rif category

قيم هذا المقال

3.50

  1. حصاد يطلع على قطعة ارضية مخصصة لبناء جامعة ببني بوعياش (فيديو) (4.00)

  2. برلماني يطلب من رئيس الحكومة الاستقالة بسبب حراك الحسيمة (2.00)

  3. وفد وزاري كبير يترأسه وزير الداخلية يصل الى الحسيمة (1.00)

  4. وزير التجهيز: اشغال الطريق السريع تازة–الحسيمة ستنتهي في 2019 (0)

  5. الحسيمة تسجل أعلى إرتفاع لأسعار المواد الغذائية في المغرب (0)

  6. مطار الحسيمة يسجل نمو بنسة 464 بالمئة ومطار الناظور 23 بالمئة (0)

  7. بالصور .. تفاصيل لقاء الوفد الوزاري مع المنتخبين والمجتمع المدني بالحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | صوت وصورة | منع مخيّم للأطفال بالحسيمة

منع مخيّم للأطفال بالحسيمة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (7 )

-1-
ورياغلي
23 يوليوز 2015 - 21:24
هذا غير معقول ! ما هذا يا دولة الحق والقانون ؟ وأين تلك الجمعيات الحقوقية التي تدعي أنها تدافع عن حقوق الطفل ؟، أليسوا هؤلاء أطفال ؟ أم أنها جمعيات تدافع فقط على إفساد المجتمع وميوعته ، لك الله يا وطني .
-2-
izam
24 يوليوز 2015 - 00:57
الخطأ يتحمله من يقحم الأطفال في السياسة لا لدولة دينية حتى ولو ضحينا بحقوق أطفال
-3-
izam
25 يوليوز 2015 - 00:13
نعم صوتوا بالسلب أيها الداعشيون التابعون لأعراف قريش ودولة بول البعير
-4-
mouhand
25 يوليوز 2015 - 19:15
Honte à vous d'exploiter les enfants à des fins politiques
Adl wa ilhssane fait de prosélytisme honte aux responsables d'exploiter les pauvres enfants
je suis avec les autorités pour interdir ce genre de camping, ça va être les daeshiens en herbe
-5-
said
26 يوليوز 2015 - 14:36
هكذا هي دول الاستبداد والديكتاتورية حيث يمنع الاطفال من حقهم الطبيعي في الاصطياف، بالمقابل يستقبل العاهرات والداهرات بالورود والابتسامات العريضة من مختلف المسؤولين.
نسأل الله أن يرفع الظلم على أبناء الشعب وينتقم من كل ظالم متكبر مستكبر جائر، وإن الله يمهل ولا يهمل.
-6-
26 يوليوز 2015 - 18:05
الله يمهل و لايهمل
-7-
فاديس
11 غشت 2015 - 12:11
اسكن غير بعيد عن مدرسة عبد الله ابن ياسين بمرموشة لم أشعر بالراحة ولا بالعطلة من كثرة الهرج والضوضاء كل سنة من كثرة هؤلاء الاطفال الذين ينامون في هذه المدرسة في الصباح الباكر يبدأ الصياح وبصوت مرتفع لقراءة الاناشيد ومختلف التداريب وكأنهم جنود. لا يبالون مما يحدث ولا يحترمون الساكنة وكأنهم يعيشون في عالم آخر نفس المشكل يتردد كل سنة ولا أحد يحرك ساكنا لقد اصبحت هذه المدينة تشبه سوق المتلاشيات من كثرة الضجيج والاوساخ
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية