English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

5.00

  1. مندوبية السجون تصدر بلاغا بخصوص الناشطة المعتقلة سيليا الزياني (2.67)

  2. الحنودي يدعو رؤساء الجماعات بالحسيمة للإستقالة بعد احداث العيد (2.00)

  3. الأولى وأحداث الحسيمة (0)

  4. دوزيم وأحداث الحسيمة (0)

  5. أحداث العيد بالحسيمة على فرانس24 (0)

  6. جمعية المعطلين ببني بوعياش تطالب باطلاق سراح عضو مكتبها محمد الحنكاري (0)

  7. افتاتي يُطالب من العثماني والرميد تقديم الاستقالة بسبب تطورات حراك الريف (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | توزيع المشاريع باقليم الحسيمة يطغى عليه منطق المحسوبية والزبونية

توزيع المشاريع باقليم الحسيمة يطغى عليه منطق المحسوبية والزبونية

توزيع المشاريع باقليم الحسيمة يطغى عليه منطق المحسوبية والزبونية

تشتكي ساكنة جماعتي اربعاء تاوريرت وشقران من الحالة المهترئة للطريق الرابطة بين باينتي ومركز اربعاء تاوريرت والتي تستعملها هذا الساكنة للتنقل بين محل سكناها والمناطق المجاورة كبني بوعياش امزورن والحسيمة .

ورغم ان هذه الطريق التي يبلغ طولها 5 كليومترات يستعملها عشرات الالاف من المواطنين الا ان المسؤولين خصوصا على المستوى الاقليمي لم تهتهم لمعاناة مستعملي هذه الطريق رغم ما يشكل ذلك من خطورة على ارواحهم نظرا لضيق الطريق ووجود منحدرات خطيرة على جنباته دون متاريس الحماية خصوصا وان الامكانيات المادية لجماعة اربعاء تاوريرت لا تتيح لها القيام بهذا الاصلاح .


ويتهم بعض المتتبعين السلطات على المستوى الاقليمي وخصوصا المجلس الاقليمي بنهج اسلوب الزبونية والمحسوبية فيما يخص تهيئ واصلاح الطرق الاقليمية ففي الوقت الذي تعرف بعض الجماعات مشاريع على غير العادة كتزفيت طرق ثانوية غير مستعملة الا قليلا تفتقد جماعات اخرى لهذا الامتياز مثل الطريق المذكورة التي يستعملها اضافة الى ساكنة اربعاء تاوريرت وشقران ساكنة جماعات اخرى كبني عمارت وبوزينب كما انها تؤدي الى سوقين اسبوعيين بكل من شقران واربعاء تاوريرت.

وتطالب ساكنة هذه الجماعات من المسؤولين على مستوى ولاية الجهة كسلطة وصاية بالتدخل قصد تصحيح الوضعية وتوزيع المشاريع على جماعات الاقليم بشكل شفاف وعادل بعيدا عن منطق المحسوبية .

دليل الريف : متابعة 


مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
mourad
4 غشت 2013 - 14:09
الجماعات التي إستفادت من المشاريع هي الجماعات
التي ينتمي رؤسائها الى حزب الأصالة والمعاصرة
ويعرف الجميع أن رئيس جماعة أربعاء تاوريرت
ينتمي الى نفس الحزب الا أن الرئيس غير مبال بمصلحة
الساكنة بل فوض الأ مر لنائبه الأول الذي اتى على الأخضر
واليابس.
مقبول مرفوض
1
-2-
الزعبان
4 غشت 2013 - 19:20
أجيو اتشوفي تماسنت البيلاج .كأن حربا ضروسا مرت من هناك
مقبول مرفوض
0
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية