English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

1.00

  1. عصابة "اودي" المغربية تواصل غارتها على الابناك الهولندية (5.00)

  2. انتشال جثث مهاجرين سريين غرق قاربهم بسواحل الحسيمة (فيديو) (0)

  3. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  4. مدريد متخوفة من تغيير ديموغرافي لصالح "القومية الريفية" في مليلية (0)

  5. الحسيمة.. معاناة المشردين تزداد خلال فصل الشتاء (فيديو) (0)

  6. عمال معمل الحليب المطرودين يمددون اعتصامهم امام عمالة الحسيمة (0)

  7. الحسيمة..هيئات ترسم صورة قاتمة للوضع الصحي ببني حذيفة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | بنسليمان يصدر تعليماته لحجز أسلحة تجار المخدرات بالريف

بنسليمان يصدر تعليماته لحجز أسلحة تجار المخدرات بالريف

بنسليمان يصدر تعليماته لحجز أسلحة تجار المخدرات بالريف

توصلت مصالح الدرك الملكي بالشمال بتعليمات خاصة تصدر لأول مرة بضرورة حجز الأسلحة التي يستخدمها أصحابها في التهديد وتجارة المخدرات بمجموعة من الدواوير، خاصة في المناطق التي تنتعش فيها زراعة الكيف. 

و حسب يومية "المساء" التي أوردت الخبر في عددها ليوم غد، فإن تعليمات جديدة جاءت كتابية وحددت لائحة الأشخاص الذين يجب نزع أسلحتهم، والحجز عليها، ضمنهم مبحوث عنهم، أحدهم مستشار جماعي متورط في زراعة الكيف. وأضافت "المساء" أن فرق الدرك شرعت في تطبيق التعليمات الجديدة بعد أن داهمت قرى نائية بالشمال وحجزت لدى بعض المشتبه بهم بنادق، كما تمكنت من اعتقال مبحوث عنهم متهمين بزراعة النبتة المحظورة. 

كما كلفت القيادة العليا للدرك الملكي عناصر متخصصة في قيادة المروحيات الخفيفة بالانتقال إلى المنطقة الشمالية، بعد الحديث عن نشاط شبكة للاتجار الدولي في المخدرات تستعمل مروحيات لتهريب مخدر الشيرا، من مدينة الحسيمة ومن المناطق الساحلية بالناظور نحو الجنوب الإسباني. 

و أضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الدرك الملكي، من فرق مختلفة، ورجال من السلطة المحلية طاردوا بارونات مخدرات لم يتمكنوا من ضبط عملية تهريب مخدرات، عمد أصحابها إلى تخصيص وسائل نقل متطورة لنقل كميات كبيرة من مخدر الشيرا. ومن بين المناطق التي حددت لعناصر الدرك الملكي المكلفة بمباشرة حملات تمشيطية بواسطة مروحيات من صنف "بيما" جماعات قروية ودواوير نائية، من بينها دوار أمزاولو التابع للجماعة القروية اسنادة بإقليم الحسيمة، ومناطق يصعب الولوج إليها بواسطة سيارات.

دليل الريف: صحف

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 )

-1-
الدولة الغابوية
6 غشت 2015 - 12:37
بن سليمان مكانه الحقيقي السجن على ايامه السوداء كم من جراءم إرتكبها هذا العجوز المجرم جراءمه موثوقة عند هومن رايت واش وامنستي هذا العجوز إرتكب جراءم اكثر من بينوشي
مقبول مرفوض
3
-2-
العجوز المجرم
8 غشت 2015 - 01:46
، ودخل الأمازيغ في دين الله - عزَّ وجلَّ - عن قناعة ورضًا، وتعاونوا معهم على إخْراج البيزنطيِّين، لكن سرعان ما نشأَتِ القلاقل منذ عام 704م هناك بسبب مُحاولة العرب التفرُّد بالسلطة وإقصاء الأمازيغ عنها، وهو الذي تكرَّر بعد ذلك في الأندلُس أيضًا، وكان سببًا في شعور الأمازيغ والأندلُسيِّين على حدٍّ سواء أنَّهم - وهم أصحابُ الأرض الأصليُّون - أصبحوا يشكِّلون مواطنين من الدَّرجة الثانية، وأنَّ هؤلاء القادمين من بعيدٍ أصبحوا هم السَّاسة المتفرِّدين، وهي من القضايا الحساسة في تاريخنا الإسلامي، والتي لا بدَّ من العودة إليها ودراستِها دراسةً مستفيضة، والوقوف عند ما سبَّبتْه من انتكاسات كبيرة للمُسْلمين، ويبلغ الحدُّ أقصاه حينما يُطالَب مثل هؤلاء بدفْع الجزية، وهو ما حصل هناك وأحدث شرْخًا كبيرًا في التَّماسُك الإسلامي، وهذا ذكَّرني أيضًا بِما قرأتُه في أحدِ الكُتُب المدرسيَّة التي تدرَّس الآن في أمريكا الجنوبيَّة، حيثُ يقولون: إنَّ المسلمين عندما جاؤوا إلى الأندلُس فإنَّ مَن كان يدخُل في الإسلام من أبناء البلاد كان يُنْظَر إليه من قِبَل قومِه على أنَّه خائن، وينظُر إليه المسلمون على أنَّه "مولى" بهذا اللفظ، أي عبد تمَّ تحريره أو على أقل تقديرٍ مواطن من الدرجة الثانية، وهذا ما جعل الناس - والكلام لا يزال للكتاب المدرسي - يُحْجِمون عن الدُّخول في الإسلام.

 

والأمر وإن كان في الأندلُس أشدَّ حدَّة وتسبَّب في إخراج المسلمين من الأندلس بعد ثمانية قرون، فإنَّه كان في المغرِب العربي أقلَّ تأثيرًا بسبب ظهور دول بعد ذلك استقلَّت عن الخِلافة، واستأثرت بالسُّلطة، لكنَّها لم تترك الإسلام لشدَّة تعلُّقها بتعاليمه وقناعتها به، وهو الأمر الذي لا يُزايد أحدٌ على شعوب هذه المنطقة فيه، فحبُّ الإسلام والدفاع عنه وبذْل الدِّماء رخيصة في سبيله هو ديْدَنُهم، وعندما جاءتِ الخلافة العثمانيَّة بعد ذلك كان الجزائريُّون ساعدَها الأيمن، وهم المحاربون الأشدَّاء، فسيطروا على البحر الأبيض المتوسط، وكانت السفن الأوربيَّة تدفع الضَّرائب لهم عند مرورِها فيه، حتَّى ضعف ذلك الجيش بعدما ضعُفت الدَّولة العثمانية، ودخلَتْ بسبب ذلك فرنسا إلى السَّاحل الشمالي للجزائر واستولتْ عليه، وظلَّ الجزائريُّون يُقاومون المحتلَّ الفرنسي لأكثرَ من مائة سنة، قدَّمت فيها الجزائر أكثرَ من مليون من الشُّهداء، في ملحمةٍ لا يُمكن أن ينساها لهم التاريخ.

 

ولا تُخْطِئ العين حيويَّة ذلك الشعب وقوَّته وإرادتَه التي لا تُقْهَر، عندما تتجوَّل في شوارع العاصمة، أو تلتقي بعددٍ من شبابِهم، أو يُكْتَب لك أن تحضُر إحدى حفلات الطلاب، ولكنَّ المؤامرات أحاطتْ بِهذا الشعب منذ خروجِه من الاستِقلال، بدءًا بالاشتراكيَّة التي أنْهكتْه، ثم مرورًا بالحرْب الأهليَّة التي أُلْصِقت بالإسلام وأَدارتْها أيدٍ خفية، والآن وهو يُحاول التعافي من الأزمات السابقة لا تزال المؤامرات تُحاك ضدَّه، بالأمازيغيَّة تارة، وبالتَّغريب والفرنسة تارة أخرى، فهلا أفاق الجزائريُّون واتَّحدوا وتمسَّكوا بدينِهم الذي عشِقوه، وبذلوا في سبيله الغالي والرخيص؟!
مقبول مرفوض
0
-3-
ريف
8 غشت 2015 - 10:16
بنسليمان وامثاله مجرم م خطير
مقبول مرفوض
0
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية