English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. بالفيديو .. إنطلاق مسيرة أربعينية محسن فكري (5.00)

  2. بالفيديو: وقفات بكطالونيا والباسك في أربعينية محسن دعما لحراك الريف (5.00)

  3. أربعينية محسن .. شبان ينظمون السير في غياب الأمن (3.00)

  4. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  5. بعد مأساة محسن فعاليات تناقش علاقة المؤسسة بالمواطن في ندوة بالرباط (0)

  6. توافد المحتجين على ساحة الحسيمة (0)

  7. الآلاف يتدفقون على ساحة الحسيمة للمشاركة في أربعينية محسن (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | الريف | تكاليف عيد الأضحى بالريف.. أثمنة معقولة وقدرة شرائية مهزوزة

تكاليف عيد الأضحى بالريف.. أثمنة معقولة وقدرة شرائية مهزوزة

تكاليف عيد الأضحى بالريف.. أثمنة معقولة وقدرة شرائية مهزوزة

أعدت منظمة الإقتصاديين الشباب بالريف تقريرا حول تكاليف عيد الأضحى لسنة 2013، في ظل الوضعية الإقتصادية التي تعيشها بلادنا، والمتغيرات التي عرفتها الساحة الإقتصادية والإجتماعية على المستوى المحلي، ووضعية سوق المواشي، وكذا القدرة الشرائية للمواطن الريفي والمستوى المعيشي للعائلات، معتمدين في هذا التقريرعلى مجموعة من المؤشرات والعوامل المكونة للإقتصاد الوطني، وإحصائيات رسمية وأخرى نتيجة دراسات ميدانية لأعضاء المنظمة

هم الجزء الأول من التقرير أسعار الأضاحي ومستلزماتها في الأسواق،إذ يزداد الطلب على الأضاحي من معز وأغنام وكذا على ما يرافقها من مستلزمات كالفحم والتبن والخضر، فحسب بحث ميداني أجروه حول تكاليف عيد الأضحى لسنة 2013، نلاحظ زيادات في أثمنة الخضر والفواكه وباقي السلع التي تعرف إقبالا في هاته الفترة، نتيجة ارتباطها المباشر بالزيادات التي شهدتها وسائل النقل من جهة، والإقبال الواسع عليها من جهة أخرى في هاته الفترة من السنة، دون نسيان عامل التضخم الذي يزداد من سنة إلى أخرى، أما الأثمنة المعقولة التي سجلت بأبرز الأسواق بررت بارتفاع كلفة المواد العلفية من جهة، والتي بسببها يضطر مربو المواشي إلى بيع أضاحيهم بأثمنة منخفضة لعدم قدرتهم على تحمل تكاليف تربيتهم لموسم أخر، أما من جهة أخرى فالمواشي التي استقدمت من مناطق أخرى من المغرب والتي تميزت بأثمنتها المنخفضة بالمقارنة مع أسعار المواشي بالريف، كان لها دور في اضطرار الكسابة وسماسرة المواشي إلى خفض الأثمنة للحفاظ على تنافسية سلعهم.

أما في الجزاء الثاني فركز أعضاء المنظمة على محور القدرة الشرائية للمواطن في ظل غلاء المعيشة ، باعتبار أن عيد الأضحى من المناسبات السنوية التي تستنزف جيوب المواطنين، وتضع قدرته الشرائية أمام محك تحمل نفقات مستلزمات العيد من أضحية وما ترافقها من متطلبات ومستلزمات، والتي ارتفعت أسعارها بشكل ملتهب، في ظل التدني الذي يعرفه المستوى المعيشي بالريف، والهشاشة التي تعرفها قدرة مواطنيه الشرائية، والإرتفاع الحاد في الأسعار وغلاء المعيشة .

وتحدثت المنظمة نظام المقايسة وتأثيره على المستوى المعيشي، فقرار إصلاح صندوق المقاصة مثلا ورفع الدعم عن المواد الأساسية جعل المستوى المعيشي للمواطن المغربي اليوم مقترنا بنظام المقايسة الذي اختارته الحكومة، وهاته الزيادات التي عرفتها أسعار النقل العمومي والمواد الإستهلاكية، تفسر بالزيادة في أثمنة البترول، والذي يتغير حسب نظام المقايسة المرتبط مباشرة بأسعار برميل النفط في السوق الدولية وتطبيقه أتوماتيكيا في السوق 

وشرحت منظمة الإقتصاديين كذلك، العوامل الخارجية المتحكمة في الإقتصاد المحلي، إذ إن القدرة الشرائية للمواطن الريفي غير مرتبطة كليا بالإقتصاد الوطني، لأن العناصر المكونة للدورة الإقتصادية بالريف والمشكلة للتوازن الإقتصادي الذي عرفته المنطقة في العقود الأخيرة لا تنتمي بأكملها لمكونات الإقتصاد الوطني، والعوامل التي تتحكم فيه خارجة عن السوق الوطنية، إذ أن عددا كبيرا من العائدات التي تشكل المصدر الرئيسي لمداخيل العائلات في الريف تأتي من تجارات غير قانونية، كالتهريب المعيشي من مليلية، وتهريب البنزين من الجزائر، إلى جانب محاصيل زرع الكيف والقنب الهندي وتحويلات الجالية المقيمة بالخارج الذين يرسلون إعانات ومساعدات لأقاربهم بالريف

 واختتم أعضاء المنظمة تقريرهم السنوي حول تكاليف العيد، بذكر البدائل المتوفرة من أجل تحمل تكاليف العيد، ومن أجل ضمان مرور عيد الأضحى في ظروف مناسبة لكل المواطنين، إذ تظهر على الساحة مجموعة من البدائل التي تقترح على المواطنين حلولا، من أجل تدبر مصاريف هاته المناسبة، والتي منها المقدمة من طرف محلات ومركبات وأسواق تجارية، والتي تخصص عروضا خاصة من التخفيضات على المنتوجات، من أجل زيادة الإقبال عليها، مما يجعلها تدخل فيما بينها في تنافس ينتج عنه إنخفاض الأثمنة وانتفاع المواطنين من هاته الأخيرة، دون نسيان القروض الإستهلاكية بفوائد منخفضة والتي يفضلها عدد كبير من المواطنين.

تقرير اخباري

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
حسن
14 أكتوبر 2013 - 20:55
تقرير لاقتصاديين لا يوجد فيه رقم. لا حول ولا قوة الا بالله في هذ العيد.
مقبول مرفوض
3
-2-
15 أكتوبر 2013 - 00:04
تقرير حسب جيوب هؤلاء الاقتصاديون ، اما الفقير في هذا البلد فلا يعلم به الا الله الواحد القهار الذي يعينه في جلب الرزق لاولاده وعائلته هم اللدين افقروه واكلوا حقه من اجل ان يكونو هم الاسياد ولكن هيهات عندما لا ينفع لا مال ولا بنون ....
مقبول مرفوض
3
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية