English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.33

  1. شقيق فكري: معطيات جديدة ستغير منحى قضية أخي (4.00)

  2. بنشماش : محسن "شهيد الحكرة" والحراك اثبت عجز الاحزاب (فيديو) (3.00)

  3. انقاذ 53 مهاجرا سريا ابحروا من سواحل اقليم الحسيمة (0)

  4. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  5. مسيرات وإطفاء الأضواء في برنامج إحتجاجي لـ"لجنة حراك تارجيست" (0)

  6. نقابة تدق ناقوس الخطر بعد الاعتداء على مؤسسات تعليمية بكتامة (0)

  7. ندوة وطنية في الرباط تناقش قضية محسن فكري (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | الحسيمة تحتفي بالفنان والباحث حسن "ثذرين"

الحسيمة تحتفي بالفنان والباحث حسن "ثذرين"

الحسيمة تحتفي بالفنان والباحث حسن "ثذرين"

احتضنت دار الثقافة مولاي الحسن بالحسيمة ليلة امس السبت 4 غشت حفلا لتكريم الفنان الملتزم و الشاعر حسن الفارسي المعروف بـ"ثذرين" اعترافا له بالخدمات الجليلة التي قدمها للفن و الثقافة الامازيغية    .

ونظم هذا النشاط بتعاون بين جمعية ذاكرة الريف وجمعية الوعي من اجل مجتمعا وبشراكة مع مندوبية وزارة الثقافة بالحسيمة وذلك بمناسبة الذكرى 91 لمعركة انوال الخالدة وفي اطار.


وقدمت خلال هذا الحفل التكريمي الذي نظم تحت شعار "جميعا من اجل احياء الذاكرة الجماعية" شهادات لاصدقاء و تلامذة الفنان حسن ثذرين و الذين اشادوا بشخصية الفنان و بالدور البطولي الذي لعبه من اجل الرقي بالثقافة و الفن الامازيغيين وكذا الجراة التي تمتع بها طوال مسيرته الفنية وذلك من خلال تحديه المضايقات التي كان يتعرض لها الفنانين الذين حاولوا نقل المعاناة التي يعيشها الشعب المغربي سواء على المستوى الاقتصادي او الثقافي . كما اعتبروا حسن ثيذرين مدرسة للفن اسست نموذج رائد للاغنية الملتزمة الصادقة والتي هدفت الى ابراز الهوية الامازيغية و حافظت على الموروث الثقافي لمنقة الريف ونقلت الواقع الذي يعيشه الانسان الريفي في قالب غنائي وشعري.


من جانبه عبر الفنان حسن ثيذرين عن تشكراته لكل من ساهم في انجاح هذا النشاط التكريمي كما عبر عن حبه لجمهوره مشيرا الى ان مسيرته الفنية كانت حافلة بالتميز قدم خلالها افضل ما لديه رغم ما كان يتعرض من مضايقات من طرف المخزن الذي قمع الاصوات التي كانت تنادي بالحرية وتعرف بالهوية الامازيغية .

ودعا الفنان في كلمته المسؤولين بالمنطقة الى احداث معهد خاص بالموسيقى بمدينة الحسيمة وذلك من اجل استيعاب المواهب و الطاقات الشابة التي لها اهتمام بالموسيقى و الفن .


وتخلل هذا النشاط فقرات موسيقية قدمتها مجموعة من الفرق الغنائية المحلية كفرقة اكراف اضافة الى تقديم مجموعة من القصائد الشعرية .

وفي الختام قدمت للفنان حسن ثيذرين مجموعة من الهدايا من طرف هيئات وفعاليات مهتمه بالثقافة الامازيغية اعترافا منها بالخدمات التي قدمها الفنان لتطوير الاغنية الامازيغية والحافظ على الهوية الثقافية للمنطقة .

دليل الريف : تغطية خاصة

تصوير كرم الطاهري




مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (8 )

-1-
hassan el hajaji
5 غشت 2012 - 11:25
... كنت جد متأكدا ان ما قامت به الجهة المنظمة و بالخصوص الاستاذ كمال بليمون مندوب وزارة الثقافة بالحسيمة بتنسيق مع جمعيتي " ذاكرة الريف و الوعي من أجل مجتنمعنا عمل " خطير على من لا يحب تثقيف الاجيال و تزويدهم بثقافة تحريك أدباء و باحثي الريف أو الحسيميين ... أجل لا أدعي انني صديق حميم للسيد حسن الفارسي مؤسس الشعلة الفنية الاولى بالريف... بل مجرد تلميذ تاثر به في سنة 1979 . و 80 بالضبط ...كيف كانت المجموعة تحب الفن ... كقضية و كمسار جديد في زمن القمع و الاستبداد..." القليل من كان يعرف ان المجموعة اقامت معسكرا فنيا بشاطىء اسلي للتداريب و التواصل الميداني مع الاغنية المقاتلة ... أيام الجد و النشاط ... عندما ألفت اول كتاب موسيقي حول الة الارمونيكا ... طبعا كان مهدا للسيد حسن وقد أعجب به كثيرا ... ولا زال يعود اليه بين الفينة و الاخر ... وكنت ساعتها أحبه ... و لازلت ليومنا هذا حتى وان حاولت بعض التيارات جره الى افق العنصرية الا انه كان و لايزال ذكي لانه يؤمن بالكونية الانسانية ... وقد زاد تعلقي به عندما " بين للجمهور قيمة الفن العالمي و نجومه الكبار كسانتانا ... دير استيرت ... منددا ياي مغالطة لتقزيم الوعي الريفي وجعله محصورا مع ابناء جلدته فقط ... كما ان القاء الكلمة باللغة العربية لدليل على حبه للتعايش و التسامح و الانفتاح ... انه يستحق ان يكون بالمعهد الملكي للثقافة الامازيغية كمستشار " علينا ان نناضل حتى نجد للسيد حسن المكانة القوية و الفاعلة داخل المؤسسة وليس فقد داخل النخبة ... فتحية للرفيق و الاخ و الصديق الذي قضيت معه اجمل فترات " فبضله تعلمت القتارة وترديد معظم اغاني المجموعة طبعا القديمة ... فهنيئا للحسيمة التي تمتلك رجلا متسامحا حتى الموت. وقد نال احترام كل الاجيال المتعاقبة فبشرى لنا واكبناه و سنقول لاجيالنا ان حسن استاذ المرحلة و رفيق الدرب و اسطورة حية ... تحية لموقع دليل الريف الذي يكافح من أجل ابناء الريف .
مقبول مرفوض
8
-2-
حسيمية
5 غشت 2012 - 14:04
شخصيا أنا كنت أسمع كثيرا عن الفنان القدير حسن ثذرين لكنني لم أكن أعرف صورته تحياتي لك أيها المناضل الكبير
مقبول مرفوض
10
-3-
جمعية نوميديا
5 غشت 2012 - 17:40
إيوز إشك إومثناغ حسن نتقذاش ونتقذا إيثمثناغ كثمشمونت نلوعي من أجل مجتمعنا ذ تمسمونت نتونكينت نريف ذلمندوبية نوزارة الثقافة خضمغرايا مك كرمن إجن أمقران كالموسيقى ناريف أيوز إكنو
مقبول مرفوض
5
-4-
الريفي
5 غشت 2012 - 19:22
حسن ثيذرين منارة عالية في ثقافتنا الريفية الأمازيغية، أتأسف لأنه تم تكريمه تحت مسمى غير لائق به كما أن كان محاطا بوجوه كانت تصفق بحرارة لأعداء حسن وما يرمز له حسن. اسف جدا.
مقبول مرفوض
1
-5-
فضولي
6 غشت 2012 - 00:35
لماذا يا ترى لم يذكر السيد حسن كلمة " أمازيغية " في تعليقه (1) ؛ أهي حساسية أم مجرد صدفة ؟ مع العلم أنه إشتد إعجابه بالمناضل حسن ثذرين عندما ألقى كلمته بالعربية !!! ...... فضول واها .
مقبول مرفوض
7
-6-
مناضل متفتح " كمال من فرنسا"
6 غشت 2012 - 03:23
... سأجيب على المعقب على تعليق الاستاذ حسن الحجاجي الذي لم يضع اسما مستعارا بكل وضوح ومصداقية كتب اسمه ... و قد أثار تعليق الحجاجي جدلا قويا ... فقط لانه كان " يحترم الباحث حسن الفارسي ... واني جد سعيد أن ارى حسن الحجاجي الناشط الجمعوي لازيد من 30 سنة ... حضر التكريم لانه يعي القيمة التاريخية للرفاق الذين نظموا التكريم ...اما حول القاء الباحث و المناضل حسن الفارسي الكلمة باللغة العربية فان لذلك دلالة عميقة و نافذة في الوجدان ... فنحن لم نقاطع مارسيل خليفة لانه يغني بالعربي بل عانقنا الجرح الفلسطيني ... و المغربي ... و حفظنا اغاني سعيد المغربي باللغة العربية ... حيث كان التناص اللغوي و الدلالة الثورية للشعر الملتزم ... نعم ناضلنا بالعربية من أجل كل الوطن ... وحتى المجاهد عبد الكريم الخطابي كان يعلم ابنائه " العربية و الاسبانية اما الامازيغية فهي في الدم لا تحتاج لمن يركب عليها أو يستغلها لاغراض سياسوية ... فتحية للرفيق حسن صاحب نظرية الاشتغال و الاحتفال ...وتحية عالية لجاري حسن ثيذرين ...
أخوكم كمال من فرنسا ...
مقبول مرفوض
3
-7-
rmantouz
6 غشت 2012 - 04:34
اييه اخويا دثرين اخر الزمان كتبيع التاريح الامازيغي بحفنة من الدراهم وفي وسط يعج بالبلطجة وفوق منصة مليئة بالرموز المخزنية \هامولاي هالملا هاالامير صورهم اكبر من القاعة وتاتون لتقولو ان المخزن هو العدو،،،عاش الطيبي بوريش
مقبول مرفوض
-1
-8-
ozaouith
6 غشت 2012 - 10:37
تكريم مستحق و لــكـــــــن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هنيئآ لك أستاذي العزيز،وإتمنى لك عمر مديد،ومزيد من الإجتهاد في سبيل الريف العظــيــــم.
ولكن كم حز في نفسي عن الجهات المنظمة لهذا الحفل الإستعراظي والإسترزاقي،وبعض ا لوجوه المنافقةالبئيسة التي تتقن تصفيق النفاق
مقبول مرفوض
2
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية