English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. لفتيت من الحسيمة: لا وجود لـ"العسكرة" ولعن الله من ايقض الفتنة (5.00)

  2. الخلفي: موضوع ظهير "عسكرة الحسيمة" انتهى وسنُطبّق القانون (3.67)

  3. وزير الداخلية يُواصل تحركاته داخل خريطة الحراك بالريف (2.00)

  4. هشاشة البنية التحتية بدواوير إقليم الدريوش (2.00)

  5. الميريا.. احباط محاولتين لتهريب مغربيين من ميناء الناظور (0)

  6. القوات العمومية تمنع ساكنة تلارواق من الزحف نحو الحسيمة (0)

  7. العماري يتوعد العثماني بعد اتهام حزبه بالمسؤولية عن الاحتقان بالحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | دراسة : معركة انوال ألحقت باسبانيا اكبر هزيمة في تاريخها العسكري

دراسة : معركة انوال ألحقت باسبانيا اكبر هزيمة في تاريخها العسكري

دراسة : معركة انوال ألحقت باسبانيا اكبر هزيمة في تاريخها العسكري

اوضحت مجلة اسبانية متخصصة في دراسة التاريخ ان معركة انوال التي خاضها الريفيين بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي ضد الجيس الاسباني في يوليوز 1921 تعتبر المعركة التي نالت فيها اسبانيا اكبر هزيمة في تاريخها العسكري.

وتحدث ذات الدراسة عن التاثيرات التي خلفتها هذه المعركة التي وقعت بالريف وما ترتب عنها لاحقا من انقلاب عسكري سنة 1923 قاده الجنرال بريكو دي ريفييرا، ثم استمرار تاثير هذه الحرب حتى وقوع الحرب الأهلية التي عاشتها البلاد سنة 1936 الى غاية 1939 وانتهت بنهاية الديمقراطية وإرساء دكتاتورية فرانكو التي دامت حتى 1975.

 واختارت المجلة الإسبانية الى جانب معركة انوال معركة العقاب التي تواجه فيها المغرب واسبانيا ضمن المعارك العشر الأكثر تأثيرا في التاريخ العسكري لاسبانيا.

وتعد معركة أنوال من أهم المعارك التي شهدها العالم الحديث في القرن العشرين و خاضها عبد الكريم الخطابي ضد الاستعمار الإسباني معتمدا في ذلك على حرب شعبية كان لها صيت عالمي كبير ونال فيها الجيش الاسباني هزيمة جد كبيرة.

دليل الريف : متابعة

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
الهدهد
25 يناير 2013 - 23:24
تم استدراج المستعمر الى واد الحمام الذي يشق وسط أنوال وقامت المجزرة بالسلاح الحدادة المحليين بدون رصاص يطلق عليهم حتى صار مجرى المياه الممجوج بدماء العدو الى واد امقران وصار المشهد مدهش لبورقيعة على كيفية تم ذبح جنوده وهم مدججين بالآسلحة النارية على أيدي الفلاحة بالمناجل والخناجر والمذرات وبما تسمى الحديدة وبعض الشقورات وهي كانت معركة بطولات رجال الريف الذين لا يخافون الموة على أعراضهم وشرفهم وهم يتنافسون مع بعضهم من سيقتل أكثر من الخنازرة من برقيعة وزرع الرعب في قلوبهم وهم لا يعلمون ما يفعلون الا الاستسلام للشجعان فرقة بعد فرقة كالغنم ووووووووووووووووو
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية