English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

1.00

  1. بالفيديو .. إنطلاق مسيرة أربعينية محسن فكري (5.00)

  2. بالفيديو: وقفات بكطالونيا والباسك في أربعينية محسن دعما لحراك الريف (5.00)

  3. أربعينية محسن .. شبان ينظمون السير في غياب الأمن (3.00)

  4. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  5. بعد مأساة محسن فعاليات تناقش علاقة المؤسسة بالمواطن في ندوة بالرباط (0)

  6. توافد المحتجين على ساحة الحسيمة (0)

  7. الآلاف يتدفقون على ساحة الحسيمة للمشاركة في أربعينية محسن (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | تأديب جماعي لعناصر الوقاية المدنية بمركز الرواضي بسبب زراعة "الكيف" داخل الثكنة

تأديب جماعي لعناصر الوقاية المدنية بمركز الرواضي بسبب زراعة "الكيف" داخل الثكنة

تأديب جماعي لعناصر الوقاية المدنية بمركز الرواضي بسبب زراعة "الكيف" داخل الثكنة

تطور مؤخرا خلاف بسيط بين قائد للوقاية المدنية بمركز الرواضي بإقليم الحسيمة، وأحد عناصره لتوجيه الأخير للكمة قوية لرئيسه سددها لوجهه، وهو ما نتج عنه إخضاعه لعدة إجراءات تأديبية، غير أن الأمور لم تقف عند هذا الحد، بعد أن وشى عنصر الوقاية المدنية للجنة التي أدبته بخبر مفاده أن مركز الوقاية المدنية بجماعة الرواضي التابع لإقليم الحسيمة، يعرف كل أنواع التجاوزات والخروقات، بما في ذلك زراعة كميات مهمة من "الكيف" و "الطابا"، وذلك بعلم من قائد الثكنة الذي يغمض عينيه عن هذه الزراعة الغير المشروعة.

اللجنة ومباشرة بعد أن بلغ هذا الخبر لمسامعها، لم تتريث كثيرا، وقامت بإرسال لجنة معاينة على الفور من الإدارة المركزية للثكنة بمركز الرواضي، للتأكد من صدق ما يدعيه عنصر الوقاية المدنية في حق رئيسه وزملائه بالثكنة، وكم كانت الصدمة قوية عندما وقفت اللجنة التي تم إيفادها لثكنة الرواضي على وجود مساحة من "الكيف" و "الطابا " مزروعة داخل الثكنة وهو ما أدى بها لاتخاذ عدة إجراءات تأديبية في حق كل العاملين بالثكنة.

الإدارة العامة للوقاية المدنية وبناء على تقرير معاينة اللجنة، قامت بفتح تحقيق في قضية زراعة المخدرات داخل الثكنة، الذي انتهى بتنقيل كامل عناصرها، واتخاذ إجراءات تأديبية في حق قائدها الذي جرى توقيفه مباشرة في انتظار ما سيسفر عنه المجلس التأديبي من قرارات في حقه.   

من جهة أخرى أثارت هذه التنقيلات موجة استياء عارم بين العاملين في ثكنة الوقاية المدنية بمركز الرواضي الذي يبعد بحوالي 35 كلم عن الحسيمة، والبالغ عددهم حوالي 18 عنصرا، طالتهم جميعهم قرارات تأديبية من طرف اللجنة وجرى تنقيلهم لوجهات متعددة، ومنها مناطق قصية، وبدون أن يكون لهم أية علاقة في موضوع زراعة المخدرات بالثكنة، وقال هؤلاء في اتصال لهم بالجريدة، أنه على الادارة العامة للوقاية المدنية، إصدار قراراتها على المتورطين الحقيقيين في هذا الفعل الإجرامي، وليس بمعاقبة كل عناصر الثكنة، الذين يوجد من بينهم حتى من يجهل طبيعة وشكل "النبتة" التي تسببت في تنقيلهم.

خالد الزيتوني - الأحداث المغربية

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
med
29 يوليوز 2015 - 19:41
مادام كل افراد الثكنة على علم بالممنوعات و لم يخبروا بذلك فكلهم مشاركون في الجرم و يجب تقديمهم امام العدالة
مقبول مرفوض
2
-2-
aziz allaoui boukidan
30 يوليوز 2015 - 15:04
ادانة صارخة إلى ديفزينير بلحسن الذي ورط كل العناصر فرع الرواضي
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية