English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. بالفيديو .. إنطلاق مسيرة أربعينية محسن فكري (5.00)

  2. بالفيديو: وقفات بكطالونيا والباسك في أربعينية محسن دعما لحراك الريف (5.00)

  3. توافد المحتجين على ساحة الحسيمة (4.00)

  4. أربعينية محسن .. شبان ينظمون السير في غياب الأمن (3.00)

  5. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  6. بعد مأساة محسن فعاليات تناقش علاقة المؤسسة بالمواطن في ندوة بالرباط (0)

  7. الآلاف يتدفقون على ساحة الحسيمة للمشاركة في أربعينية محسن (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | لجنة من وزارتي الصحة والداخلية تزور اقليم الحسيمة

لجنة من وزارتي الصحة والداخلية تزور اقليم الحسيمة

لجنة من وزارتي الصحة والداخلية تزور اقليم الحسيمة

علمت شبكة دليل الريف ان وفد من وزارتي الصحة والداخلية زار مؤخرا اقليم الحسيمة بهدف تتبع ومراقبة سير عملية التسجيل في نظام المساعدة الطبية "راميد" الذي اعطى الملك  محمد السادس انطلاقتها في شهرمارس من هذه السنة .

وقام هذا الوفد المشكل من ممثلين عن وزارة الصحة ووزارة الداخلية بزيارة مستشفيات ومراكز صحية والتقى عدد من المسؤولين المحليين و الاطباء وذلك لتقييم الاشهر التسعة من انطلاق عملية تعميم نظام المساعدة الطبية.

وقال وزير الصحة الحسين الوردي ان هذه الزيارات تهدف الى تحديد المشاكل التي تعيق السير العادي لهذا النظام بغية اجراء التعديلات اللازمة لتحسين رعاية المرضى المحتاجين.

وسجل هذا الوفد الذي زار ايضا كل من بوجدور وفاس مجموعة من المشاكل الادارية التي تعيق السير العادي لنظام المساعدة الطبية كالتاخر في تسليم بطاقة الاستفادة ، واستمرار السلطات في منح شهادة الاحتياج رغم الغائها في مارس الماضي، هذا بالاضافة الى اقصاء مجموعة من الاشخاص يدعون انهم مؤهلون للاستفادة من هذه البطاقة .

وعلى المستوى الطبي سجلت هذه اللجنة بعض المشاكل كعدم التزام المستفيدين باتبعاع المراحل التي ينص عليها هذا النظام و التي تستوجب عليه مراجعة طبيب المركز الصحي التابع لمحل سكناه والذي سيوجهه الى المستشفى الاقليمي اذا لزم الامر.

وتشير الاحصائيات ان ما يقارب 1,8 مليون بطاقة تم توزيعها خلال الاشهر التسع الاولى وان ما يقارب 2,2 مليون مرشح للاستفادة يتوفرون على وصل طلب الحصول على بطاقة المساعدة الطبية والذي يتيح لهم الاستفادة من المساعدة الطبية في الحالات الاستعجالية.

دليل الريف : متابعة  

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (10 )

-1-
بيبي
12 دجنبر 2012 - 19:21
ها البطاقة موجودة .فين هما الاطباء .خصوصا ونحن نسمع أن معضمهم قد استقال .للتفرغ للمصحات .لعل البطاقة تشفي أمراضي التي تكالبت علي بعدما تقدم بي العمر .أليس كذلك ياأيتها اللجنة الموقرة
مقبول مرفوض
1
-2-
الخيط الابيض
12 دجنبر 2012 - 21:30
شيدوا المستشفيات ووظفوا الكفائات والاطر التي تكسر اضلعها امام البرلمان من طرف اولاد الخيرية . وبراكا من الضحك على الشعب واللعب على ربح مزيد من الوقت , مستشفى محمد الخامس بالحسيمة الوحيد بالاقليم لساكنة تتعدى 500 الف نسمة ويكفي من تشييد المساجد والكورنيشات واحياء السهرات والفاهم يفهم ؟
مقبول مرفوض
0
-3-
موظف
12 دجنبر 2012 - 21:54
نطالب وزارة الداخليةبالتعوضات عن هذه المهمة الصعبة وكذا توفير وسائل التنقل من مقر العمل الى العمالة لايداع الملفات او سحب البطائق خصوصا المناطق النائية وكذا الزيادة في الموارد البشرية الساهرة على هذة العملية لتسريع وتيرتها ،كيف يعقل ان يقوم موظف واحد دون توفر شروط العمل الظرورية باستقبال طلبات وشكايات جماعة كاملة او اكثر...اما التعويضات المخصصة فكما يعلم الجميع لا يتوصل بها الموظف البسيط امام وجود التماسيح والعفاريت
مقبول مرفوض
2
-4-
مستفيد
12 دجنبر 2012 - 22:23
مفهمناش لهد الدولة كتعطينا لاكرط بلفلوس اوفقاش كنمشيو لسبيطار مكنلكاو لا طبيب لا دوا..مخسناش من هدا لاكارط ديالكم نقطعوها أونتهنو مكاين والو غير السمسرة،الله ينعل يمها دولة بحال هده
مقبول مرفوض
0
-5-
مهتم
12 دجنبر 2012 - 22:33
لا يمكن نجاح هذه العملية الا بتحسين شروط الموظفين الساهرين عليها سواء داخل العمالة او خارجها وتزويدهم بالمعدات اللازمة وكما قال صاحب التعليق السالف الذكر (موظف) لا بد من زيادة الموارد البشرية وتعويضهم عن الاعمال الشاقة اناذاك سيرى الجميع كيف ستمر العملية وكيف ستقضى مصالح المواطنين البسطاء،دون ذلك لا يمكن الحديث عن اي تغيير او تسريع في الوتيرة
مقبول مرفوض
0
-6-
موظف بجبال الريف
13 دجنبر 2012 - 16:49
انت محق انا موظف في ملحقة ادارية تغيب فيها كل شروط العمل حتى التدفئة غائبة في الوقت الذي يستمتع المسؤولين بالعمالة بدفء الات التدفئة المخصصة اصلا للمناطق التي تعرف موجات البرد
فكيف يردون من الموظف متجمد الايدي ان يقوم بعمل ويتقنه وهو لا يتوفر على الشروط الذرورية نفس الشيئ بالنسبة للمعدات ففي البداية وعدونا بتوفير كل مستلزمات العمل في هذا القسم غير اننا لم نرى اي شيء
ناهيك على مصاريف التنقل اغلتي ندفها من جيوبنا من اجل ايصال الملفات الى العمالة وارجاعها
الموظف اصبح ينفق على الدولة عوض ان تقوم هي بتعويضه عن المصرايف التي يدفها من اجل تسريع وتيرة العمل
مقبول مرفوض
0
-7-
13 دجنبر 2012 - 19:49
necesitamos varios hospitales en la provincia de alhucemas y no ramid
مقبول مرفوض
0
-8-
الله كريم
13 دجنبر 2012 - 22:49
وا للا الحكومة الموقرة ما خاصنا لا بطاقة لا رميد خاصنا الاطباء والنهوض بواجبهم المنهي حنا نسلفوا من الجمعيات نخلصو التطبيب خاص غا نمشيو لسبيتار نلقاو اللي يديها فينا السيل وصل الزبى
مقبول مرفوض
0
-9-
ajdir net
13 دجنبر 2012 - 23:45
marhaban bikoum fi baladiyat ajdir o9ssimo bi el lah hta talbou l isti9ala dyalkoum ila kat hassou b l mowatinin lakin in kontom mostachfiyin walastom bi mofatichin fa dalik tabi3i .
مقبول مرفوض
0
-10-
جواد
14 دجنبر 2012 - 18:37
ان بطاقة الاستفادة من نظام المساعدة الطبية RAMEDسلمت الى الاشخاص الميسورين وليس للاشخاص ذوي الاحتياجات وكمثال على ذلك قيادة اربعاء تاوريرت .
مقبول مرفوض
0
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية