English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

3.00

  1. لفتيت من الحسيمة: لا وجود لـ"العسكرة" ولعن الله من ايقض الفتنة (5.00)

  2. غليان بالحسيمة بعد محاولة اعتقال ناصر الزفزافي (5.00)

  3. الخلفي: موضوع ظهير "عسكرة الحسيمة" انتهى وسنُطبّق القانون (3.67)

  4. مناوشات في بني بوعياش (3.00)

  5. محاولة اعتقال ناصر الزفزافي على فرانس24 (1.00)

  6. الوالي اليعقوبي يُباشر مهامه بالحسيمة ولا صحة لخبر اعفاءه (0)

  7. هي أزمة ثقة .. رغم تحركات الدولة ووعودها .. الاحتجاجات تتواصل باقليم الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | العماري : هناك من داخل "البام" مَن طالب بحل الحزب..وأنوزلا مثل أخي

العماري : هناك من داخل "البام" مَن طالب بحل الحزب..وأنوزلا مثل أخي

العماري : هناك من داخل "البام" مَن طالب بحل الحزب..وأنوزلا مثل أخي

قال الرجل المثير للجدل والقيادي في حزب الأصالة والمعاصرة بخصوص قضية الصحفي علي انوزلا انه لا يعبأ بالمتاجرة الوطنية والدولية بمآسي عائلة انوزلا مضيفا انه ما يهمه حاليا هو أن يكون  علي حرا في حضن أمه. 

واعتبر الياس العماري في حوار له مع يومية المساء علي أنوزلا أخا له حيث قال "علي أنوزلا هو الأخ الذي لم تلده أمي، ولا تهمني إن كانت متابعته قانونية أم غير قانونية.. فما يهمني حاليا هو أن يكون حرا في حضن أمه". 

وحين سئل عن من يقصد بالمتاجرين بماسي عائلة علي أنوزلا قال العماري " حين يخرج علي أنوزلا من السجن اسأله فهو يعرف جيدا من يسعى إلى ذلك".

وفي جوابه عن سؤال أخر إن كان يقصد بكلامه حول المتاجرة بقضية انوزلا مقال الامير مولاي هشام رد العماري  انه "لدى المغاربة مايكفي من الذكاء والذاكرة للتمييز بين أمير ثري يسعى إلى الإثارة وصحافي فقير يسعى إلى الثورة".

كما جدد الياس العماري رغبته بالابتعاد عن السياسة مشيرا إنه سيرحل مباشرة بعد الانتخابات الجماعية، طالبا من رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، بـ"أن يعجل بالانتخابات الجماعية حتى يعجل برحيلي". 

كما اعترف الياس العماري في ذات الاستجواب ان هناك من داخل الحزب من قدم مقترحات بحل حزب الاصالة والمعاصرة مؤكدا ان فكرة تاسيس حزب "البام" جاءت من فم بنزكري.

وحين سئل عن الاشاعات التي تقول انه هو من تدخل لانتخاب لشكر وشباط في قيادة الاتحاد وحزب الاستقلال رد الياس قائلا "هذا أمر غريب حقا .. تصور أن الحسن الثاني بكل القوة التي كان يملكها لم يستطع أن يحتوي حزب عصمان، وهو حزب إداري، فكيف يقال اليوم إنني أتدخل في شؤون الأحزاب".

دليل الريف : متابعة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
أهبوج
25 أكتوبر 2013 - 15:51
خطير جدا ( يعود لحضن أمه )
طبعا سيعود ليتعلم كيف يحبو دون أن يقع.
كلمة واحدة تعني الكثير.
-2-
amin arifi
25 أكتوبر 2013 - 16:43
ila mazbala tarij asi ilyese lbaltaji
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية