English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. العثور على جثة متحللة اسفل جرف بمدينة الحسيمة (2.00)

  2. تقديم معتقلي مسيرة 20 يوليوز بالحسيمة امام وكيل الملك (1.00)

  3. الحركة الحقوقية بالحسيمة تطالب الدولة بالاعتذر للريفيين (0)

  4. قاضي التحقيق بإستئنافية البيضاء يواصل التحقيق مع معتقلي حراك الريف (0)

  5. "الهاكا" تنذر قنوات مغربية لغياب المهنية في تغطيتها لاحداث الحسيمة (0)

  6. وكيل الملك بابتدائية الحسيمة يودع حميد المهداوي السجن المحلي (0)

  7. احتجاجات بشواطئ الحسيمة والدريوش للمطالبة باطلاق سراح المعتقلين (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | سياسة | اتفاقية بين المغرب وبلجيكا لتعزيز التعاون الامني وتبادل المعلومات

اتفاقية بين المغرب وبلجيكا لتعزيز التعاون الامني وتبادل المعلومات

اتفاقية بين المغرب وبلجيكا لتعزيز التعاون الامني وتبادل المعلومات

ذكر بيان مشترك صدر عقب الزيارة التي قام بها إلى بروكسل وزير الداخلية محمد حصاد والمدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني عبد اللطيف الحموشي بدعوة من يان يامبون، نائب الوزير الأول ووزير الداخلية والأمن بمملكة بلجيكا، أن الطرفين عقدا اجتماع عمل حضره أيضا عن الجانب البلجيكي، وزير العدل كون غينز، وكاتب الدولة المكلف باللجوء والهجرة تيو فرانكن .

وهمت المحادثات القضايا ذات الاهتمام المشترك، وخاصة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، وكذا على مستوى تدبير تدفق المهاجرين.

وعقب هذا الاجتماع، تم التوقيع على مذكرة تفاهم يلتزم بموجبها الطرفان بتعزيز آليات التعاون العملي بين مصالح الأمن في البلدين.

واكد يان يامبون بالمناسبة،ان هذا اللقاء يشكل ” مرحلة جديدة في التعاون مع المغرب ” مشددا على أن التوقيع على مذكرة التفاهم يأتي بعد مصادقة البرلمان البلجيكي على اتفاقية هامة بين البلدين تهم الجريمة المنظمة.

وأبرز وزير الداخلية البلجيكي أيضا أنه ” سواء على مستوى اللجوء والهجرة أو على مستوى السياسة الأمنية، فإنه ، وبفضل هذه الاتفاقية، التي تطلبت مفاوضات طويلة، نكون قد حققنا تقدما كبيرا في تعاوننا مع المغرب، أحد أهم شركائنا في الحرب على الإرهاب “.

من جانبه، قال وزير العدل البلجيكي إنه ” بالتوقيع على هذه الاتفاقية، وعلى مستوى الشرطة وخاصة في ما يتعلق بالمقاتلين الأجانب، يمكننا أن نتعاون بشكل أفضل طبقا لتشريعنا الوطني وفي احترام للحقوق الأساسية والحريات “.

وأشار إلى أن ” تبادلا جيدا للمعطيات أمر في غاية الأهمية في الحرب على الإرهاب والجريمة المنظمة التي لا تقف عند الحدود “.

أما كاتب الدولة البلجيكي المكلف باللجوء والهجرة، فقد أكد على أن ” إحدى المشاكل العملية في مجال الأمن هي تحديد الأشخاص الذين يرفضون الإدلاء بالمعلومات الصحيحة الخاصة بهم ” مؤكدا في هذا الصدد أن ” السلطات المغربية تقدما لنا المساعدة، من خلال مقارنة البصمات الرقمية لمصالحنا مع قاعدة المعطيات الخاصة بها. هذا الأمر يؤدي إلى تحديد أكثر سرعة وموضوعية “.

وأضاف أنه، ومن خلال هذه الاتفاقية ” يؤكد المغرب أنه شريك بناء سواء في إطار الحرب المشتركة ضد الإرهاب أو في سياسة الهجرة “..

وكالات

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
BOUYA OMAR
23 أبريل 2016 - 20:06
على المغاربة الذين يؤمنون بدين الدواعش أن يستعدوا للرحيل إلى جبال الوقواق / إتفاقية أمنية بين المغرب وبلجيكا يعني تبادل العلومات عن الدواعش في مملكة بلجيكا وترحيل السجناء المغاربة للقضاء عقوبة السجن في السجون المغربية ذات خمس نجوم مقابل تعويضات من الإتحاد الأوروبي لوزارة الداخلية المغربية.
مقبول مرفوض
0
-2-
moloud
23 أبريل 2016 - 22:03
دائما وكما عودنا المسؤولون المغاربة, وخصوصا ما يرتبط بقضايا الجالية حيث غياب الحوار واستشارة ممثلي الجالية في مجموعة من القضايا التي تهمهم.يبقى الخاسر الاكبر في هذا الخصوص هم المهاجرين الغير الشرعيين خصوصا القدماء منهم الذين لم تسوى وضعيتهم في ظل امتياز التسوية 2009.فقد اصبحت امكانية ترحيلهم الى المغرب سهلة في ظل هذه الاتفاقية وهذا ما كان يبتغيه الطرف البلجيكي منذ مدة خصوصا في ظل هذه الحكومة اليمينية و بالاخص ممثلاها وزير الداخلية جان جامبون ووزير الهجرة تيوفرانكين المعروفان بعدائهما للاجانب خصوصا المغاربة منهم.
الى متى سيظل المغرب دركيا لاوروبا يحرس حدودها ببعض الدريهمات ضدا على مصالح مواطنيه؟ام ترانا مواطنين من الدرجة الثانية او قل الثالثة سواء في المغرب او بلاد المهجر؟
مقبول مرفوض
4
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية