English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.00

  1. شقيق فكري: معطيات جديدة ستغير منحى قضية أخي (4.00)

  2. قضية الغازات السامة بالريف تصل الى منظمة حظر الاسلحة الكيماوية (فيديو) (3.00)

  3. كيف يتعايش شاب من الناظور مع فيروس السيدا (0)

  4. احتجاجات تماسينت تتحول الى اعتصام مفتوح داخل مقر الجماعة (0)

  5. بني جميل .. منطقة منكوبة (0)

  6. الحسيمة.. الجامعة تسلم ملعب ميرادور بعد تكسيته بالعشب الصناعي (0)

  7. عامل الاقليم يطمئن آباء وأولياء التلاميذ حول مجانية التعليم (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | عائشة الخطابي مستاءة من غياب أي إحتفاء رسمي بذكرى رحيل والدها

عائشة الخطابي مستاءة من غياب أي إحتفاء رسمي بذكرى رحيل والدها

عائشة الخطابي مستاءة من غياب أي إحتفاء رسمي بذكرى رحيل والدها

عبرت عائشة الخطابي، ابنة الزعيم محمد عبد الكريم الخطابي، عن استنكارها واستغرابها لغياب أي احتفال رسمي وتجاهل السلطات المغربية الاحتفال بالذكرى 53  لرحيل "الأمير" أحد أهم قيادات حركات التحرير، والتي حلت يوم امس السبت 6 فبراير.

واكدت عائشة الخطابي في حوار لها مع الجريدة الالكترونية "كشك" "أن هذا التجاهُل المريب، يشكل نكسة حقيقية في عهد حكومة عبد الإله بنكيران، وتقاعساً فاضحاً في حق رجل أهدر حياته في سبيل تحرير شعوب شمال إفريقيا من المستعمر الأجنبي"، قائلةً: "عيب عليك يا رئيس الحكومة أن تتجاهل ذكرى رحيل عبد الكريم الخطابي، ولا تقول في حقه ولو كلمةً واحدة".

وتساءلت الخطابي عن الاسباب التي تقف وراء غياب اسم زعيم الريف عن شتى اوجه الاحتفال في الاعلام العمومي، بالرغم انه ضحى بحياته في سبيل الوطن، وصار قُدوة لشتى قوى التحرر في منطقة شمال إفريقيا والعالم.

من جهة اخرى ثمنت عائشة الخطابي احتفاء المغاربة بـ"مولاي موحند" على شبكات التواصل الاجتماعي مُعبرةً عن شكرها لمغاربة الخارج، الذين ما انفكوا يحتفلون بهذه الذكرى الخالدة، رغم مرور 53 عاماً.

يذكر ان زعيم الثورة الريفية انتقل الى مثواه الأخير يوم 6 فبراير سنة 1963 بالعاصمة المصرية القاهرة ، والتي لجأ إليها بعد سنوات قضاها في المنفى القهري الذي دفعته إليه سلطات الاستعمار.

تقرير اخباري

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (15 )

-1-
ريفي
7 فبراير 2016 - 19:47
ولماذ لم تطالب ألنخبة السياسية باﻹحتفال وقد أصبح ريفي يساري طالما حمل افكار المرحوم المجاهد محمد بن عبدالكريم أمينا عاما لحزب يحسب له ألف حساب؟ ولماذا لم تطالب رئيس مجلس المستشارين وهو المنحدر من على بعد كيلومترات من مسقط رأس المجاهد أي أجدير؟
مقبول مرفوض
5
-2-
أبو هاجوج الجاهلي
7 فبراير 2016 - 20:03
يحتفلون بالعائدين من ستار أكاديمي وكأنهم حققوا النصر لهذا البلد أما مولاي محند لقد نسيه الأزلام من زمان لا يريدون الإحتفال برموز كفاح هذا الشعب لسيما إن كان من الريف يريدون أن ننساهم ونٌتَّهم بالنزعة والعنصرية إن ذكرناهم إنه زمن الألتحاء السياسي لقد قزموا رموزنا كما ُقزِّمنا نحن وهُجِّرنا مثل علب السردين. لم يمحيك أحدا من ذاكرتنا مهما حاولوا ويحاولون سنحكي لأبنائنا عن تاريخك المجيد سوف نستمر بالإحتفال بذكراك لم ولن يمنعنا لا أصاب اللحى ولا أولاد إكس لبان كلهم سواسية فيما يخص تاريخ الريف وزعمائه ستبقى خالدا وشامخا مثل جبالنا ولو كره المنبطحون واالمندسون وأصحاب الأجندة المزدوجة. أبوهاجوج الجاهلي من هولندا
مقبول مرفوض
18
-3-
سعيد العيساوي
7 فبراير 2016 - 20:13
هذانفاق منك ايتها السيدة التي باعت ما من اجله ضحى قائدنا .بعت اراضيه وتنازلت عن كل شيئ في اسمه من اجل التقرب من القصر .الم تكوني نفس القائلة بانك والقصر تجمعكما علاقة ود ،وليس هناك اي داع لاشعال نار الفتنة .لذلكنقول لك الان اذهبي الى الجحيم ولا تعودي مرة اخرى .نحن من سيحملالمشعل بالريف من بعد ابيك ولن نرضى بانصاف الحلول كما رضيت ولن نقبل ابدا ان تدنس مبادئ قائد مكانته لا علاقة لها بالماديات وانما مسكنه في قلوبنا وباحته على اعلى رؤسنا .ذاك قائدنا فدعيك من هراء القول تذبذبا لتسترزقي على من ضحى بكل شيئ من اجل ريفنا .نحن اسدٌ وراء اسد عظيم اسمه منقوش في قلوب اي ريفي كان من كان .نحن جيشه هاهنا وهو قائدنا طاب ميتا او حيا وانه '' محمد بن عبد الكريم الخطابي ''.لا تتباكي فنحن تلاميذه لا يغرر بنا ولا نستدرج بنواح زور او بكاء تمساح .
مقبول مرفوض
24
-4-
Bamvaa
7 فبراير 2016 - 21:50
delà nechemayet hayana 3ad adeyas éjenha anhetafil zadis nechenen abodakarim al hatabi 3emas anete
مقبول مرفوض
1
-5-
adil
7 فبراير 2016 - 22:04
في وطني الحبيب يحتفلون بالخونة ومن وقف الى جانب المستعمر ولا يحتفلون بالاحرار الذين حاربوه
مقبول مرفوض
61
-6-
الجاحظ
7 فبراير 2016 - 23:11
أتستعطفين الحكومة وهي من هي يا إبنة أسد الريف ، تغمده الله برحمته ، أنت تعلمين بأن الحكومة مجرد رسوم متحركة ، ترسم بقلم الرصاص ، وتحرك بالزر السحري من خلف الجدران الصماء، ألم يكن من الأجدر والأنسب لك أن تصوبين القوس تجاه البؤرة الصحيحة . ألم يكن من الأصوب أن تقفي مع نفسك وقفة تأمل ومحاسبة ، ألست أنت من أذنت لمن كان يتصرف في أراضيكم الشاسعة بِ " آيت قمرة " بأن يبيعها و أشجار الزيتون الوارفة الظلال التي كانت تحفها بثمن بخس ؟!. ولمن؟ للذين يحركون الرسوم المتحركة التي تستعطفينها اليوم. ألم يكن الشاعر القديم صادقا فيك عندما قال " وظلم ذوي القربى أشد مظاظة من وقع السيف المهند " .
أتتوسلين لأهل فاس ومن جاورها وأنت لديك من بني جلدتك ثلاث قعاقيع " زعماء " كما يظنون بأنفسهم وهم في الحقيقة فقاقيع. ثلاث فراعين يتحكمون في الكثير من الدواليب، ألم يكن من الأحوص أن تشكو بثك وحزنك على يلقاه والدك المفدى من إهمال وإعراض وطي نسيان ، لهم وإليهم ، مالذي فعلوه في ذكراه ؟ وهم " ريافا " .
إن رأيت رب البيت يطبل ويصفع البندير هل ستستغربين إن رأيت بناته يرقصن ويرتعن ؟!.
أليس أكبر إذلال شهده التاريخ هو أن تتحول أراضيكم المنبسطة الخصبة الشاسعة إلى ثكنة للقوات المسلحة المساعدة ؟!!.
أليس أفضع إهانة لتاريخه العظيم ، هو أن يباع ريفه العتيد بالمزاد العلني ، ريفه الذي ضحى من أجله بالغالي والنفيس ، وبالدم الغزير.
فلما الشكوى الحربائية والتباكي المُتَمْسَح.
نم قرير العين يا أبانا العزيز ، فأنت في أعلى عليين ، في الفردوس الأعلى ، وهؤلاء في أسفل سافلين ، في الظلام الأعمى.
ذيمَسّي ذَجَّادْ ذْنِفاسَث.
مقبول مرفوض
-1
-7-
moh
7 فبراير 2016 - 23:19
بسم الله الرحمان الرحيم ومامحمد الارسلا قدخال من قبله الرسول.. وبلاغ رسالاته /////وما محمد ابن عبد الكريم الا بطل ومجاهد في سبي الله وفي سبيل وطنه وفي سبيل ايمانه هوبطل من الابطال من عهد البزنطيون الى العشرينيات من القرن الماضي واين نحن منهم هناك كوكبة من العبد كريمات بلادنا محتاجة الينا كلانا ونحن هربنا كلنا منها شمالا وجنوبا وشرقا وغربا
مقبول مرفوض
-1
-8-
8 فبراير 2016 - 08:03
هذه السيدة تحسب على مزرعة الريع والعلف لانها تنكرت حتى للغتها الاصلية وتتكلم معنا بالمصرية اي انها صنعت في مصر وغرسوا فيها التعريب ويجب ان تعلم هذه السيدة ان ابناء الريف تجاوزوها وهم يعرفون تاريخهم حق المعرفة ولاينتظرون من احد ان يكذب عنهم
مقبول مرفوض
2
-9-
azarkaan
8 فبراير 2016 - 11:11
ازول هذه مجرد جغمة (دكة )أو جرعة من نفس الكأس الذي شرب منه الريفيين.ذوقي منه بعض ألشيء لتطلعي مما يعاني منه أهل الريف من التهميش والاحتقار .لقد الهوكم بالقصر واعتقدتم أن المغرب تبدل لم يتغير شيء .قال الكارزمي عبد النبي نفس المنجل تبدل مقبضه فقط ولم يتغير كله.اتمنى أن تعيشي في أحضان ريفك وتقاسمي همومهم لتعرفي سبب هيجان والدك في تلك المرحلة .الظلم مازال موجود ووووووو
مقبول مرفوض
2
-10-
اخوكم
8 فبراير 2016 - 12:24
الرجل مات منذ عقود وشباب اليوم لايهمهم أمره لان مايهمهم هو الحاضر والمستقبل ، أما الماضي فقد فات وولى ولم يعد يجدي الاحياء في شيء . ثم هل الخطابي حارب المستعمروحده ؟ ام كان معه آخرون ؟ فلم لا يذكرهم أحد وقد استشهدوا في حرب الريف ؟ فهو على الاقل رحل لمصر وعاش عيشة الامراء اما هم فلم يجدوا حتى من يتكفل بيتاماهم أو يبكهم. و الدليل ابنة الخطابي تغرد في جهة و انتم اخواني في جهة ادعو الله ان ينور عقولكم
مقبول مرفوض
0
-11-
باعزيز
8 فبراير 2016 - 14:38
انا لا أريد أن اقوووول لانما ش وحد ميعجبهمشى كلامي
مقبول مرفوض
-1
-12-
متتبع
8 فبراير 2016 - 15:00
انت ابنته ادعي له بالرحمة والمغفرة ودبا غادي نفعوا لدار شي خير اما الاحتفال زايد ناقص وماتوا قبل منوا ناس ولذلك كيبكوا الناس على الولد الصالح لكبقى كترحم على ابوه وكل واحد ادعي مع ولديها واحنا سلينا...
مقبول مرفوض
-1
-13-
Bilbao
8 فبراير 2016 - 18:23
Honte sur les pseudos gauchistes que pire quele Mekzen quand il s'agit de Abdekrim en aprticulier et du Rif en , ; et general,. Vive Abdekrim; sa pensee et son ideal politique
مقبول مرفوض
1
-14-
ahmed
8 فبراير 2016 - 19:09
سلام
الى السيد سعيد العيساوي
احترم ال الخطابي مهما فعلوا ان كان في قلبك حب لمولاي موحند احترام اهله هو احترام لرجل علما معنا الكفاح والاحترام
سنسير على الدرب رغم الاقصاء و التجاهل لبناء الوطن الذي كافح مولاي موحند من اجله
مقبول مرفوض
-1
-15-
8 فبراير 2016 - 21:50
اخي الكريم احمد :
عليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته .
ان اي مساومة على الرمز هي مساومة على مبادئنا وتاريخا وتراثنا وامجاد بطولاتنا .وان اي مساس بمرتكزات نهج الأمير هو مساس بمقدسات الذوذ عن عن شرفنا وكبريائنا وانتمائنا . نحن يا اخي لانحترم الا من سار على نهج الامير واتبع خطه التحرري الذي رمى من خلاله الى استقلال الريف اقتصاديا واجتماعيا .اوما قرأت قول الرسول ص ''{ يا أيها الناس إنما أهلك من كان قبلكم أنه كان إذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ، وإذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وأيم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها } . واذا كان اميرنا قداقتدى في خصاله وافعاله ونهجه بمحمد ،فاولى بنا ان نجعل اسس محمد قاعدتنا ونرسم طريقنا على خطى الأمير .فوالله لن نرحم بسياط كلمة الحق احدا ولن نتملق ولوبشقها من تكررت علينا في خرجاتها وكانت تدافع عن النظام المخزني .بل باعت كل شيئ ابتغاء مرضات من باعوا اباها وجروه الى منفاه الذي ما رضي ان يتركه وفاء لمبادئه التي ما تزحزحت ولا تحولت ولا تلونت بتغير الزمان والوقائع.
ـــــ استسمح ان كنت قد خدشتك بهذه القسوة ولكن لرب قسوة تعيد الأمور الى نصابها خير من مدح يجرصورتنا الى الذل والهوان .عفوا صديقي الكريم .
مقبول مرفوض
0
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية