English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  6. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  7. محاربة السيدا بالناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | رياضة | هذه أسباب فشل منير الحمداوي مع فيورنتينا

هذه أسباب فشل منير الحمداوي مع فيورنتينا

هذه أسباب فشل منير الحمداوي مع فيورنتينا

دخل منير الحمداوي مجددا في النفق المسدود وأكدت أيامه الأخيرة مع فيورنتينا الإيطالي أنه لاعب تعيس الحظ رغم الموهبة والمؤهلات العالية التي يتوفر عليها.

اللاعب الذي تتحدث وسائل الإعلام الإيطالية عن طلاقٍ نهاية هذا الموسم بينه وبين البنفسجي لعدم الإقتناع وفشله في إيجاد مكانه في فيلق مونتيلا، يعيش في الآونة الأخيرة أياما عصيبة بسبب إبتعاده عن أجواء المنافسة منذ قرابة شهر إضافة إلى إصابته على مستوى الظهر بحر الأسبوع الفارط.

منير يؤدي ضريبة مجموعة من الأسباب التي دفعته للغرق في نهر فلورانسا إنطلقت من الهالة الإعلامية الضخمة التي رافقت قدومه إلى فيورنتينا منذ يناير وحتى يونيو من العام الماضي، حيث عانى من صعوبات في توقيع العقد ليجد بعدها ضغطا كبيرا من الصحافة المحلية توقعته كالنجم الجديد والمهاجم الهداف في قلعة النادي البنفسجي.

وبعد الإعلان الرسمي عن الصفقة دخل اللاعب في مرحلة إستعدادات متأخرة، حيث صادفت تداريب الفريق الإعدادية للموسم شهر رمضان، مما جعل الحمداوي يخوض الحصص المسائية فقط وبتمارين خفيفة قبل مغادرة ملعب التداريب في خضم التدريبات لتناول وجبة الإفطار، الشيء الذي أثر على مرحلة إستعداداته خاصة جانب الطراوة البدنية التي كان متخلفا فيها بدرجات مهمة عن باقي زملائه.

ومع بداية الموسم تأخر صاحب 28 سنة في الإندماج وسط أجواء الكالشيو وفشل في إيجاد مكان رسمي له مع الفريق ليكتفي بالجلوس في مقاعد البدلاء مع مشاركته بين الفينة والأخرى وبشكل متقطع، كما تلقى بعض الإصابات التي كسرت إيقاع بحثه عن التنافسية العالية رغم تقديمه لعروض طيبة وتوصله إلى هز الشباك في بعض المقابلات التي دخل فيها كبديل.

وإلى جانب كل ذلك سافر الأسد مع الأسود إلى جنوب إفريقيا لخوض غمار كأس أمم إفريقيا وغاب عن فريقه لشهر كامل، الشيء الذي جعل مدربه مونتيلا يصرف نظره عنه بشكل شبه نهائي، حيث زكى منافسيه يوفيتيتش ولياييتش كمهاجمين رئيسيين وإحتياطهما المخضرم لوكا طوني ليبقى الحمداوي كخيار رابع صحبة زميله الشاب لوروندو، وهي الأمور التي تأكدت وفهمها جيدا اللاعب مباشرة بعد عودته من الكان حين وجد نفسه خارج مخططات المدرب ولم يلعب سوى 65 دقيقة متقطعة مع تهميشه في دكة البدلاء منذ منتصف الشهر الماضي.

ولأن المصائب لا تأتى فرادى فقد أصيب منير مؤخرا على مستوى أسفل الظهر ومن المحتمل أن يغيب لبعض الأسابيع مما قد يُعجّل بنهاية موسمه خصوصا أن فريقه يلعب على واجهة وحيدة هي الكالشيو ويتطلع لحجز تذكرة أوروبية خلال الموسم القادم، كما أن الخط الهجومي للنادي جد متوهج وحارق مما يضعف حظوظ اللاعب في المشاركة ما عدا إذا تلقى أحد منافسيه إحدى الإصابات.

الحمداوي لم يتأقلم بعد مع الأجواء الإيطالية رغم قضائه 9 أشهر بها كما أن زوجته المحتجبة تعاني من سوء الإندماج بفلورانسا والنظرة الدونية لبعض العنصريين، والأرقام التقنية تتحدث عن موسمٍ شبه أبيض للدولي المغربي الذي دخل مرتين فقط كأساسي و13 كإحتياطي وسجل 3 أهداف لم تكن كافية ولا مقنعة للمدرب ولا المسؤولين والذين وضعوا ملفه على طاولتهم مؤخرا من أجل دراسته وفتح باب مغادرته لوجهةٍ قد تكون إنجلترا أو فرنسا.

هداف الإيرديفيزي السابق وصاحب أكثر من 100 هدف في البطولة الهولندية يؤدي ثمن العطالة الطويلة التي عاشها مع مدربه السابق فرانك ديبور.. والحظ اللئيم يدوس على سنوات حاسمة في مسيرته الكروية، علما أن الحمداوي يعد من أخطر المهاجمين على الصعيد الأوروبي وأمهرهم على مستوى المهارات الفردية وما الإبداعات الرائعة التي كان يبصم عليها قبل أعوام مع ألكمار وبعدها أجاكس رفقة زميله لويس سواريز إلا خير دليل على ذلك، بيد أن الماكر الأورغوياني سلك الطريق الصحيح وإنقض على خيط النجاح والعالمية مع ليفربول، فيما إنتزعت الظروف الرياضية واللارياضية والعوامل المتراكمة السلبية مخالب الأسد وجعلته شاردا مهموها سابحا في مستنقعات الفشل والغياب عن التنافسية والصيام الطويل عن التهديف.

المهدي الحداد/المنتخب

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية