English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. عصابة "اودي" المغربية تواصل غارتها على الابناك الهولندية (5.00)

  2. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  3. مدريد متخوفة من تغيير ديموغرافي لصالح "القومية الريفية" في مليلية (0)

  4. الحسيمة.. معاناة المشردين تزداد خلال فصل الشتاء (فيديو) (0)

  5. عمال معمل الحليب المطرودين يمددون اعتصامهم امام عمالة الحسيمة (0)

  6. الحسيمة..هيئات ترسم صورة قاتمة للوضع الصحي ببني حذيفة (0)

  7. جداريات وبستنة تؤثث أقدم مدرسة بإمزورن (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | حوارٌ على باخرة المنفَى يكشف تفاصيل مثيرة برواية أسدِ الريف

حوارٌ على باخرة المنفَى يكشف تفاصيل مثيرة برواية أسدِ الريف

حوارٌ على باخرة المنفَى يكشف تفاصيل مثيرة برواية أسدِ الريف

أعادت منشورات "فرونتيسبيس" بالدار البيضاء مؤخراً نشرَ كتاب نادر موسوم بـ "مذكرات عبد الكريم"، وذلكَ بناءاً، على حوارٍ مطول خصَّ به الأمير عبد الكريم الخطابي صحفياً فرنسياً على متن باخرةِ المنفى..السبق الصحفي المثير، الذي طاله غبار النسيان يميط اللثام عن شخصية جريحة ومنكسرة بيدَ أنها فخورة ومحبة بشكلٍ مدهش لفرنسا.

عبد الكريم الخطابي، صحفيٌّ، أصبحَ قاضياً، قبلَ أن يتحولَ إلى زعيم حرب، بل إلى قائدِ أول دولة مستقلة، استطاعت التحرر من نير الاحتلال، وهُو لم ينسَ مهنته حينَ كانَ كاتبَ عمودٍ في (Telegrama del Rif) في مليلية...إذ إنهَ شخصٌ محبٌّ للصحفيين وخصهم بعدة حوارات خلال الحرب، كمَا كان يحسنُ الحديثَ إلى الصحافة، وبفضل قدراته في المجال الإعلامي ذاعَ صيتُ معركته على مستوى العالم.

روجير ماتيو، صحفي أيضاً، وواحدٌ من بين من نجحوا في تجاوز الحدود لأجل التقاء الزعيم الريفي. وقد حازَ فعلاً على ثقة الأمير الخطابي، فضلا عن ثقة أخيه سي مْحْمّْد على الأخص. مراسل "لوماتان" الذي عادَ آنذاك برفقة صحفيين إلى فرنسا على متن "آبدا"، السفينة التي كانَ بها عبد الكريم الخطابي معَ عائلته في الطريق إلى منفى بعيدٍ بجزيرة لارينيون. ومن الدار البيضاء إلى مرفأ مرسيليا، أفلت من نظرائه الصحفيين، كيْ يحظَى بسبق عام 1926، في حوارٍ مطول، مع الزعيم الأكثر شهرةٍ آنذاك.

خلالَ عدة أيامٍ وليالِ، تمكن الصحفي من الالتقاء وحيداً بعبد الكريم الخطابي وأخيه سي محمد. الأميرُ كان يفهم الفرنسية جيداً لكن كان يفضل الحديث بالعربية فيمَا كانَ أخوه يعملُ على ترجمة ما يقول، ولتوضيح أفكاره، عمد عبد الكريم الخطابي إلى كتابتها في نصوص، فيمَا عمل على إملائها في احيان اخرى متدخلا في الغالب، معترضاً على محاوره، ومذكراً إياه، فيمَا كان روجي ماتيو، يخرجُ في بعض الأحيان من عباءة الصحفي ليروجَ دعائياً للسياسة الفرنسية...إذ كانَ يعلق من حين لآخر على تصريحات الأمير، لكنه ما كانَ ليتورع عن إعلان المنتصر في ذلك.

اقتنع الصحفي الفرنسي أن عبد الكريم صادق في معظم الحالات، وزكية داود، التي ألفت كتاباً حولَ حياة الأمير الخطابي بعنوان "ملحمة من ذهبٍ ودم"، لم تقل عكس ما أورده روجي ماتيو، فيمَا يتحفظُ بعض المؤرخين على مَا وردَ في الحوار، مادامَ الخطابي قد ظهَر فيه محباً لفرنساً، وهُوَ ما لا ينسجمُ معَ مقاومٍ بطولي متصلب، كما عرفَ عنه طيلة عقود. فحتَّى وإن كانَ يتحدث كسجين، فمنَ المتحمل أن يكون روجي مستفيداً من تواطؤ في قلب الجيش...على اعتبار أن الآبدا؛ بارجةٌ حربية...

وعلى الرغم من ذلكَ كله، لم يكن الأمير الخطابي من طينةِ من يطبلُ للفائز، فتصريحُه بالصداقة مع فرنسا تؤكدها عدة رسائل وخطابات ألقاها زمنَ نفوذه. كمَا شفعَ الحوار بتوقيعه، والصحفي السابق والسياسي، عرفَ كيف يتأقلم مع محاوره، ولم يحدْ أبداً عن خط قيادة، كانَ به المحبَّ لوطنه، الحداثي والبراغماتي، ذا النزوع الدائم إلى الانتصار لقضيته، لكنْ دونَ تنازلات.

لم نرغب يوماً في محاربة فرنسا...

هذا النص الرئيسي، لمْ يعد نشرهُ منذ ثمانينَ عاماً. وهو وثيقة نادرة وخليقةٌ بأن يعادَ اكتشافها، بمَا تضمه من اعترافات مثيرة لرجلٍ هزمَ تاريخيا، وقادَ كل حرب العصابات خلال القرن العشرين. (إريك لوباز).

- فرنسة كريمةٌ مع إسبانيا الخائنة: والتاريخُ بكل تأكيد هو الأكثر تعقيداً، ذلكَ ما يستشفُّ من حوار عبد الكريم الخطابي، السجين الواقع بين الغضب والقدر المأساوي، لكنَّ الخطابي لا ينسى تصفية حساباته(...)

نفاق الإسبان

إسبانيا كانت في حاجةٍ ّإلى فرنسا كي تقهر الريف، لكنها لجأت إلى استراتيجيات غير معمولٍ بهَا قبل دخول الفرنسيين على خط الحرب. (...)

كررَّ أمامي للمرة الألف:

- لمْ أكن راغباً في القتال!

(...)

- كنتُ الوحيدَ القادر على المهاجمة من جانب الفرنسيين ، دونَ الإسبان، بيدَ أنني لم أكن ذا رغبةٍ في ذلك!

(...)

- اتهمنا بالتخلي عن المقاومة في الوقت الذي راجَتْ فيه أنباء عن تعاطفنا مع الفرنسيين

(...)

- لقد كان الإسبان، أول من روَّج لتلك الشائعات، وذلكَ قصد تأليبنا على فرنساَ كيْ نعيد لنفسنا الاعتبار أمام ساكنة الريف

(...)

في تلك اللحظة بالذات ظهَر إيتشيفارييتا.

اقترح علينا في البداية، باسم بلده إسبانيا، السماحَ باحتلال "كاب كيلاتيس" و"مورو نويفو"، إضافة إلى نقطة استراتيجية ذات وساطة، تتحكمُ في خليجَ الحسيمة بشكل تام، ويكفي الرجوعُ إلى الخريطة لتبين المسألة..

لكنَّ المهمة الحقيقية لاشيفارييتا، الذي كانَ يتحركُ بالأوامر الرسمية لبريمو ريفيرا، وقدْ كانَ ذلكَ، كما أكرره عليكَ، هي دعوتي إلى التفاهم مع الإسبان على حساب الفرنسيين.

(...)

إيتشفارييتا، الذي كانَ عليَّ أن أراهُ ثانية، بحرَ سنة 1922، زارَ النكور رفقة بحار، وحصلتِ المقابلة بيننَا.

في البدَاية أعطاني مهلة، وكنت سأتلقى لو قبلت باحتلال إسبانيا لكيلاتيس وبورتو نويفو ونقط مساعدة، 20 مليون بسيطة، ناهيكَ عن التسليح العصري والذخائر الضرورية لقتال فرنسا.

محبٌّ لفرنسا يقفُ ضدَّهَا...

يؤكدُ عبد الكريم الخطابي أنه قام بكل شيء كيْ لا يتخطى النزاعُ دائرة الريف...لكنَّ القبائل لم تكنْ على رأي واحد...

لماذا حاربنا فرنسا..

"لماذا حاربتم فرنسا؟" في كل مرة يطرحُ فيها السؤال علينا، نصابُ بالذهول لأننا لم نقاتل فرنسا، ولم تخطر لنا فكرة مقاتلتها على الإطلاق، كما أننا أكدنا خلال عدة مناسبات، رغبتنا في استمرار في الاستفادة من المساعدة الفرنسية على تنمية الريف...

بداية النهاية...

حين أحس عبد الكريم بالتقلبات من حوله، حاول التفاوض في مؤتمر وجدة في أبريل 1926. لكنَّ تشدد الفرنسيين والإسبان لم يذر له أية فرصة...

- مما لا جدال فيه أننا حوربنا، ما دمتُ بين أيديكم، لكنكم أيضاً حوربتم !

هلّا اوضحت

- كي تنتصروا علي أجبرتكم في البداية، أن تأتوا من فرنسا بإمدادات كبيرة، بل إنكم بعثتم الماريشال بيتان، مرفوقاً بـ200.000 رجل، أي كل ما يمكن تصوره من تسليح عصري.
وحتَّى نهاية عام 1925 كنتُ المتحكم في الوضع...

لكنني حاربتكم، وفي ذلكَ خسرتم الريفَ بأكلمه..تلك هي الحقيقة، لقد خسرتم الريف يوم قررتم نفيي...

لو أنكم (يقصد الفرنسيين) تركتموني سيدَ الريف، لبذلت قصارى جهدي كي تمدني فرنسا بكل الموظفين الضروريين لتطور البلد..

-نعم كنتُ أريد السلام، لكنني وجدت بعد مفاوضات وجدة أنَّ الإسبان والفرنسيين متفقون بشكل تام..

- لقد استأنفتُ القتال في حالةٍ من اليأس، دونَ أن أوهم نفسي ببصيص أمل، وكنتُ في ذلكَ متوقعاً لما لم يتأخر عن الظهور: ارتخى مقاتلويَ ترديجياً، واستسلمت القبائل تباعاً وبسرعة، وفي ظل تقدم قواتكم بصورة سريعة، أدركوا أنني لم أعد قوياً بما فيه الكفاية حتّى أدعمهم".

وفي بعض الأثناء، وجدتني واثقاً في وعدكم القاضي بمنح الريف استقلاله، لكنَ كيفَ السبيل إلى المقاومة حتَّى تحقيق سلام مشرف؟ القبائل كانت محبطة. ولأجل ذلك السبب لم تكن هناك عدة معارك كبرى خلال 1926.

لقد كانت بلادي مفقودة، وكنت واعياً بالخطأ الكبير الذي اقترفته من خلال عدم مقاتلة من دفعوني إلى محاربتكم، وكانوا أول من التقيتهم في النزاع (...)

دليل الريف :هسبريس

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (6 )

-1-
homes asgengan amazeg por
4 نونبر 2012 - 19:30
lemada lam tadkorona mada 3amalo el 3alaweyen ma3a erf hal choftom mada ya9olona fe eda3a edyal e9ra 9alo 3an el 3alaweyen kekanoeharbo erifeyen hom kano yahtobona fe el masajed wa ya9olona haram man yohareb ma3a erifeyen kano yahafona 3an karasehem ya3ne 3an hokmehem hom sanado faransa fe kole chay wa madaw 3a9d leyodrebana be jame3 asleha hom sanado be aktar men 60000 mortase9a 3arab men tonas wa dawal ahara efre9eya wa 3arbomajeyen el mahsane 9atalo wa egtasabo wa tajalado kano kaysybohom eflabhar saybo aktar men 7000 wahed wahale le9atlo efle9sorat dabho lehom ke lahwala wosed wosed
مقبول مرفوض
3
-2-
بوعياش ريف
5 نونبر 2012 - 01:14
تقرير تغليب فيه قيمة الامانة التاريخية، فلا يمكن قبول جل ما كتب في النص لانه يتلاشى مع ما كان يدعو اليه الامير الخطابي، خصوصا في مراحل حياته الاخيرة التي قال فيها الكثير عن الاستعمار واصفا اياه بالعدو مهما كان بعده عن الريف، لذا فإن ما في هذا التقرير استخفاف بتاريخ الامير المجاهد خصوصا وان المترجم قام بترجمة بعض الاسطر من الحوار الصحفي وهذا يتنافى مع مصداقية المترجم، مع العلم ان هناك حقائق تاريخية تثبت عكس ذلك.
من جانب اخر، يتبن لنا ان المترجم اخفى الجزء الاكبر من الحوال الذي اجراه الصحفي الفرنسي مع الامير، وهذا ان دل على شيء فإنما يدل عن خطب ما، و عن هدف غير مشروع في نفسية الكاتب او المترجم ان كان اصلا مترجما
مقبول مرفوض
5
-3-
بوعياش ريف
5 نونبر 2012 - 01:27
دمت فخرا وا عزا لهذ الريفيين يا أيها البطل الغريب والمنسي من قبل وطنه الذي ناضل من أجله. فأنت دائما في القلوب الريفيين يا عبد الكريم الخطابي.
مقبول مرفوض
7
-4-
بوعياش ريف
5 نونبر 2012 - 01:30
رحم الله قائدنا المجاهد الحقيقي واسكنه فسيح جناته ونسئل من الله ان يرزقنا قائدا مثله لنسترجع كرامتنا وارضنا المغتصبة
مقبول مرفوض
8
-5-
مولاي موحند
5 نونبر 2012 - 14:44
موحند موحند أبابا
موحند أمقران
إسهرشان أرومي
إعرياس خ إزوران


حتى العسل إذا لمسوه صار مرا ،، إن شر هؤلاء لا يعرف الحدود ،، لم يعودوا حصارا على موتانا إذا ماتوا ، بل أصبحوا الموت الذي يقتل كل جميل فينا .
نحن أمام قاتل يريد أن ينبئ فينا بموت شهامة رجل فيصوره حليفا لفرنسا ، ثم بعد ذلك يتصرف في ما قاله الآخرون عنه وكأن الكتابة التاريخية ترصيف لجمل ما على نحو يقبل الانتقاء والحذف على الهوى والمزاج المهترئ بالفقر التاريخي حدثا قبل أن يكون جذاذة .
إن سر هؤلاء الذين يكتبون كثيرا دون أن يقولوا الحقيقة ولو مرة واحدة هو أنهم جزء من القدر الذي جعل أيوب يتحمل الابتلاء متجلدا بالصبر .. هؤلاء إخوتي هم العفن التاريخي الذي لا يملك من الحقيقة إلا رائحتها الكريهة التي حتما ستطرح إلى الهامش ، لأن لمولاي موحند دائما رجالات يجددون صوته الصفي ، لأنهم هم من يسمعون بحته التي تتوقد نارا .. هم من يضربون معه بقوة كلما فكروا فيه بهدوء.
مقبول مرفوض
3
-6-
homes asgengan amazeg por
8 نونبر 2012 - 02:24
esalam ya ehwane erifeyen lemada lam na3mal zawra kabera fe refina el kaber le yonchar etarehona elha9e9e 3abra el 9anawat el mosta3mer el mahsane efrankofone lemada lam yatakalamona law maratan wahed 3an asadena etarehe le anahom mol e9fas kaye9fas 3arfen rashom achno daro yochkona homa kay3amlona ger echteh et9adam yablade ayhay ent9admo bekre had el3esaba el mahsaneya emsetra e3la jame3 el 9anawat elkobra wa esogra e3lach mantalbo eda3a rifeya le refena chofo mech7al abaena wa umahatena wa ajdadna la yafhamo chyaen men jame3 el 9anawat kolohom bel3abomajeya el 3oroba wa efrankofoneya hal nahno fe el mgreb elkaber aw fe faransa wla che dawla 3arbomajeya walah manhas ana feblade el magreb dawlat esobo3 etareh ama daba estawlaw 3alayha tamaseh wa el3afaret wa edyoba hal yo39al deyoba an yohkam 3an esbo3a
مقبول مرفوض
0
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية