English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

1.00

  1. العثور على جثة متحللة اسفل جرف بمدينة الحسيمة (2.00)

  2. تقديم معتقلي مسيرة 20 يوليوز بالحسيمة امام وكيل الملك (1.00)

  3. الحركة الحقوقية بالحسيمة تطالب الدولة بالاعتذر للريفيين (0)

  4. قاضي التحقيق بإستئنافية البيضاء يواصل التحقيق مع معتقلي حراك الريف (0)

  5. "الهاكا" تنذر قنوات مغربية لغياب المهنية في تغطيتها لاحداث الحسيمة (0)

  6. وكيل الملك بابتدائية الحسيمة يودع حميد المهداوي السجن المحلي (0)

  7. احتجاجات بشواطئ الحسيمة والدريوش للمطالبة باطلاق سراح المعتقلين (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | كتاب الرأي | إقليم الحسيمة بين وهم التنمية وإمتصاص الغضب الشعبي

إقليم الحسيمة بين وهم التنمية وإمتصاص الغضب الشعبي

إقليم الحسيمة بين وهم التنمية وإمتصاص الغضب الشعبي

منذ تلك الفاجعة الاليمة التي شهدها اقليم الحسيمة في أكتوبر إلى يومنا هذا، والتي إعتبرت  النقطة التي أفاضت الكأس من خلال خرج الألاف  من الساكنة للاحتجاج على مجموعة  الممارسات السلبية التي يعاني منها الإقليم وكذا المطالبة بمجموعة من الحقوق التي دائما نطالب بها بدون أذان صاغية.

 حراك شعبي بامتياز خرج من خلاله الساكنة للتنديد بالممارسات التهميشية واللاديموقراطية  للمسؤولين الإداريين والمنتخبين الذين أسندت إليهم مهمة تسيير الشأن العام المحلي سواء بصفة مباشرة أو غير مباشرة عن طريق اللائحة المتمثلة في الإنتخابات.

موت محسن فكري رحمة الله عليه وبشجاعة وقدرة أحد أفراد المنطقة وبمساندة الساكنة التي أمنت بالظرفية تمكنا من فضح الممارسات والوقوف على مجموعة من الثغرات والاشكالات التي أدت إلى عزل الإقليم عن مفهوم التنمية .

تحركات متعددة من مسؤولين، والتي بدأت بتحرك والي الجهة بمساعدة العامل بالنيابة من أجل إحتواء الوضع ووضع نقطة نهايته لكي لا يتمدد إلى مناطق أخرى لكن إيمان الساكنة بالورقة المطلبية ومحتواها  جعل المسؤول الأول في الجهة ومرافقه المحلي يفشل في الوصول إلي الحل، مما استنجدوا بالمركز "الرباط" وتحرك وزير الداخلية مباشرة بعد تعيينه على أم الوزارات الذي اجتمع مع ممثلين المنطقة وإعطاء الأمر من أجل الوقوف على المشاكل مع إيجاد حلول لها، لكن هذا لم يجدي نفعا نظرا لقصر النظرة  وانعدام الخبرة من طرف المسؤولين في معالجة الوضع  وإيمان الساكنة بالمطالب وازدياد الوضع إحتقانا تم صياغة تقرير قوي حول المنطقة بمباركة جل المسؤولين خصوصا المنتخبين الذي تضمن تهم ثقيلة يمكن أن تؤدي بحياة الإقليم إلى التهلكة التي تحيلنا إلى سنوات الرصاص التي هي راسخة إلى يومنا هذا في أذهاننا.

تقرير خطير  حظي باستقبال قوي من طرف الحكومة  التي لم تعطي الوقت لدراسته من أجل إثبات مدى صحته، لكن بجهالتها  وجهالة الأغلبية المكونة للحكومة  سارعت إلى الإعلام من أجل التصريح والتوهيم وإضعاف التضامن وتقول أن أبناء الريف الكبير يعلنون الإنفصال.

معطيات مغلوطة وتقارير دنيئة حركت مشاعر وأحاسيس جميع المغاربة للخروج إلى الشارع للتنديد بالتقارير الضعيفة التي تتضمن تهما خطيرة لم تثبت علينا، أنذاك أبانت المسيرة التاريخية التي شهدتها الحسيمة في تاريخ 18 ماي2017  أن ما تم ترويجه من طرف المسؤولين الحكوميين لا صحة ولا أساس لها، مما سارع المسؤولين للتراجع على التصريحات وإعلان التضامن هذا ما يبين مدى دناءة الممارسة السياسة بالمغرب  و مسؤوليها .

جمع الحقائب والاتجاه نحو الحسيمة بسرعة قصوى من أجل معالجة الوضع، "هنا الوفد" يضم مسؤولي كبار الدولة لإعلان تنمية المنطقة.

وهم التنمية من أجل امتصاص الغضب:

في هذا الوقت بالضبط تم  الإعلان على مجموعة من الأمور من مناصب التوظيف لأبناء المنطقة وكذا الإعلان عن مجموعة من المشاريع التنموية منها المستشفى الاقليمي ونواة جامعية وملاعب القرب معاهد مسارح...... وغيرها لكن السؤال الذي يتبادر إلى الذهن هل هذا المشاريع كانت مبرمجة في برنامج منارة المتوسط والتي كنتم تريدون حجبها عن المنطقة ام هي مشاريع جاءت في الوقت الراهن لتقولون لنا أنكم تستجيبون للمطالب التي دونها الحراك؟ 

استنتجنا الأجوبة  من خلال مداخلاتكم السادة الوزراء التي تبين أن تحقيق التنمية في الريف يبقى وهم وفقط والنقطة الأرجح في هذا هو امتصاص الغضب  وثني الأصوات  وتفكيك الحراك.

استنتاجاتنا هي:

- ليست هناك جدية في التعامل مع الورقة المطلبية.

- عدم تقديم ضمانات تبين نيتكم أنها صادقة في معالجة المشاكل.

- عدم وضوح مداخلاتكم التي تحمل تهربا من تحمل المسؤولية أثناء تقديمكم  للمشاريع التي تودون إنشاء ها بالمنطقة.

- عدم إقتناعكم بمفهوم المصالحة مع الريف.

- مازال لديكم فكرة المغرب النافع والمغرب الغير النافع راسخة في أذهانكم.

وبالتالي جدية المعالجة للملف المطلبي والصراحة التي يجب أن تسود مع تقديم الضمانات هي الحل الوحيد للوثوق بإرادتكم .        

صلاح الدين الأحمدي

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية