English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. برلماني يطلب من رئيس الحكومة الاستقالة بسبب حراك الحسيمة (2.00)

  2. وزير الداخلية يُواصل تحركاته داخل خريطة الحراك بالريف (2.00)

  3. جلسة مساءلة رئيس الحكومة و حراك الحسيمة (0)

  4. قربلة بمجلس النواب بسبب حراك الحسيمة (0)

  5. البيجيدي : الفساد الانتخابي هو الذي افرز حراك الحسيمة (فيديو) (0)

  6. لفتيت يطير الى معتصم تلارواق لانهاءه والمحتجون يَتَشبّثون بمسيرة نحو الحسيمة (فيديو) (0)

  7. النخب الأكاديمية في المغرب وحراك الريف، صمت مكشوف أم حذر ابيستمولوجي ؟ (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | المجلس الحكومي يُصادق على نظام التأمين عن الكوارث الطبيعية

المجلس الحكومي يُصادق على نظام التأمين عن الكوارث الطبيعية

المجلس الحكومي يُصادق على نظام التأمين عن الكوارث الطبيعية

صادق مجلس الحكومة يوم أمس الجمعة، على مشروع قانون رقم 14-110 يتعلق بإحداث نظام لتغطية عواقب الوقائع الكارثية وبتغيير وتتميم القانون رقم 99-17 المتعلق بمدونة التأمينات، تقدم به وزير الاقتصاد والمالية.

وقال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، في بلاغ تلاه خلال لقاء صحفي، عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، إن هذا المشروع يهدف إلى وضع آليات تعويض ناجعة ومستدامة لفائدة ضحايا الكوارث بشتى أشكالها ، على اعتبار أن عمليات التضامن المتخذة في ظروف استعجالية وغير منظمة مسبقا أثبتت محدوديتها في مواجهة هذه الوقائع الكارثية لذلك وجب التنظيم المسبق لتغطية وتعويض الضحايا.

وأضاف أن المشروع يقترح إحداث نظام مزدوج لتعويض ضحايا الوقائع الكارثية يجمع بين نظام تأميني لفائدة الأشخاص المتوفرين على عقد تأمين من جهة، ونظام تضامني لفائدة الأشخاص الذاتيين غير المتوفرين على تغطية من جهة أخرى.

وأبرز أن المشروع يرمي أيضا إلى تمكين جميع الأفراد الموجودين فوق التراب الوطني من حد أدنى في التعويض عن الضرر الذي قد يتعرضون له في حالة حدوث واقعة كارثية أدت إلى إصابات بدنية أو فقدان استعمال المسكن الرئيسي، وكذا توفير عرض يشمل تغطية العواقب الناجمة عن الوقائع الكارثية التي قد يتعرض لها الأشخاص المتوفرون على عقد تأمين.

ويتضمن مشروع القانون المحدث لنظام تغطية عواقب الوقائع الكارثية 71 مادة موزعة على ثلاثة أقسام، يضم أولها الأحكام المتعلقة بإحداث نظام التأمين على الأضرار البدنية والمادية الناجمة عن الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والزلازل، ولجنة تتبع الوقائع الكارثية وإحداث صندوق التضامن ضد الوقائع الكارثية مع تحديد قواعد تدبيره.

ويتطرق القسم الثاني للأحكام المتعلقة بتعديل وتتميم القانون رقم 99-17 المتعلق بمدونة التأمينات بهدف سن إجبارية التأمين ضد الأخطار الكارثية، فيما يتعلق القسم الثالث بمقتضيات مختلفة.

دليل الريف: متابعة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 )

-1-
5 مارس 2016 - 07:15
واليكم نموذج : التأمين عن حوادث السير . مداخل الشركات لا تعد ، وحينما تقع حادثة ما يدخل صاحبها في متاهة لا تنتهي فصولها , وفي الأخير يحصل على جوج افرنك والتي يكون المحامي قد أخذ منه مبلغا هاما ،
-2-
Samir Hollands
5 مارس 2016 - 08:29
Et en cas pour les Gents qui vivrent a l' etranger et ils ont des ? Help !!!maisons au maroc
-3-
محمد
5 مارس 2016 - 10:15
بادرة طيبة نسال الله التوفيق .
-4-
expert
5 مارس 2016 - 15:35
le but essentiel de ce système d'assurance c'est pour pour gagner d'argent même situation que les voitures
faut pas faire confiance à ce genre d'assurance au maroc.
-5-
محمد
5 مارس 2016 - 17:13
قالك اسيدي الحكومة ما مزياناش...منحة للطلبة، تأمين صحي للطلبة، بطاقة راميد للمواطنين...منحة للأرامل ومنحة للمعاقين الخ..
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية