English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. بنشماش : محسن "شهيد الحكرة" والحراك اثبت عجز الاحزاب (فيديو) (3.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. انقاذ 53 مهاجرا سريا ابحروا من سواحل اقليم الحسيمة (0)

  6. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  7. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | "إيض نيناير".. عنوان للتشبث بالأرض وزرع الأمل

"إيض نيناير".. عنوان للتشبث بالأرض وزرع الأمل

"إيض نيناير".. عنوان للتشبث بالأرض وزرع الأمل

تحل اليوم الأربعاء السنة الأمازيغية الجديدة 2966 التي تصادف يوم 13 يناير، وهي مناسبة يحرص المغاربة الأمازيغ بمختلف جهات المملكة على الاحتفال بها لتجديد الارتباط بالأرض وزرع بذور الأمل في مستقبل حافل بالخيرات. 

كما أن الاحتفال بهذه المناسبة، التي تتعدد تسمياتها حسب الجهات ك "ئض ن ئناير" أو "ئض ن أوسكاس"، أو "ايخف ن أوسكاس " أو "حاكوزا"، يمتد إلى مناطق أخرى من شمال إفريقيا، حيث يشكل جزءا من التراث اللامادي لمجتمعاتها.

وفي هذا الصدد، قال عميد المعهد الملكي للثقافة الامازيغية أحمد بوكوس إن الاحتفال بالسنة الأمازيغية يكتسي دلالات رمزية عميقة تكشف البعد الفلسفي لنظرة الأمازيغ إلى الأرض، فهذا الاحتفال هو احتفاء بالأرض وما تنتجه من خيرات، ولذلك تسمى بالسنة الفلاحية، مما يعني أن الأمازيغ لهم ارتباط خاص بالطبيعة والأرض.

وأبرز بوكوس، في تصريح للبوابة الإخبارية (ماب-أمازيغية)، أن حلول السنة الامازيغية الجديدة يقترن بمجموعة من التقاليد والطقوس والعادات منها، على الخصوص، إعداد العديد من الأطباق التقليدية الأصيلة تسمى "تيرام"، خاصة " تاكلا" المرتبطة بالأرض وبخيراتها.

وفي معرض رده على سؤال بخصوص المطلب المتعلق بإقرار فاتح السنة الأمازيغية عيدا وطنيا ويوم عطلة، أكد السيد بوكوس أن "هذا المطلب معقول وواقعي" لاعتبارات كثيرة أهمها ارتباط المناسبة بالذاكرة الجماعية لشعوب شمال إفريقيا وبالمجال الفلاحي الذي يعد مصدرا أساسيا للعيش لدى ساكنة مهمة من المجتمع المغربي.

واعتبر أن تحقيق هذا المطلب يدخل في صميم العناية والاهتمام الذي أولاه دستور المملكة للثقافة الأمازيغية، وفي إطار تفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، إضافة إلى مقرر منظمة اليونسكو، الذي ضم احتفالات رأس السنة الأمازيغية إلى قائمة التراث العالمي اللامادي باعتبارها تقليدا تاريخيا عريقا تمارسه مجموعة بشرية وتتداوله الأجيال، وذلك إلى جانب أبجدية "تيفيناغ" باعتبارها تراثا إنسانيا لاماديا، وكذا الطبق الأمازيغي الأصيل "الكسكس" الذي تم تصنيفه في قائمة التراث الثقافي اللامادي.

من جانبه، قال الحسين أيت باحسين، باحث في الثقافة الأمازيغية ونائب الكاتب العام للجمعية المغربية للتبادل الثقافي، في تصريح مماثل، إن الاحتفاء بقدوم السنة الأمازيغية الذي يتقاسمه المغاربة، سواء منهم الناطقون بالأمازيغية أو غير الناطقين بها، مع مناطق أخرى من شمال إفريقيا يعكس الاعتزاز بالعمق التاريخي للمجتمع المغربي ويبرز التنوع الثقافي الذي يتميز به.

ودعا إلى الالتحاق بنادي الشعوب التي تضيف لأعيادها الدينية والوطنية احتفالا بيئيا نظرا لما تشكله قضايا البيئة من أهمية حاضرا ومستقبلا، وذلك بالنظر إلى أن المنتظم الدولي مقبل على أجيال جديدة من حقوق الإنسان مثل الحق في البيئة والحق في تملك التراث، علاوة على كون المغرب سيستقبل الدورة الثانية للاتفاقية الدولية لحماية البيئة.

واعتبر أن ذلك يندرج، أيضا، ضمن تثمين المجهود الذي يبذله الفلاح المرتبط ارتباطا وطيدا بالطبيعة وبقضايا البيئة ودور المرأة التي حافظت على هذا الموروث الثقافي العريق، فصلا عن المساهمة في تمرير الذاكرة التراثية والثقافية للأجيال الصاعدة.

إن الاحتفاء بالسنة الأمازيغية وتثمين العادات والتقاليد الأمازيغية الضاربة جذورها في التاريخ يعد بمثابة رد الاعتبار لجزء هام من الهوية الثقافية المغربية المتسمة بتعددها وتنوعها. 

و م ع 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
إبراهيم داود ( أمازيغى من مصر )
14 يناير 2016 - 00:08
كل سنة و أمازيغ العالم دائماً طيبين و بخير و فى أحسن حال .. أطيب الأمانى لإخواننا فى الريف المغربى وإلى جميع الأمازيغ ..
مقبول مرفوض
0
-2-
ولي أمر
14 يناير 2016 - 09:12
بماذا ساهم هذا المعهد الأمازيغي سوى بالتشويش عن بوصلة المسلمين الأمازيغ...شكر الأرض ...أمازيغية معيارية جديدة لمزيد من الارتباك لتعلم أبنائنا...حرف تيفيناغ الذي فشل فشلا ذريعا عوض أن يعوّض بحرف عربي هو نتاج تطور لتيفيناغ حسب العارفين... تشجيع ثقافة جاهلية بعد أن سرق التقويم الفلاحي من الفلاحين وجعلوه تقويما أمازيغيا...تأريخ من عهد فرعون جديد رغم أن الفراعنة ملعونون هم وجنودهم بل وقومهم الفاسقين
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية