English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. 12 شخصا ينحدرون من الريف قدموا طلبات لجوء في مليلية المحتلة (1.00)

  2. حراك الريف.. تقديم معتقلي العروي امام النيابة العامة وتمديد الحراسة النظرية لمعتقلي امزورن (1.00)

  3. الحسيمة منارة المتوسط .. 71 مليار لتهيئة الطرق بالاقليم (0)

  4. البوليزاريو تسعى لاستغلال "ازمة الريف" للضغط على المغرب (0)

  5. حوليش يرفع الرسوم الجبائية لتحرير ارصفة الناظور من المحتلين (0)

  6. أسئلةٌ من وَحي الحِراك تَحتاجُ إلى جوابٍ جمَاعي (0)

  7. سيليا تكشف عن تفاصيل أول لقاء جمعها بقادة الحراك في "عكاشة" (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | خبير : الهزات الارتدادية بالريف قد تستمر لأشهر لكن بقوة أقل

خبير : الهزات الارتدادية بالريف قد تستمر لأشهر لكن بقوة أقل

خبير : الهزات الارتدادية بالريف قد تستمر لأشهر لكن  بقوة أقل

لا تزال الهزات الارضيى الارتدادية مستمرة بمنطقة الريف وذلك بعد اكثر من اسبوع على الهزة الرئيسية التي ضربت المنطقة يوم 25 يناير والتي بلغت قوتها 6.3 حسب سلم ريشتر.

وسجلت يوم امس 1 فبراير هزة ارتدادية جديدة احس ها غالبية سكان المنطقة اذ بلغت قوتها 3.7 عند حوالي الساعة الحادية عشر و50 دقيقة ليلا حسب سلم ريشتر وفق ما نقله المعهد الجيوغرافي الاسباني لقياس قوة الزلازل.

وفي نفس السياق قال الخبير بالمعهد الوطني للجيوفيزياء جبور ناصر في تصريح للجردية الالكترونية "كشك" أن الهزات الارتدادية تعد "ظاهرة طبيعية، إذ بعد كل هزة رئيسية تكون هنالك هزات ارتدادية أقل منها قوة، لكنها قد تمتد إلى أسابيع أو أشهر، وذلك حسب التكوينات الجيولوجية للمناطق التي ضربتها الهزة الرئيسية".

واضاف نفس المتحدث أنه خلال الأيام الأولى التي تلت زلزال 25 يناير، جرى تسجيل ست هزات ارتدادية محسوسة في اليوم، قبل أن يقل عددها إلى ثلاث هزات محسوسة، مشيرا الى انه "في المستقبل القريب ستعرف المدن الشمالية تسجيل هزة واحدة محسوسة في اليوم، قبل أن يتناقص عددها إلى هزة واحدة على امتداد سبعة أيام".

دليل الريف : متابعة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية