English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  2. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  3. السلطات الامنية بالناظور تضبط 5,5 طن من الحشيش (0)

  4. 220 مليون دولار للنهوض بالتعليم الثانوي بثلاث جهات بينها جهة الشمال (0)

  5. جمعيات تطالب لحليمي بالكشف عن العدد الحقيقي للناطقين بالامازيغية (0)

  6. نقابة: الاعلام يروج "الاكاذيب" على الاطر الطبية بمستشفى الحسيمة (0)

  7. السياسة الهجروية الجديدة بالمغرب.. واستمرار المآسي (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | فى الذكرى 53 لرحيل الزعيم محمد عبد الكريم الخطابي

فى الذكرى 53 لرحيل الزعيم محمد عبد الكريم الخطابي

فى الذكرى 53 لرحيل الزعيم محمد عبد الكريم الخطابي

بمناسبة إحياء الذكرى الثالثة والخمسين لإنتقال الزّعيم البطل المغوار المشمول برحمة الله محمّد عبد الكريم الخطابي إلى الرّفيق الأعلى فى 6 فبراير 1963 بالقاهرة تغمّده الله تعالى بواسع رحمته ، وأنزل عليه شآبيب مغفرته ورضوانه، وأسكنه فسيح فراديسه وجنانه، ،وإستبشاراً، و إستذكاراً ،وإستغواراً، وإستحضاراً لما قام به وأنجزه هذا الرّجل الشّهمُ ،وحيد دهره، وفريد زمانه إلى جانب المجاهدين الصّناديد، والشّهداء الأبطال الآخرين رحمهم الله تعالى جميعاً بواسع رحمته، الذين أعطوا النّفسَ والنّفيسَ، من أجل صَوْن كرامتهم، وشهامتهم،الذّوذ عن شرفهم، ونخوتهم، خلال الملاحم البطولية الرّائعة الفريدة التي خاضها أجدادُنا الميامين ببسالة، وشهامة، وشجاعة منقطعة النّظير ضدّ المستعمِر الغاشم ،والتي سَمَتْ بالمغرب، وبالمغاربة الأحرار قاطبةً/ وبالرّيف الوريف إلى أعلى مراتب العزّة ، وأسمى منازل المجد، وبوّأت هذا البلد الأمين أرقى مقامات السّؤدد والخلود، فى مختلف بقاع وأصقاع المعمور. ففى مثل هذا اليوم ، وفى مثل هذا التاريخ المشهود ،طُوِيتْ صفحةٌ رائعة من صفحات تاريخ الحرب الرّيفيّة التحرّرية الماجدة،ولم تُطْوَ أصداؤها ، ولم تُمْحَ وأبعادُها،و لم تُنْسَ أمجادُها، التي ما إنفكت الأجيال تتغنّى بها فى مختلف ربوع مغربنا الحبيب من أقصاه إلى أقصاه ، و ما برح يذكّرنا هذا الحدث التاريخي العتيد تلقائيّاً بالمعارك الباسلة التي خاضها المجاهدون الصّناديد ضدّ المستعمِر الإسباني البغيض، وفى طليعتها ذُرَّة البطولات ،وذِرْوة الإنتصارات ،وأمّ المعارك فى تاريخنا المعاصر المجيد وهي معركة " أنوال" العظيمة وبهذه المناسبة كذلك نتضرّع إلى المولى جلّ وَعَلاَ ليشملَ كافةَ مجاهدينا الأشاوسَ الأبرار،وشهداءَنا الميامينَ الأخيار برحمته الواسعة، و أن يُسكنهم اللّهُ تعالى جميعاً فسيحَ فراديسه وجنانه، وأن يُمطر عليهم شآبيبَ رحمته ورضوانه. 

وأذكر من بينهم فى هذا المقام ( جدّنا الأبرّ تغمّده اللهُ تعالى بواسع رحمته ) المجاهد الصنديد "مُوحْ نَ سِّي أحمد الورياغلي الأجديري خطّابي" شهيد هذه المعركة الخالدة، إلى جانب العديد من الشّهداء الآخرين الأبرار الأبطال والميامين الأخيار فى يوم الأربعاء 21 من شهر يوليو 1921.

وعلى الرّغم من شحط السّنوات، والنأي عن المزار، وبعد الأزمان والديّار، فاضت القريحة ، وجاد العقلُ،والقلبُ، والرّوحُ، والوجدانُ، والِلسانُ ،والجَنانُ،والجَلَمُ بهذه الإفصاحات التلقائية، والإجهاشات الإستكناهية،أو بهذا الدّفق أو التداعي التلقائي العفوي، فأقول :

تَداعىَ بناءُ المجد بالكوكب الذرّ/

ونورُ شموس اللّه غاب مع الظهر/

تَداعىَ حِمَى الإيمانِ والعَدلِ والهُدَى/

وقوّةُ بأس دونها قوّة الذرّ/

أبطالٌ ب"أنوال" جاشت نفُوسُهم/

فأصبحوا نورَ التّرب والمسكَ للقبر/

فهامت عقولٌ كانت بالأمس رشدَها/

وزاغتْ عيونٌ دمعُها لجّةُ البّحر/

أشاوسُ طابت لكم الشّهادةُ والعُلَى/

وإسمُكم على كلِّ لسانٍ به يَسْرى/

لقد هبّ المغاربة عن بكرة أبيهمُ/

وحلّت على الأعداء قاصِمَةُ الظّهر/

وَكَالطّير مقصوص الجناحين فإرْتَمَى/

على الصّخرِ منهوكاً تحطّم بالكسر/

كأنّ لدَى إستشهادكُمْ يا نخوةَ أَرْضِنَا/

جُسُومٌ بلا رأسٍ أيادٍ على البَّتر/

أبناءُ الأماجدِ والأفاضلِ والحِجَى/

أحفادُ المَكَارِم والميامين والفخر/

كلّ المداشر والعشائر تحتفى/

ببسالتكم دَوْماً من نَصْرٍ إلى نصر/

فخرَ الأمازيغ والصّناديد والنُّهَى/

مجدَ المعالي والنّدَى وغُرّة الدّهر/

أساسُ جهادكمْ فرقانٌ وشهادةٌ/

وذِكْرُكُمُ للّه فى السرّ وفى الجَّهْر/

شجاعتكمْ فى القلوب لنا تميمةٌ/

وحبّكم دَفَقٌ من حيث أدْرِى وَلاَ أدْرِى/

هذا "أَجْديرُ" قد ألقى إليكمْ بسَمْعِه/

وذِكْركم فى كلّ رياض به يَجري/

عجباً أنْ يُرَوَّعَ الرُّومِيّ ويَنْثني/***

تحت أَقْدَامِكم وإِقْدَامِكم سَاعَةَ الظّفر/

طلائعُ الأحرار ترنو إليكمْ بقلبها/

وذكراكمُ فى كلِّ جَناَن عاطرةِ الذّكر/

حُشْدٌ على الحقِّ صُنَّاعُ المَجْد والفِدَا/

مع كلِّ طلعةِ شمسٍ أو قمَرٍ أو بَدْرِ/

أنوالُ يا مَعْقِلَ البطولات بأسرها/

أدواحُكِ الفيحاءُ دائمةُ النّضر/

بقلم: محمد محمد الخطابي / عضو الأكاديمية الإسبانية - الأمريكية للآداب والعلوم - بوغوطا- (كولومبيا)

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (6 )

-1-
سعيد العيساوي
6 فبراير 2016 - 23:34
في ذكرى رحيل البطل القومي والمجاهد الكوني ''محمد بن عبد الكريم الخطابي '' تغمده الله بواسع رحماته نعيد طلبنا ونكرر ملتمسنا الى مركز الحكم في وطننا .ان يعيد الاعتبار لهذه الشخصية بل للأب الروحي للمقاومة الريفية .وذلك باعطائه المكانة التي تليق به اجتماعيا وانصافه سياسيا وتاريخيا .هذا بطلنا الذي رفع الرؤوس عاليا ورغم الاقصاء والتهميش المتعمد فشمسه ابت الغروب وهلال بطولاته تأبت الأفول .لأنه بكل بساطه تربع على عرش القلوب ونال مكانة الأسود .حتى بتنا نقول
ـــ لك يا معهدي الأجل سلامي ****عامر الود والأماني امامي .
مقبول مرفوض
5
-2-
Bamvaa
7 فبراير 2016 - 00:30
Alaha iraham abodakarim al hatabi vivant jemheriya natif
مقبول مرفوض
0
-3-
حافظ الحسيمي
7 فبراير 2016 - 02:02
في هذه المناسبة نستحضر روح محمد بنعبد الكريم الخطابي أكثرفمهما طال الزمن وبعد النوى,ومهما ثقل غدر الزمن وحاولوا طمس الحقيقة,فاننا نعيش مع المجاهد الذي لم يرض بالذل,ونراه كل يوم :من خلال المواقع والجبال والابداعات التي تهتم به ,نراه في عيون الطلبة الملأى بعبد الكريم واجتهادهم لاعطاء المزيد من دروسه وفهمها أكثر واستيعابها.فتقبلوا مني هذه الكلمات التي بها وبمثيلاتها أحس بقربي من جدنا أكثر
..

زمن الغدر ياابن عبد الكريم
ياابن عبد الكريم
يا محمد
قلت للغاصب اللئيم
غر وابعد...
غر وابعد
كان صوتك....
حق.وحرية
هوى في أجواء الريف
رد الجبارالظالم
المتمدد
.............
ياابن عبد الكريم
يامحمد...
ايها الحر الدائم المتمرد
كنت و الحروب...
في ألف موعد ...
وموعد
صرت لها في الدفاتر دوما
مدونا...
خير مخلد....
ياابن عبد الكريم
يا محمد
علمت الريف كيف يعاند
ف...
عاند...ثم عاند
حتى صار قبضة
جسما...
قد توحد.
كنت في وجه الرياح...
طودا...
للزوابع...ليثا
يتمدد.
...............
ياابن عبد الكريم
يامحمد
أنت ما قصرت يوما...
في الجهاد
من أجل البلد
مذ كنت...
الشبل الولد
حتى صرت فارسا
رعدا ...للابد
لكن حظك اليوم منفى...
في هامش الخرائط
يا من كان للعدو....
ألف حائط وحائط
كيف ترحل ...
ثم ...ترحل وحدك
لم تجد بعد الموت...
حقك.
في هذا البلد المدين لك
كفنا من الزمن الهالك
أو حفرة ....
في أنوالك
...........
ياابن عبد الكريم
يامحمد.....
ايها الفارس الذي...
لم يرض بالذل
ولا الهوان
صهوة الرياح عرشك كان
والعين ....
على الريف
لاتعرف قيلولة صيف
ولاتنام
عبد الكريم ....
عليك الامان
عليك السلام
يشهد الريف
يشهد أجدير
أنك الآمر كنت....
ياابن الأمير
يشهد الاسبان
تشهد تلك ال....
فرنسا
أنك أنت ال...
فارس الكبير
تشهد الحروب...
ياسيد السلم .....
ياسيد الحروب
تشهد الاعاصير...
وكل العساكر
أنك البرق...
والريح الزمهرير
صرت الأسد عبد الكريم
والريف صار لك العرين
لم ييأس يوما....
لأنك لم تركع
للمستعمر الجائع....
وأنك عمرك لم تخضع
للضفدع...
المبقع
.............
عبد الكريم أيها الأمير
لقنت للغاصب ما يكفي...
وما يكفي...
من درس الريف العسير.
مقبول مرفوض
11
-4-
صنهاجة الريف
7 فبراير 2016 - 08:19
ما نفتخر به ونفاخر عليه كون زعيمنا كانت تركيست اخر رحلة له في اتجاه سناذة فاس الدار البيضاء واخيرا منفاه الاخير بجزيرة لا رينيون *وذلك 1926,لكن ما نعتز به في صنهاجة هو انشاء طريق على اسمه سنة 1922بواسطة الابطال لفك العزلة عنا وهذه الطريق *تسمى عبدالكريم الخطابي *المعروفة الى يومنا هذا بهذا الاسم تمر بالوديان الريفية وتربط جبالها بقراها من الشايف بدواوير تركيست مرورا بكل دواويير بني حديفة بني عبدالله حتى اجدير بمسافة 45كلم *واليوم مع الاسف هذه الطريق مهمشة تستعمل للتهريب ,وقد توقفت بها الاشغال السنة الماضية ,بعدما ارادت وزارة التجهيز اصلاحها لكن ايادي خفية كان لها راي اخر**
مقبول مرفوض
3
-5-
بودرة ع الكريم
7 فبراير 2016 - 18:05
حقا، محمد بن عبد الكريم الخطابي، بطل و زعيم و مقاوم الهجمة الإسبانية الشرسة على شمال المغرب، يعتز به أهل الريف خصوصا، و المغاربة عموما.لكن علينا ألا يكون كل همنا، صباحا مساءً الحديث و التغني بالماضي و أبطاله. طبعا، من الواجب علينا أن ننهل و نستفيد من إيجابيات الماضي و نتجنب سلبياته. و من الحكمة العمل بالمثل القائل:ليس الفتى من يقول كان أبي#وإنما الفتى من يقول ها أنذا.
مقبول مرفوض
0
-6-
mado
7 فبراير 2016 - 18:13
فكر بهدوء واضرب بقوة
مقبول مرفوض
0
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية