English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  2. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  3. السلطات الامنية بالناظور تضبط 5,5 طن من الحشيش (0)

  4. 220 مليون دولار للنهوض بالتعليم الثانوي بثلاث جهات بينها جهة الشمال (0)

  5. جمعيات تطالب لحليمي بالكشف عن العدد الحقيقي للناطقين بالامازيغية (0)

  6. نقابة: الاعلام يروج "الاكاذيب" على الاطر الطبية بمستشفى الحسيمة (0)

  7. السياسة الهجروية الجديدة بالمغرب.. واستمرار المآسي (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مجلس جطو يرصد تجاوزات في عمل مجموع جماعات نكور-غيس

مجلس جطو يرصد تجاوزات في عمل مجموع جماعات نكور-غيس

مجلس جطو يرصد تجاوزات في عمل مجموع جماعات نكور-غيس

كشف تقرير المجلس الاعلى للحسابات، ان إحداث مجموع جماعات نكور غيس بإقليم الحسيمة، تم في غياب رؤية واضحة بشأن الأنشطة التي يمكن أن تدبرها ودون توفر دراسة قبلية تُقيم من جهة جدوى تكوينها ومدى قدرتها على الإضطلاع بالمهام التي ستوكل إليها بإعتبارها مؤسسة عمومية، وذلك بإستحضار عنصر الإمكانيات الآنية والمستقبلية قبل إحداثها، وتحدد من جهة أخرى، عند الإقتضاء، الموارد المالية الضرورية وكذا الموارد البشرية من حيث العدد والتخصصات الواجب توفرها .

وأضاف ذات التقرير الذي صدر مؤخراً، ان تأسيس المجموعة تم دون الإتفاق بين الجماعات العضوة حول الإجراءات اللازمة لتوفير الموارد البشرية والممتلكات التي توضع رهن تصرف المجموعة، كما سجل عدم إحترام مبدأي التفرد والتخصص عند إحداث وتوسيع نشاط المجموعة، حيث أحدثت في بداية الأمر، من أجل تدبير مطرح عمومي لمعالجة النفايات الصلبة ليتم توسيعه فيما بعد إلى تدبير مرفق النظافة برمته، وفي مرحلة ثانية إحداث وتدبير محطة لمعالجة المياه العادمة ومجزرة جماعاتية وأخيرا إحداث وتدبير سوق الجملة لبيع لخضر والفواكه.

واعتبر المجلس ان تعدد الأنشطة الموكولة للمجموعة يتعارض ومقتضيات دورية وزير الداخلية رقم 45 بتاريخ 04 مايو 2007 حول تحديد مواضيع مجموعات الجماعات أوالجماعات المحلية التي تنص على تفادي إعتماد مواضيع متعددة وغير متجانسة وإيلاء العناية اللازمة لمبدئي التفرد والتخصص عند إحداث المجموعات بإعتبارها مؤسسات عمومية.

واشار ان عدم إحترام مبدئي التفرد والتخصص حال دون قيام المجموعة بالدور المنوط بها على أحسن وجه، حيث أصبح من الصعب عليها تدبير كل من مرفق النظافة وسوق الجملة للخضر والفواكه والمجزرة الجماعية في آن واحد، خاصة في ظل وضعية تتسم بمحدودية الموارد كما وكيفا.

واضاف تقرير المجلس الذي حصلت شبكة دليل الريف على نسخة منه ان قرار إحداث المجموعة المؤرخ في 20 أبريل 2005  نص على أن هاته الأخيرة تتكلف بإحداث وتدبير مطرح مراقب للنفايات الصلبة، غير أن المجموعة قامت بتوسيع نشاطها ليشمل تدبير مرفق النظافة برمته من جمع للنفايات وكنس للشوارع والأزقة بالجماعات العضوة وذلك دون سلك المسطرة القانونية المنصوص عليها والتي تكمن في اتخاذ مقررات متطابقة من طرف المجموعة والجماعات العضوة لتتم المصادقة عليها بقرار لوزير الداخلية يأذن بموجبه بتوسيع نشاط المجموعة، وذلك تطبيقا لمبدأ توازي الأشكال الذي يلزم في مثل هذه الحالة إعمال نفس مسطرة إحداث المجموعة المنصوص عليها في المادة 79 من القانون رقم 78.00 المتعلق بالميثاق الجماعي كما تم تتميمه وتعديله.

ومن أجل تجاوز الإختلالات في تسيير المجموعة أوصى المجلس الأعلى بتحديد إجراءات توفير الوسائل البشرية والمادية من طرف الجماعات العضوة حتى يتسنى للمجموعة القيام بالمهام المنوطة بها، إحترام المساطر القانونية المنصوص عليها فيما يتعلق بتوسيع نشاط المجموعة وتحديد عدد أعضائها، ضبط كل من عملية إنضمام الجماعات إلى المجموعة وأداء المساهمات المقررة، وكذا الاستفادة من الخدمات المقدمة من طرف المجموعة، وتسوية الوضعية القانونية لجميع العقارات المتعلقة بالمشاريع التي تديرها المجموعة وكذا العمل على توفير مقر إداري.

دليل الريف

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
7 أبريل 2016 - 13:55
نور الدين ًً قالوا مالوا طاح قاليهم من الخيمة خرج مايل
مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية