English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

4.67

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  6. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  7. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | الشوباني في رسالة لبنشماس : لماذا تصر على التضليل.. ومتى ستستقيل

الشوباني في رسالة لبنشماس : لماذا تصر على التضليل.. ومتى ستستقيل

الشوباني في رسالة لبنشماس :  لماذا تصر على التضليل.. ومتى ستستقيل

تحية استغراب وإشفاق... وبعد!

لا يخفى عليك أنه كان بإمكانك، كبرلماني، أن تستعمل حقك/واجبك الدستوري في مساءلتي مباشرة كعضو في الحكومة عما أهَمَّكَ وأغَمَّك! لكنك اخترت توظيف ذلك في توضيب خطاب المواجهة مع السيد رئيس الحكومة، فجعلت من قصة رئاسة طالب لجمعية في بلاد الأناضول عنوان «يقظة سياسية عالية!» تنافح بها عن المال العام! وتكافح بها عن دافعي الضرائب!

هكذا إذن وبتاريخ 8 ماي 2013، وعندما كنتَ تناقش السيد رئيس الحكومة في مجلس المستشارين حول أوضاع الجالية المغربية بالمهجر، انحرفت فجأة عن موضوع المساءلة وزعمت، غَمْزًا ولـَمْزًا، أنني أشرفت في إسطنبول على الجمع العام الذي انتخب فيه ابني أيمن محمد رئيسا لجمعية الطلبة المغاربة بتركيا! دَاِفعُكَ ووازِعُكَ في ذلك، كما ادَّعَيْتَ، حرصُك على حماية أموال دافعي الضرائب!.. لم يترك ساعتها إيحاؤك المتهافتُ ومعلوماتك الخَوَاء رئيسَ الحكومة دون رد عليك بما يناسب حجم الزَّلة وفَاحِشَ الكَذِبِ الذي اقترفته في حقي وفي حق أمانة النيابة عن الأمة، وهو ما واجهك به حين عرض عليك رفع التحدي بصرامة حاسمة ويقين قاطع: إما أن تستقيل أو يستقيل الشوباني! أذكر أنني التفت إليك منشرحا.. وأذكر أيضا أنني أَلـْفَيْتُ وجهك قد امتقع لونه.. واعتراه اصفرار ناطقْ!

مرّ من الوقت حوالي أربعين يوما على هذه «الهجمة» الخاسرة، والتي ما لأجلها ولا لمثلها يلتئم برلمانٌ وتُساءَل حكوماتٌ!! فلا أنت استقلتَ ولا أنا فعلتُ!! فأين الخللُ يا ترى؟ وبقي السؤال عالقا يتداوله الرأي العام المتابع: أيُّنَا لا يستحق تمثيل الأمة أو أن يكون عضوا في حكومة ترعى مصالحها، مادام الكذب أو استغلال النفوذ وتبذير المال العام جريمة تطارد أحدنا؟!

 ويقينا مني بأن دفاعك مهزوزٌ وأن هجومك مهزومٌ وأن الكرة في مرماك قد اخترقت الشباك! وأنك مُطوَّقٌ بأغْلالِ خطيئتك، فقد انتظرت منك صحوة ضمير تدفعك إلى نوعِ اعتذارٍ تـُخَفـّفُ به عنك، لا عني طبعا، ثقل الشعور باستغلال منصب يؤدي لك دافعو الضرائب كلفته للقيام بتكاليف النيابة عنهم، والتي ليست منها، بلا شك، إشاعة أخبار كاذبة ضدا على أخلاق المساءلة النزيهة والمسؤولة وتقاليد المعارضة النبيلة عالية الأخلاقِ والمقاصد!

لم يحصل من ذلك شيء طبعا... وإلى الآن!

ودعني أصدقك القول، فلم يخطر ببالي أبدا أنك سترفع التحدي وتقبل المنازلة والتضحية بمقعدك إذا ما بلغ التحدي مداه لسبب بسيط: إذ لو صح منك عَزْمُ المساءلة المسؤولة وصَدَقَتْ نِيَّتـُكَ في الرقابة على عملي كوزير، لتوجهت إليّ بسؤال مباشرٍ وآنيٍّ لأنك تَعلم جاهزيتي لذلك، ولما احْتَجْتَ أن تزايد على رئيس الحكومة في خرجتين مفاجئتين وخاسرتين..! ودعني أصدقك القول أيضا أن ما لم يخطر ببالي إطلاقا أنك ستـُسَخِّرُ كل طاقتك -أنت ومن يَمُدُّكَ في هذا الغَيِّ- لمواصلة «النضال التنقيبي» ضد الحكومة من زاوية صغيرة تروم بها إثبات أن هجومك الخاسر يوم 8 ماي لم يكن كذلك إلا لأن معلوماتك كانت ناقصة وأدلتك المادية خانتك للإجهاز على خصمك! ويعلم الله وحده كم أنفقتَ من الجهد تنقب عن صورة تـُؤَمِّنُ بها خَوْفَكَ من تحدي الاستقالة الذي سيطاردك ما بقيت في البرلمان أو خارجه! لأجل ذلك، وفي ارتباك ظاهر خَفَقـْتَ تـُشْهِرُ صورة كاذبة وترفعها يوم الثلاثاء في ارتباك ظاهر ثواني معدودة... وفي آخر مرافعتك ذات الستَّ عشرة دقيقة! تـُمْسِكُ بها كما يُمْسِكُ المَحْزُونُ الهالكُ بْقَشَّةٍ لا تنقذ ولا تنجي من غرق!

كم آسف لك أيها الممثل عن الأمة أو عليها شديد الأسف! فلم تكن زلتك الثانية أقل سوءا وأدعى إلى الشفقة من أختها البائدة البائسة!

الآن، السيد بنشماس المحترم! وقد تعبت في نضالك العتيد لحماية مال دافعي الضرائب! وطاردتك الكبوة تلو الكبوة في تحصيل معلومات بسيطة متاحة على صفحات التواصل الاجتماعي لو صَدَقَتْ منك الطـَّوِيَّة وصَدَقَ طـَلـَبُكَ للحقيقة... دعني أدلك على ما أرهقكَ وأنْهَككْ:

الواقعة الأولى:

في الفترة ما بين 16-21 أكتوبر 2012 قمتُ بزيارة رسمية لتركيا بدعوة من السيد بكر بوزداك، نائب رئيس الوزراء المكلف بالشؤون البرلمانية. وبعد لقاءات عمل ناجحة في العاصمة أنقرة مع مسؤولين حكوميين ورؤساء ولجان برلمانية، استكملت الشوط الثاني من برنامج الزيارة بالتوجه إلى إسطنبول حيث ألقيت محاضرة عن واقع وتحديات مسيرة الإصلاح والتحديث والدمقرطة في وطني في جامعة باهشي شهير، الشهيرة، أمام جمع غفير من الأساتذة والطلبة الأتراك والأجانب، ثم أجريت لقاءات مع مسؤولين كبار في منظمات المجتمع المدني للاطلاع على تجربة الأتراك المتقدمة في هذا المجال، ثم عقدت لقاء مع مجموعة من الطلبة (حوالي 30 طالبا) في مقر القنصلية بمبادرة وتنظيم مشكورين من القنصل العام السيد محمد الصبيحي التقطنا على إثر ذلك، وفي نفس اليوم (20 أكتوبر 2012)، صورة جماعية أمام مقرها حيث يقف القنصل العام، لو أمعنت النظر، على يساري!

ولستُ، في ما قمتُ به في إسطنبول، مخالفا لسُنـَّةٍ سرت عليها كلما قادتني مسؤولياتي الحكومية إلى خارج أرض الوطن وتيسر لي ولهم ذلك، حيث أحرص على اللقاء بالطلبة المغاربة قياما بواجب التواصل الوطني معهم وحرصا على الإنصات لمشاكلهم بهدف المساهمة في حلها ما وسعني ذلك. حَدَثَ ذلك بمقر السفارة المغربية في تونس بتاريخ 9 مارس 2012، وفي مقر جامعة لاسابيانزا (la sapienza) الإيطالية حيث ألقيت محاضرة بتاريخ 18 ماي 2012، وكذلك كان حرصي في جامعة الأردن بتاريخ 24 يونيو 2013 لولا أن قلتهم وظروف نهاية السنة الجامعية حالت دون

ذلك.

الواقعة الثانية:

بتاريخ 09 دجنبر 2012 عقد الطلبة المغاربة بتركيا جمعا عاما بمقر المؤسسة المسماة «باب العالم» بإسطنبول، حضره اثنان وتسعون (92) طالبا وطالبة -حسب المحضر الموجود في أرشيف الجمعية- وتم خلاله، على دورتين، تنافس ديمقراطي أسفر عن انتخاب الطالب أيمن محمد الشوباني رئيسا للجمعية.

السيد المستشار!

أشكرك لأنني كنت أجهل المعلومات المتعلقة بالواقعة الثانية ولم أنشغل بها إطلاقا، واضطررت إلى استدعائها بالأرقام والصور والمحاضر والتوقيعات، بعد أن حولها «نضالك السياسي» إلى قضية رأي عام تثار في البرلمان لمرتين... وفي عمليتين رقابيتين شاردتين!

وختاما، وقد كَبَوْتَ كبوةً ما كان أَغْنَاكَ عنها، وأنت تـُشهرُ صورةً متعلقة بالزيارة الحاصلة بتاريخ 20 أكتوبر 2012 أمام مقر قنصلية المغرب بإسطنبول، والتي لا علاقة لها، إطلاقا في الزمان والمكان، بالجمع العام للطلبة الذي انعقد بتاريخ 9 دجنبر 2012 أوجه إليك جملة من الأسئلة:

- كيف استساغ عقلك أن تحتقر ذكاء عشرات الطلبة المغاربة من النبغاء والمتألقين وتَتَصَوَّرَ أَنَّ كائنا منْ كان يمكن أن يقتحم عليهم جمعهم العام ويفرض عليهم ابنه رئيسا؟!! لعلك استصحبت صُوَرا شبيهة بما يحدث في بعض التنظيمات التي يركب كثير من الفاشلين صهوتها بعد أن تـُسْرَجَ لهم خيولها الواهنةُ الواهيةُ؟!

- نعم أسألك... لماذا تصر على التضليل إلى حد القبح والفضيحة؟! وأسألك: هل ستمتلك الشجاعة للاعتذار إلى رأي عام نشرتَ عليه، من برلمان الشعب، خبرا زائفا مع سبق الإصرار والترصد.. ولمرتين.. أجل لمرتينِ متتاليتين!!

- وأسألك تبعا لذلك: هل ستستجيب لتحدي السيد رئيس الحكومة وتقدم استقالتك احتراما للمؤسسة البرلمانية التي أنت عضو فيها ويمولها الشعب الذي ضَلـَّلـْتَهُ باستغلال موقعك لغير ما من أجله يفترض أنك تحمل همومهم وتتكلم بلسانهم؟!

وفي انتظار ما سيستقر عليه رأيك أو لا يستقر..! أجدد لك تحية الاستغراب والإشفاق... والسلام!

  الحبيب الشوباني / الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (12 )

-1-
10 يوليوز 2013 - 23:49
ووالله إنه لعب الدراري
مقبول مرفوض
0
-2-
فاطمة
11 يوليوز 2013 - 00:26
الشفقة كل الشفقة عليكم يا حكومة الخواء والغلاء فبدل ان توجه سهمك الى غيرك وفر طاقتك لإنقاذ وجهكم الذي اسود من كثرة السخط عليكم ومن وضعكم المخز اخرجوا لتقفوا على حجم هذا السخط فقد تحرر المغاربة من خوفهم وسوف يرجمونكم ان لم تحزموا أمركم وتجدوا مخرجا لكم يحفظ ماء وجهكم اما أكاذيب كم فلم تعد تنطلي على احد فقد سقط القناع وفي مدة وجيزة تقولون ما لا تفعلون ولم تفتحوا حتى في اهم ورش لكم محاربة الفساد وانتم اكبر الفاسدين فلا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
مقبول مرفوض
-3
-3-
tamassinty
11 يوليوز 2013 - 02:02
وماذا بعد؟

سئمنا من ترهاتكم و جدالاتكم العقيمة

و كرهنا كل مايمت بصلة إلى السياسة بسببكم أنتم أيها السياسيين القذرين الذين لا تتورعون حتى على استخدام الدين كمطية لتظليل الشعب بالمرجعية الدينية

تدعون الاسلام و انتم تباركون الكازينوهات و الخمارات و دور البغاء
و تتعاملون بالربا
و تكذبون
و تقيلون النساء الاجنبيات

فماذا تبقى؟

أما الانجازات، فلا شيئ ايجابي سوى رفع الاسعر و منع التظاهر السلمي
مقبول مرفوض
1
-4-
milano
11 يوليوز 2013 - 09:23
had banchamas ba3 raso arkhis bazaf hchoma hada ikon rif
مقبول مرفوض
1
-5-
خالد
11 يوليوز 2013 - 11:16
تحية عالية لي السيد بنشماس لقد اثبت ان هاؤلااء هم التماسيح والعفاريت لم يهنئ لهم بال حتى يستفزوك ولكن نصيحتي لك لا تنجر مع هده الخزعبلاات فانت رجل تعليم في المستوى
مقبول مرفوض
-1
-6-
مغربي
11 يوليوز 2013 - 14:39
رد بئيس لا يرقى الى مستوى تصرف الوزراء ، فالسيد الوزير كرر مرارا والح على الاعتذاراو تقديم الاستقالة من طرف بنشماش ، وهو يعلم علم اليقين انها انهزام بمعنى من المعاني ، ولا يمكن تقديم الاستقالة لتصرف خاطئ من طرف البرلمانيينة او الوزراء ، ولا نسمع عن ذلك الا في الدول الديموقراطية . فلماذا يصر هذا الوزير على سرد احقاد دفينة وكلام طويل لا فائدة منه ، انها العراك السياسي الذي ينزل صاحبه الى الحضيض ، ويجعل الشباب يهرب من السياسة الف ميل وميل . وكان بامكان الوزير ان يصدر توضيحا في حينه بكل لباقة وتادب لاقناع العموم .
مقبول مرفوض
1
-7-
ازرو
11 يوليوز 2013 - 17:03
لم اصدق ان مثل هذا الكلام يصدر عن الوزير وكانه طفل ينكرواقعة ثم سرعان ما يعترف بها انه كلام تافه مليء بالمصطلحات التافهة انك فعلا تثير الشفقة والاستغراب يا شنوباني
مقبول مرفوض
1
-8-
ziyad
11 يوليوز 2013 - 17:09
رسالة عاطفية يتورى صاحبها وراء كلمات و قاموس اختير بعناية , لقد اصبحت الحقيقة متجلية تفقع الاعين انتم من ينكر وجود الفضيلة خارج جماعتكم . اكتسحتم الانتخابات بايعاز من السلطة فهي التي مهدت لكم الطريق لتبوء المرتبة الاولى , ثانيا فان الشوباني الذي يجسد دور الضحية فهو يهرب الى الامام مثل سائراعضاء جماعته بهدف خلط الاوراق و بالتالي الهروب من المحاسبة , انهم مجرد ريعيون جدد استغلوا الفراغ في غفلة منا و ركبوا امواج ما يسمى الربيع العربي و جنوا ثماره , و اليوم نرى خرجاتهم و فنطزياتهم و فتوحاتهم ....و للحديث بقية
مقبول مرفوض
1
-9-
soufian
11 يوليوز 2013 - 18:54
ن الخاسر الأكبر في هده اللعبة القدرة هو الشعب المغربي الفقير الدي أنهكته قفة رمضان أمام الارتفاع الصاروخي لأسعار المواد الأساسية بسبب تداعيات تلك الزيادة في البترول.
فعوض أن تفني أسي الشوباني هدا الجهد لكتابة هدا المقال المشخصن حتى تدافع عن نفسك و نجلك الدي تهيئه كمشروع برلماني بالكوطا. كان عليكم ان تكتبوا مقالا توضح فيه لمادا اغلقت الحكومة دور القرأن التي خرج منها عدة قراء مثل القزابري و....
مقبول مرفوض
0
-10-
karim al hoceima
12 يوليوز 2013 - 18:55
والله انت رجل ذكي يا شوباني . جعلته يكرر خطاه , ثم بعد ذلك هجمت عليه اشد هجمة . الان الكرة في مرماك يا بن شماس . اما ان تعتذر للمغاربة ؟. او تستقيل ؟. لانك رفعت التحدي امام رئيس الحكومة بن كيران . والمغاربة كلهم شاهدوا الجلسة والتحدي الذي دار بينكم . الان سيحكم عليك المغاربة .اما ان تكون رجلا ريفيا على قد تحديك .او لا تضهر امام الكاميرا مرة اخرى .
مقبول مرفوض
0
-11-
rifi
12 يوليوز 2013 - 20:25
nta li tat9ol 3la bnchamach machi rifi omnine nta anilano imkan man talyan obn chamache oilyas omari rwafa bzaz 3likukum okhalihum rbi lhad rif li fda7toh ama s7ab l3adala 0tanmiya ifaku ghir 7rirtum binathum orahum ma3rofin chno kano 9bl ochno walaw daba rah hoceima kulch ma3rof fiha alala hanan
مقبول مرفوض
0
-12-
Wahid PB
13 يوليوز 2013 - 07:06
Dear brother and warrior sir Benchamach. This is an attack of insecurity and fear. Do not get discouraged because many of us are counting on you perseverance and justice. Eliminate crooks because Morocco needs people like you so much. I wish you and PAM courage and strength and especially wisdom to continue finding motivation to eliminate these crooks
مقبول مرفوض
0
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية