English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  6. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  7. محاربة السيدا بالناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | هجرة جماعية لمراكب الصيد يشل ميناء الحسيمة وسط مطالبات للوزارة الوصية بالتدخل العاجل

هجرة جماعية لمراكب الصيد يشل ميناء الحسيمة وسط مطالبات للوزارة الوصية بالتدخل العاجل

هجرة جماعية لمراكب الصيد يشل ميناء الحسيمة وسط مطالبات للوزارة الوصية بالتدخل العاجل

من أوجه الضعف المحكوم على الوضع الاقتصادي للحسيمة كونه لا يتسم بالتنوع، لقلة المجالات التي تحرك العجلة الاقتصادية للمدينة، خصوصا خلال الأشهر المخالفة لغشت و يوليوز من السنة، التي يبقى فيها قطاع الصيد البحري الشريان الوحيد الذي يضخ الدماء في الحياة السوسيواقتصادية المحلية، نظرا للشغيلة المهمة و العريضة التي يوظفها سواء المباشرة منها أو الغير المباشرة، حيث يفوق عدد بحارة صيد السردين الألف، إضافة إلى توفير القطاع لعدد مهم من الوظائف المرتبطة بصيد الأسماك (سائقي الشاحنات، العمال المياومين في الميناء و التجار الصغار، سائقي سيارات الأجرة ...)، و هذا يؤكد أن أي خلل قد يلحق بهذا المجال سينعكس سلبا لا محال على شريحة مهمة من المجتمع ان لم نقل ستعصف بالمجتمع ككل الذي سيفقد توازنه، الشيء الذي سينمي ظاهرة الهجرة الداخلية صوب المدن الكبرى سيما الشمالية منها، و هو الأمر الذي سيتأتى بالضرورة بعد رحيل كل بواخر صيد السردين بالحسيمة في اتجاه باقي المدن البحرية،  و كانت أخر البواخر الثلاث التي قررت المغادرة فقدت أجزاء كبيرة من  شباكها بعد محاولة للصيد ليلة الثلاثاء 15 مارس من السنة الجارية.   

و في سياق مرتبط بالموضوع فان مراكب صيد السردين رحلت عن ميناء الحسيمة بعدما اكتوت بالخسائر الفادحة التي تكبدتها جراء تعرض شباكها للهجوم من طرف الدلافين الكبيرة التي تتلف شباكهم و تلحق بهم خسائر لا يمكن التعايش معها لضخامتها و تكرارها، لاسيما و أن هذه الحيتان الضخمة المعروفة في أوساط البحارة ب "نيكروث" تهاجم الشباك بشكل جماعي و تمزقها بمجرد البدء في جمعها مخلفة بذلك ثقوب كبيرة تخرج عبرها كل الأسماك المصطادة، و تكون النتيجة بالمحصلة شباك لا تصلح للصيد و ضياع للبنزين و إعادة ترميم و خياطة الشباك، و العودة إلى الرصيف بدون محصول سمكي، مما يعرض هذه البواخر للإفلاس نتيجة الاختلال الكبير في ميزان العائدات و المصاريف المالية،  بالإضافة إلى كون المجهزين مرغمين على استبدال شباك الصيد كل سنة و التي يفوق ثمنها 60 مليون سنتيم، و هذه شروط كفيلة  بتبرير رحيل مراكب صيد السردين صوب موانئ بعيدة، علها تكون الأفضل للبحارة و عوائلهم الفقيرة، و من جملة المدن التي قصدوها، طنجة و القنيطرة و العرائش لقربها للحسيمة من جهة و لوفرة المخزون السمكي في هذه الفترة من السنة من جهة أخرى .

المجهزون راسلوا أكثر من مرة وزارة الصيد البحري، والمعهد الوطني للبحث في الثروات الزراعية، لدعوتهم القيام بأبحاث من شانها أن تعرف أسباب التكاثر الكبير لهذا النوع من الدلافين، للحد من وجودها المكثف بسواحل الحسيمة أو التوصل إلى  تقنيات تستطيع إبعاد هذه الوحوش البحرية عن شباك الصيادين، و هو الأمر الذي تحقق بعد ادعاء وزارة الصيد البحري و المعهد السالف الذكر بتجريب آلة بحرية تعفي البحارة من هجومات الدلافين موضوع الحديث، إلا أن الواقع كذب زيف هذه الاختراعات التي تزيد من شهية الدلافين في ابتلاع الشباك و ما تحويه، كما أن أرباب المراكب سبق لهم و أن أحاطوا علما الوزارة الوصية بتكاليف إعادة ترميم المعدات خصوصا الشباك و ما يلازمها من أضرار مادية إضافية في ظل مداخيل شبه منعدمة، و لم تقابل هذه المراسلات بأي جواب عملي يشفي غليل كل المستفيدين من قطاع الصيد البحري بالحسيمة.

و يرى متتبعون لقطاع الصيد البحري ان الصمت الغير المبرر للوزارة الوصية على هذا الجمود الذي يعرفه ميناء الحسيمة منذ عدة اسابيع ان لم نقل عدة شهور، يعري حقيقة مرة لا يصلح معها الصبر، مفادها ان الدولة المغربية لا ترى في قطاع الصيد البحري إلا مجالا لجمع الضرائب المباشرة و الغير و التي تعد بالملايير، و ترد ظهرها لاي عقبة تعترض سبيل تطور هذا المجال الاقتصادي الحيوي الذي يضخ عملات مهمة في الميزانية العامة للدولة و لا يستفيد من سياسات الدولة التي غالبا ما تتناساه ضمن مخططاتها الكثيرة، و في هذا السياق يرى مراقبون أن تقديم تعويضات للمجهزين على الخسائر و مدهم بالمساعدات الضرورية يبقى السبيل الوحيد للتخفيف من هذا الجمود الذي يعرفه الميناء و من خلاله الحياة الاقتصادية بعاصمة الريف التي يستهلك سكانها اسماك الاطلسي بعدما كانوا الى يوم قريب يصدرون اجود الاسماك الى معظم الاسواق المغربية.

دليل الريف : متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (13 )

-1-
غيفارا آل خاسر
15 مارس 2016 - 20:16
هذا الهجوم الذي تتعرض له قوارب الصيد بالحسيمة من " النيكرو " طوال العام و منذ بداية العمل في الميناء الترفيهي شككني ان للدولة يد في هذا لتهجير القوارب رغمآ عنهم من أجل توسيع الميناء الترفيهي كما يريدونه، " والله أعلم "
مقبول مرفوض
3
-2-
Marocain
15 مارس 2016 - 21:03
Merci M. Nigro. Grâce à toi , il y aura un repos biologique qui va permettre aux êtres vivants marins dans cette région de respirer et de se produire comme la nature le décide.
مقبول مرفوض
9
-3-
Marocain
15 مارس 2016 - 21:07
Ils ont détruit la mer avec leurs mines et leurs filets. Inchallah ces créatures "nigrouth" vont rester au moins 2 ans, pour réparer vos dégâts.
مقبول مرفوض
7
-4-
مواطن
15 مارس 2016 - 23:16
برافو وصف دقيق لما يعيشه ميناء الحسيمة اطلب من العامل الجديد ان يتدخل لحل المشكل لا نستطيع العيش بدون السمك
مقبول مرفوض
2
-5-
حسن
15 مارس 2016 - 23:17
المرسا عامرا بالشفارة و الميناء كذلك الوزارة الناهبة لحقوق البحارة
مقبول مرفوض
5
-6-
ريفي
15 مارس 2016 - 23:18
الخزي و العار لهذه الوزارة و هذه الحكومة التي تريد ان تقبر الريف
مقبول مرفوض
6
-7-
ريفي
15 مارس 2016 - 23:18
الخزي و العار لهذه الوزارة و هذه الحكومة التي تريد ان تقبر الريف
مقبول مرفوض
3
-8-
دلفين
15 مارس 2016 - 23:26
الميناء الترفيهي هو خيار الدولة السردين ستاكله النيكروث و السياح سيبحرون بجوار الدلافين هههههه
مقبول مرفوض
1
-9-
lamasayah
16 مارس 2016 - 00:28
إوا ديرو شي مظاهرة كبيرة إلى الرباط كما درتها على بان كي مون هههههه
مقبول مرفوض
4
-10-
lamasayah
16 مارس 2016 - 00:28
إوا ديرو شي مظاهرة كبيرة إلى الرباط كما درتها على بان كي مون هههههه
مقبول مرفوض
0
-11-
Yoba
16 مارس 2016 - 03:35
اشتري سمك سردين في الحسيمة عشرون درهم وفي فاس عشرة دراهم انالاافهم شيء مذا يحدث في هذه المدينة يردون ان نهجر من هنا
مقبول مرفوض
4
-12-
سمير
16 مارس 2016 - 12:26
كلمة للتوضيح
الى كل ابناء شعب الريف اقول لكم أن المخزن يسعى جاهدا لمواصلة سياسة تهجير الريفيين من أرضهم ويشجع على ذلك بكل الوسائل المتاحة ويستغل كل الظروف والأوضاع التي تمر منها المنطقة على كافة المستويات والتي لعب دورا كبيرا في صناعتها من أجل حرماننا من كل شروط الاستقرار بريفنا العزيز .وبالتالي لا تنتظروا أن يحل مشاكل المنطقة , لكن نقول للمخزن نحن أبناء شعب الريف صامدون هنا رغم الحصار والقمع ورغم الزلزال الذي كان ولا يزال أرحم بنا بمشيئة الله ونقول لأعداء الريف خسئتم ثم حسئنم واعلموا انكم لن تصلوا الى اهدافكم .
مقبول مرفوض
0
-13-
Vagabon
17 مارس 2016 - 00:04
Sabab igharoba adhajan isarman walo.Ma sabab isarman walo nghinthan nathnis sarbarod wasalan akisan rabha narif damsaras am sourya .so9atas ira jour sbah inatat rabha isarman mothan
مقبول مرفوض
0
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية