English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. ارتفاع حقينة السدود وانتعاش آمال الفلاحين بالريف (4.00)

  2. نسبة ملء سد الخطابي بالحسيمة ترتفع الى 23,6 بالمئة (0)

  3. البرلمان الهولندي يوافق على قانون يسمح بزراعة "الكيف" (0)

  4. استعمال الغازات السامة بالريف على طاولة البرلمان الاسباني (0)

  5. إعادة تمثيل مذبحة بني سيدال بالناظور (0)

  6. شباب الريف يَتَعثّر امام الفتح الرباطي في مؤجل الدورة 17 (0)

  7. اهداف مبارة الفتح وشباب الريف (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مرة اخرى السلطات تمنع 20 فبراير من تخليد ذكراها الثانية بامزورن

مرة اخرى السلطات تمنع 20 فبراير من تخليد ذكراها الثانية بامزورن

مرة اخرى السلطات تمنع  20 فبراير من تخليد ذكراها الثانية بامزورن

منعت السلطات المحلية بعد زوال هذا اليوم الاحد 24 فبراير نشطاء حركة  20 فبراير من تنظيم وقفة احتجاجية بمركز المدينة تخليدة للذكرى الثانية لانطلاق الحركة.

وانتشرت العناصر الامنية بجل الشوارع المؤدية الى المكان الذي قرر فيه نشطاء الحركة تنظيم شكلهم الاحتجاجي بشاحة 24 فبراير منذ الزوال،وقامت بتفريق تجمعات المواطنين والمطالبة بمغادرتهم المكان.

وفي لحظة انطلاق الشكل الاحتجاجي تدخل مسؤول ىالاجهزة الامنية ليخبرهم برفع الوقفة وتفريق التجمع الاحتجاجي لكونه تجمهرا غير مرخص وبدا يتلوا عليهم بنود قانون الحريات العامة التي تمنع مثل هذه التجمعات.

هذا واستنكر مجموعة من النشطاء  نعهم من تخليد الذكرى الثانية لانطلاق حركة 20 فبراير واعتبروا ان هذا القرار غير مشروه لكون احتجاجاتهم سلمية وتطالب بمطالب معقولة منها حرية التعبير والحرية و الكرامة والعدالة الاجتماعية.

وكانت السلطات الامنية قد منعت تخليد الذذرى الثانية لـ 20 فبراير بكل من بني بوعياش والحسيمة، وهو ما اعتبره فبرايريو المنطقة و بعض الحقوقيين محاولة من الدولة لاقبار نضالات حركة 20 فبراير.

دليل الريف : تغطية خاصة


 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
الحاج قدور
24 فبراير 2013 - 22:33
قرار المنع مشروع؟ لا ينبغي ان نتجاهل قانون الحريات العامة ، والا ستصبح الدولة تعيش في فوضى وانعدام الاستقرار وسيرجع بنا الزمان الى عهد السيبة .
الشعب المغربي لا يعترف بحركة 20 فبراير لانها لا تمثله وتمثل فقط بعض الاشخاص يعدون على رؤوس الاصابع المنتمين الى التيارات الرادكالية والنهجوية والملحدين ،
وبعض ممن يبحث عن مصالح خاصة .
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية