English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.50

  1. شقيق فكري: معطيات جديدة ستغير منحى قضية أخي (4.00)

  2. قضية الغازات السامة بالريف تصل الى منظمة حظر الاسلحة الكيماوية (فيديو) (3.00)

  3. كيف يتعايش شاب من الناظور مع فيروس السيدا (0)

  4. صرخة سائق طاكسي بالحسيمة (0)

  5. احتجاجات تماسينت تتحول الى اعتصام مفتوح داخل مقر الجماعة (0)

  6. بني جميل .. منطقة منكوبة (0)

  7. الحسيمة.. الجامعة تسلم ملعب ميرادور بعد تكسيته بالعشب الصناعي (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | افلال تؤكد عزم وزارتها بناء "سد كبير" على واد غيس بالحسيمة

افلال تؤكد عزم وزارتها بناء "سد كبير" على واد غيس بالحسيمة

افلال تؤكد عزم وزارتها بناء "سد كبير" على واد غيس بالحسيمة

قالت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء أن الاحتياجات المائية السنوية على مستوى الحوض المائي للوكوس تصل الى 426 مليون متر مكعب على أن تصل هذه الاحتياجات في أفق سنة 2030 الى 854 مليون متر مكعب ، في حين من المتوقع ان تبلغ احتياطات المياه مستوى مليار و319 مليون متر مكعب سنويا في أفق سنة 2030 ، مقابل 716 مليون متر مكعب حاليا .

واكدت السيدة أفيلال خلال انعقاد اجتماع مجلس ادارة الوكالة أمس الاثنين بالعرائش ان " هذه الأرقام تظهر أنه وعلى الرغم من الصعوبات القائمة،فان حوض اللوكوس لا يعاني في الوقت الحالي من أي عجز وسوف لن يعرف عجزا مائيا" ، مشيرة إلى أن ذلك لا يمنع من وضع اجراءات حكيمة لترشيد استخدام المياه".

كما أوضحت الوزيرة انه وعلى الرغم من هذه النتائج الجيدة المحققة فان الاقاليم المتواجدة بمنطقة النفوذ الترابي للوكالة تسجل مستويات متباينة من حيث الموارد المائية ،من ذلك على سبيل المثال حوض غيس النكور (اقليم الحسيمة )،الذي يعرف عجزا مائيا ونقصا في الموارد المائية، وتعمل الوزارة جاهدة للتغلب على هذا المعطى من خلال تحلية مياه البحر، وبرمجة بناء سد كبير على واد غريس وتجويد استغلال المياه الجوفية بحوض النكور .

واضافت انه وفي اطار تعبئة موارد إضافية من المياه، تقوم الوزارة حاليا بانجاز ثلاثة سدود كبيرة، بدار خروفة و مارتيل والخروب، اضافة الى سد مولاي بوشتة، الذي من المتوقع أن يمكن من سقي حوالي 24 ألف هكتار وتعزيز الإمدادات من مياه الشرب والمياه المستعملة لأغراض صناعية على مستوى مدن طنجة وتطوان وشفشاون.

واشادت الوزيرة بالمناسبة بالجهود التي تبذلها وكالة الحوض المائي اللوكس انسجاما مع المسؤوليات الموكولة اليها لتدبير رشيد للموارد المائية والمحافظة عليها ، مشيرة إلى أن الوكالة قامت بعدة دراسات تتعلق بالحماية والوقاية من الفيضانات، والتي سيتم انجازها هذا العام في إطار اتفاقيات التعاون مع الأطراف المعنية، كما تم وضع اللمسات الأخيرة على اشغال وقاية مدينة إيمزورن من الفيضانات ، وتعبئة أكثر من 250 مليون متر مكعب لتلبية احتياجات مياه الشرب والسقي.

و م ع 

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
Mohamed/Amsterdam
1 يوليوز 2015 - 14:40
ولماذا السد؟
ما هو الهدف من جمع الماء في السد؟
ولا التجارة حتى فالماء العمومي؟
اليوم الماء ديالنا ، غداً ديال المكتب الوطني للماء
الصالح للشرب!!!!!!!!
مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية