English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  2. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  3. السلطات الامنية بالناظور تضبط 5,5 طن من الحشيش (0)

  4. 220 مليون دولار للنهوض بالتعليم الثانوي بثلاث جهات بينها جهة الشمال (0)

  5. جمعيات تطالب لحليمي بالكشف عن العدد الحقيقي للناطقين بالامازيغية (0)

  6. نقابة: الاعلام يروج "الاكاذيب" على الاطر الطبية بمستشفى الحسيمة (0)

  7. السياسة الهجروية الجديدة بالمغرب.. واستمرار المآسي (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | غرفة التجارة والصناعة بالحسيمة تحتضن لقاء حول مواكبة الجمعيات المهنية

غرفة التجارة والصناعة بالحسيمة تحتضن لقاء حول مواكبة الجمعيات المهنية

غرفة التجارة والصناعة بالحسيمة تحتضن لقاء حول مواكبة الجمعيات المهنية

بمبادرة من غرفة التجارة والصناعة والخدمات للحسيمة، وضمن مسلسل الإجتماعات التي تقرر إجراؤها مع عدد من القطاعات الإقتصادية بالإقليم، احتضن مقر الغرفة  يوم الأربعاء 17 أبريل 2013 لقاء عمل جمع بين الجمعيات المهنية إلى جانب غرفة التجارة المنظمة وكل من رئيس المصلحة الجهوية للوعاء الضريبي ومصلحة الضرائب بالإقليم والمركز الجهوي للإستثمار، وذلك بغية الإنفتاح على المحيط الإقتصادي والإجتماعي لمنتسبي الغرفة والإهتمام بشؤونهم عبر الإنصات والتشاور وتبادل الآراء والمقترحات.

افتتح اللقاء على الساعة الثانية والنصف ( 14:30 ) بعد الزوال بحضور ما يناهز 22 رئيس جمعية وبعض أعضاء مكاتبها، وقد ألقى الدكتور مكي الحنكوري رئيس الغرفة بالمناسبة كلمة رحب من خلالها بكافة المدعوين وأشاد بتجاوبهم الكبير مع فكرة عقد هذا اللقاء والمحاور التي يطرحها للدرس والمتمثلة في:

- تشخيص حاجيات وتطلعات الجمعيات المهنية المتعلقة بالضرائب والأسواق والتمويل والمنافسة وبالقضايا الإجتماعية.

- البحث عن حلول مشتركة لدعم القدرات التقنية للجمعيات.

وفي خضم النقاش الذي دار بين الحاضرين تم التطرف إلى المواضيع والقضايا التالية:

- ضعف الرواج التجاري بالإقليم وتأثيره على مردودية القطاعات الإنتاجية.

- الآثار السلبية للتجارة الموسمية والباعة المتجولين على القطاع التجاري.

- الصعوبات والتحديات التي تواجه المقاولين الشباب في تدبير مشاريعهم وتلاشي ضمانات الدولة أمام شروط الأبناك.

- الإنخراط في برامج التغطية الصحية  والسكن الإقتصادي.

- الهاجس  الضريبي وصرامة مساطير التحصيل.

- دور ومسؤوليات المصالح الخارجية والمنتخبة في حماية مصالح التجار وتأهيل مختلف القطاعات الإقتصادية بالمدينة.

واختتم اللقاء على الساعة الخامسة ( 17:00 ) مساء بتبني الخلاصات التالية:

- برمجة لقاء ثاني حول تقديم مقترحات مشاريع  الجمعيات المهنية و منخرطيها.

- عقد لقاء تواصلي حول موضوع الضرائب بتأطير من المديرية الجهوية للضرائب.

- برمجة لقاءات مع المجلس البلدي للحسيمة والصندوق الوطني للضمان الإجتماعي ومندوبية الشغل.

- خلق موقع إلكتروني للجمعيات المهنية بالإقليم.

- تعميق النقاش و التشاور حول موضوع تأسيس شبكة الجمعيات المهنية العاملة بالإقليم.

- السهر على توفير الدعم المادي والمعنوي للمقاولين الشباب عبر مواكبتهم ومساعدتهم في الحصول على عروض المشاريع و مراسلة الحكومة بخصوص مستقبل برنامج مقاولتي.

- التفكير بجدية في حلول واقعية لتنظيم التجارة الموسمية والباعة المتجولين بتعاون وشراكة مع الجهات المعنية.

- الإنخراط في البرامج الحكومية المختلفة و العمل على الإستفادة من شبكات مقاولات غرف التجارة ومن المشاريع الدولية.

- الإهتمام بالتكوين والمعرفة وبرمجة زيارات لمعارض وشركات وطنية ودولية.

دليل الريف : مراسلة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (8 )

-1-
za2iro safha
19 أبريل 2013 - 21:13
mahma haawaltom albahtha 3an holoolin mochtaraka illa anaho la yomkino addamjo bayna al9odoraati atti9niyati wa hadhaa laa yomkino tah9ii9oh
مقبول مرفوض
0
-2-
وطني
20 أبريل 2013 - 11:33
خطوة على الطريق الصحيح. احذر يا مشراع و يا الحنكوري من المنافقين و الفتانين من أعداء المصلحة العامة و ما ظهر منها و ما بطن.
مقبول مرفوض
0
-3-
rachid
20 أبريل 2013 - 11:38
wach darori atkon f al pam
مقبول مرفوض
0
-4-
الريف الاوسط
20 أبريل 2013 - 13:24
غرفة التجارة و الصناعة بالحسيمة نقطة سوداء في مسلسل التنمية الاقتصادية بالمدينة و حجر عثرة امام الاستثمار المسؤول بالمدينة و فضاء للتطاحن الانتخابي الفارغ و اقتناص اللحظات الخادمة للاطماع الشخصية المريضة امام حفنة من اعضاء جهلاء و مسييرين تافهين قد انكشفت حقيقتهم امام الراءي العام المحلي و بانت عوراتهم المسمومة لعموم المواطنين و المتتبع لطريقة اشتغال الغرفة السوداء بالمدينة ليجد ارتجالية كبيرة في التسيير و انعدام تام للكفاءة الداخلية داخل الغرفة مع ضبابية كثيفة في ما يخص طريقة تدبير الموارد المالية للغرفة السوداء كما احب ان اذكر السيد الرئيس الذي هو بالمناسبة مالك لاحدى المصحات الخاصة بالمدينة ان يرحم الفقراء من ابناء المنطقة من التسعيرات الحارقة المتبعة بمصحته و يعمل مبداء التكافل الاجتماعي مع ابناء المنطقة ولا يجعل الهم التجاري غالبا على البعد الاجتماعي النبيل لمهنة الطبيب فاللهم ندعوك ان تشفي جميع المسييرين بالمدينة من امراض الانتهازية و الطمع المعمي فاءنها لا تعمى الابصار و لكن تعمى القلوب التي في الصدور
مقبول مرفوض
0
-5-
الريف الاوسط
20 أبريل 2013 - 13:24
غرفة التجارة و الصناعة بالحسيمة نقطة سوداء في مسلسل التنمية الاقتصادية بالمدينة و حجر عثرة امام الاستثمار المسؤول بالمدينة و فضاء للتطاحن الانتخابي الفارغ و اقتناص اللحظات الخادمة للاطماع الشخصية المريضة امام حفنة من اعضاء جهلاء و مسييرين تافهين قد انكشفت حقيقتهم امام الراءي العام المحلي و بانت عوراتهم المسمومة لعموم المواطنين و المتتبع لطريقة اشتغال الغرفة السوداء بالمدينة ليجد ارتجالية كبيرة في التسيير و انعدام تام للكفاءة الداخلية داخل الغرفة مع ضبابية كثيفة في ما يخص طريقة تدبير الموارد المالية للغرفة السوداء كما احب ان اذكر السيد الرئيس الذي هو بالمناسبة مالك لاحدى المصحات الخاصة بالمدينة ان يرحم الفقراء من ابناء المنطقة من التسعيرات الحارقة المتبعة بمصحته و يعمل مبداء التكافل الاجتماعي مع ابناء المنطقة ولا يجعل الهم التجاري غالبا على البعد الاجتماعي النبيل لمهنة الطبيب فاللهم ندعوك ان تشفي جميع المسييرين بالمدينة من امراض الانتهازية و الطمع المعمي فاءنها لا تعمى الابصار و لكن تعمى القلوب التي في الصدور
مقبول مرفوض
0
-6-
جحا
20 أبريل 2013 - 16:38
من أين أنت أيها الريف الأوسط؟ من أي كوكب تتحدث من زحل أو عدو للبام أوموظف سابق للغرفة لا حول و لا قوة له؟
مقبول مرفوض
1
-7-
امير الليل
20 أبريل 2013 - 20:43
الغرف المهنية على اختلاف انواعها مؤسسات دستورية تحكمها قوانين مشلولة،ومجرد الاطلاع على الاختصاصات المخولة لها من طرف المشرع،يتضح جليا انها واجهات لتزيين الديموقراطية المفترى عنها...هذا من جهة.
ومن جهة اخرى،فان التركبة البشرية المكونة للغرف خاصة غرف التجارة والصناعة سواء تعلق الامر بالمنتخبين او الطاقم الاداري لا حول ولا قوة لها لبلورة برامج عمل تعود بالفائدة على عموم المهنيين،والاسباب لا تخفى على احد،لقد حاولت الوزارة الوصية ان تجلب الاطر الكفأة الى الغرف الا ان تركيز القرارات في ايدي الرؤساء الذين غالبا ما يجهلون ادوار الغرف ومهامها وغالبا ما يلجون الى مكاتب الغرف لخدمة اهدافهم الشخصية والسياسية والانتخابية،يجعلون الاطرالطموحة بنفرون من هذه الادارات،وبقيت الغرف هياكل مليئة بالفاشلين المرغمين على الانبطاح والخضوع والخنوع لمواكبة الرداءة والفشل المزمن.
اما الوزارة الوصية فان مساهمتها في فشل الغرف ثابتة لانها لم تبادر يوما الى تشخيص الحاجيات الضرورية لهذه الغرف،بل لم تكلف نفسها عناء الاستجابة لطموحات المهنيين مراعاة لواقع المجتمع المغربي،كلما ارادت الوزارة الوصية تسطير السياسات التي يجب اتباعها في الغرف تلجأ الى فرنسا لتجلب البرامج الفرنسية التي لا تطابق الواقع المغربي.والامثلة كثيرة على ذلك،(تكوين التجار،المحاسبة المعتمدة،خلية الاستشارة والمساعدة،..)وهي برامج كلها فاشلة وصرف عليها الكثير من الاموال،دون ان ننسى الضمان الحرفي،مقاولتي،رواج،وغيرها من المشاريع التي اتت بها الحكومة ولم تعمر طويلا ليطالها النسيان...
وبالرجوع الى غرفة الحسيمة،شخصيا استحسن مبادرتها الرامية الى العمل مع الجمعيات المهنية وهو السبيل الوحيد لكي يستفيد المهنيون ويفرضون اراءهم وطموحاتهم،كما لا احبذ ان تدخل الغرفة مستنقع المساعادات المادية للمقاولين الشباب،واتساءل من اين ستأتي الغرفة بالاموال لتقدمها للمستثمرين؟؟
كما اود ان اشجع المدير الجديد للغرفة ليستمر في اجتهاداته الجريئة ولا يعير اي اهتمام لخفافيش الظلام،و ياليته يستطيع ان ينجز بالغرفة قاعدة للبيانات والمعلومات الاقتصادية والتقنية اعتمادا على التكنولوجيات الحديثة للتواصل ويضعها رهن اشارة المنتسبين وعموم المواطنين،وفي نفس الوقت وحسب الامكانيات المتاحة ان يبادر الى تطوير الخدمات الادارية للغرفة ويقتحم عالم الانترنيت ليعممها على المنتسبين .
اما السيد الرئيس فنصيحتنا له ان يبذل مجهودات اكثر لمواكبة ادارة الغرفة ومنتسبيها ويبقى لصيقا بطموحاتهم ويحمل مشعل الدفاع عن عالم المال والاعمال باقليم الحسيمة ويطرق ابواب الادارات العمومية والسلطات المحلية والوطنية لحماية مصالح المهنيين ولا يترك كل من هب ودب لتلاعب باختصاصات الغرفة،فاليتدخل بحزم في اللجان التي تشرف على منح الرخص التجارية،ولجان فرض الضرائب،وليتدخل في اللجنة المكلفة والمشرفة على المهرجان السياحي ويفرض اولوية الطابع التجاري للمهرجان.
واخيرا اتمنى التوفيق للجميع.
مقبول مرفوض
1
-8-
تاجر
21 أبريل 2013 - 11:29
نعم الغرفة في لقاء مع المهنيين و تتحدث حول التجارة في الاقليم في غياب أو عدم المشاركة التجار أي النقابات الممثلة لهم في هذا اللقاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مقبول مرفوض
0
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية