English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

5.00

  1. الحسيمة..درك النكور يتمكن من حجز طنين من الاكياس البلاستيكية (5.00)

  2. عامل الاقليم يجتمع بالعمال المطرودين من معمل الحليب ببني بوعياش (3.00)

  3. انتشال جثث مهاجرين سريين غرق قاربهم بسواحل الحسيمة (فيديو) (0)

  4. "إبراز الهوية الأمازيغية " شعار النسخة 2 لملتقى الثقافة الأمازيغية بالحسيمة (0)

  5. حسن اوريد يكتب : رسالة إلى الشهيد محسن فكري (0)

  6. المختاري رابع مدرب ينفصل عن رجاء الحسيمة منذ بدابة الموسم (0)

  7. انقاذ مهاجرين سريين ابحروا من سواحل تازغين بالدريوش (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | حجز 26 طـن من المواد الغذائية الفاسدة بإقليم الحسيمة

حجز 26 طـن من المواد الغذائية الفاسدة بإقليم الحسيمة

حجز 26 طـن من المواد الغذائية الفاسدة بإقليم الحسيمة

 ترأس جلول صمصم والي جهة تازة الحسيمة تاونات صباح اليوم الثلاثاء 23 يونيو بمقر عمالة اقليم الحسيمة ، اجتماعا خصص لتقييم عمليات التدخل التي باشرتها لجان مراقبة الأسعار وجودة المواد الغذائية بإقليم بحضور الكاتب العام للولاية ورئيس المجلس الإقليمي ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء الجماعات ومختلف المصالح الإدارية ذات الصلة بالموضوع.

وتعمل هذه اللجان على التصدي لترويج المواد والمنتجات الغذائية الفاسدة التي انتهت مدة صلاحيتها أو مجهولة المصدر التي تم إيرادها عن طريق التهريب، وذلك بمختلف الأسواق ونقط البيع ومحلات الادخار بالإقليم من أجل حماية المستهلكين. 

وقد أسفرت عمليات التفتيش والمراقبة التي جند لها 105 شخص من مختلف المصالح المختصة للقيام بـ 17 عملية وتدخل استهدفت 92 نقطة بيع، وذلك منذ 10 يونيو الجاري، على حجز حوالي 26 طن من السلغ غير الصالح للاستهلاك.

وتتصدر هذه المحجوزات كميات كبيرة من مادة العصائر تصل إلى 20 طن موزعة على أزيد من 19 ألف وحدة من مختلف الأنواع، تليها المياه المعدنية بكمية تزيد عن 3 طن معبئة في ما يقارب 2400 قنينة من أحجام مختلفة، كما تمكنت اللجان المختصة أيضا من حجز حوالي 2 طن من التمور الفاسدة والمجهولة المصدر والتي لا تحمل أية معلومات عن مدة صلاحيتها على ظهر العلب المعبئة فيها والتي ناهز عددها 1600 علبة. بالإضافة إلى حجز ما يقارب 1800 وحدة من المربى والزبدة والمعلبات الفاسدة. وكذا 1600 وحدة من مادة الشكولاطة المنتهية الصلاحية. ناهيك عن المواد المستعملة لأغراض التنظيف وغيره من الاستعمالات المنزلية فقد وصل العدد المحجوز إلى 3000 وحدة من مختلف الأنواع والأشكال. 

هذا، وقد حث والي الجهة كافة المتدخلين على مواصلة هذه العمليات طيلة أيام السنة مع مضاعفة الجهود خلال أيام شهر رمضان المبارك وكذا خلال فصل الصيف اللذين يعرفان إقبالا مضاعفا على الاستهلاك، كما تنشط خلالهما عدد من المهن الموسمية التي تستلزم يقظة خاصة ومراقبة فعالة لحماية صحة المواطنين والحفاظ على سلامتهم من الأضرار التي قد تخلفها المواد والمنتجات الفاسدة.

تقرير اخباري 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية