English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. حصاد يطلع على قطعة ارضية مخصصة لبناء جامعة ببني بوعياش (فيديو) (4.00)

  2. برلماني يطلب من رئيس الحكومة الاستقالة بسبب حراك الحسيمة (2.00)

  3. وفد وزاري كبير يترأسه وزير الداخلية يصل الى الحسيمة (1.00)

  4. وزير التجهيز: اشغال الطريق السريع تازة–الحسيمة ستنتهي في 2019 (0)

  5. الحسيمة تسجل أعلى إرتفاع لأسعار المواد الغذائية في المغرب (0)

  6. مطار الحسيمة يسجل نمو بنسة 464 بالمئة ومطار الناظور 23 بالمئة (0)

  7. بالصور .. تفاصيل لقاء الوفد الوزاري مع المنتخبين والمجتمع المدني بالحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | المهاجرين | فرنسا..التحقيق مع العنصر المفتاح في هجمات باريس المنحدر من الحسيمة

فرنسا..التحقيق مع العنصر المفتاح في هجمات باريس المنحدر من الحسيمة

فرنسا..التحقيق مع العنصر المفتاح في هجمات باريس المنحدر من الحسيمة

كشفت مصادر صحفية فرنسية، ان الشرطة تخضع مغربيا ذو جنسية بلجيكية للتحقيق بشبهة ضلوعه في الشبكة التي نفذت هجمات باريس الدامية في نونبر الماضي.

وأفادت صحيفة "لوبريزيان" ان الامر يتعلق بالمدعو "أحمد الدحماني" البالغ من العمر 26 سنة، والذي إعتقلته السلطات التركية مباشرة بعد أحداث باريس، حيث يرجح علمه بالمخططات الإرهابية التي كانت تستهدف العاصمة الفرنسية، مضيفة أن فحص اتصالاته الهاتفية أظهر دوره الكبير في الاستعدادات اللوجيسيتيكة لتنفيذ الاعتداءات، من خلال مساعدة الإرهابيين في الدخول إلى أوربا.

وأضافت أن الموقوف من مواليد مدينة الحسيمة سنة 1989، قبل أن يستقر رفقة عائلته بمنطقة سانت جييل  ببروكسيل سنة 1995، قبل تغيير الوجهة صوب مدينة  مولونبييك بعد ثلاث سنوات.

وحسب ذات الصحيفة فان الدحماني يعتبر الصديق الحميم لصلاح عبد السلام للمبحوث عنه رقم واحد في أوربا، مشيرة إلى أنهما كانا لا يفترقان، وترعرعا في حي واحد في مدينة بروكسيل.

وكان المشتبه به قد تم توقيفه في تركيا بعد رصد لمكالماته، وانتقاله من المطار الذي حلّ به قادما من امستردام الهولندية، إلى الفندق رفقة شخصين سوريين تتهمهما تركيا بالانتماء إلى داعش. وتشتبه السلطات التركية في كون الدحماني كان سينتقل إلى سوريا رفقة الشخصين اللذين اعتقلا برفقته.

دليل الريف : متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 )

-1-
Di Moro
22 فبراير 2016 - 18:20
مسكين حظه الخبز والماء في السجن بدل نهر من اللبن ونهر من العسل ونهر من الخمر.
-2-
23 فبراير 2016 - 00:45
مسكين قد ضحكوا عليه الله أحسن عون للوالدين
-3-
SIWAN
23 فبراير 2016 - 10:40
على أوروبا أن تسلم الدواعش ومناصريهم إلى الأجهزة الأمنية المغربية D.S.T فهي الوحيدة التي تفهم لغة الداعش والفواحش = (الصابون والقرعة).
-4-
amrani
23 فبراير 2016 - 11:41
إعدمو هذا المجرم الحقير شنقاً ولاتأخذكم منه رأفة وأرموه إلا الكلاب المسعورة!!!!
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية