين على الفريق ؟

ـ بالفعل، أن يلعب شباب الريف الحسيمي مباراتين بملعبه دون جمهور، سيكون له انعكاس، خاصة في هذه الظروف الحرجة التي يمر منها الفريق الذي يوجد في وضعية لا يتمناها اللاعبون والمكتب المسير والجمهور كذلك. فدعم الأخير يكون له الأثر الإيجابي على نفسية اللاعبين. فعندما يغيب الجمهور يشعر اللاعبون بنقص كبير، فالحضور الجماهيري يشحن اللاعبين ويحفزهم على العطاء وتقديم أفضل العروض.

ـ في نظرك ما السر في إقصاء الرجاء الرياضي من البطولة الإفريقية للأندية ؟

ـ فريق الرجاء الرياضي لايستحق الهزيمة، إذ كان أفضل بكثير من مضيفه وفاق سطيف الجزائري، الذي كان أداؤه متواضعا. وأعتقد أن الهدفين اللذين أحرزهما الفريق الجزائري، كانا بسبب غياب التركيز وأخطاء في التغطية، إلى جانب سوء الحظ الذي لازم الرجاء في الضربات الترجيحية. المباراة كانت في متناول الرجاء الرياضي، خاصة في الجولة الثانية التي سيطر عليها، وقدم مردودا طيبا، وكان بإمكانه العودة بنتيجة الفوز لولا الضربات الترجيحية التي خانته.

أجرى الحوار : جمال الفكيكي 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية