English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

1.00

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  5. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  6. محاربة السيدا بالناظور (0)

  7. نبيل اوراش يجر مستشار ببلدية الحسيمة الى القضاء (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | المهاجرين | حول مزحة منح الجنسية للمسلمين باسبانيا مقابل اعتناق المسيحية

حول مزحة منح الجنسية للمسلمين باسبانيا مقابل اعتناق المسيحية

حول مزحة منح الجنسية للمسلمين باسبانيا مقابل اعتناق المسيحية

أثارت الكثير من الصحف والمواقع المغربية خبرا، يتحدث عن تعديل في القوانين الإسبانية المتعلقة بالحصول على الجنسية في هذا البلد بخصوص الأجانب المسلمين، إلا أنه تبين بعد التحريات أنها كانت عارية من الصحة، وأن هذه الوسائل الإعلامية وقعت في شرك موقع إسباني أراد أن يسخر على طريقته من حكومة بلاده.

 ويشير الخبر إلى حصول "اتفاقية" بين الحكومة الإسبانية والكنيسة تربط الجنسية باعتناق المسيحية بالنسبة للمسلمين الراغبين في ذلك. وذهبت بعض المواقع المغربية إلى حد التفصيل في الشروط التي تتبع لأجل نيل هذه الجنسية. وقال مهتم بالشأن الإسباني لفرانس24، فضل عدم ذكر اسمه، "إن الاتفاقية غير موجودة نهائيا، والخبر من اختراع صحيفة إلكترونية إسبانية متخصصة في الأخبار السياسية السوريالية".

ووقف موقع هسبريس عند هذه "الاتفاقية" المزعومة بتفاصيلها ليكذبها فيما بعد كما أكد ذلك صحافي من الموقع لفرانس24. وأشار الموقع إلى أن "الاتفاقية" أبرمت بين وزير العدل الإسباني، ألبيرتو رويس غياردون، ورئيس المؤتمر الأسقفي، أنطونيو ماريا روكو فاريلا، و"حملت تسهيلات كبيرة للحصول على الجنسية الإسبانية مقابل التخلي عن الديانة الإسلامية، واعتناق المسيحية الكاثوليكية".

"الاتفاقية" المزعومة

أوضح الموقع أن "الاتفاقية" حددت شروطا "وذلك بترتيل أغنيتين تخصان الديانة الكاثوليكية، مشهورتين في إسبانيا وأمريكا تحديدا، وتعني الأولى التغني بمريم العذراء، والثانية بعيسى عليه السلام". والشرط الثاني، يتابع الموقع، على الراغب في الحصول على الجنسية "أن يكون مستعدا للتخلي عن دينه الإسلام، وحاملا لسيرة ذاتية تتميز بحسن السلوك، وإن كانت عليه غرامة قضائية، فلا يجب أن تتجاوز 600 ألف يورو". أما الشرط الثالث هو "دفع 60 يورو كرسوم تأخذ منها الدولة خمسة يوروهات والبقية تذهب إلى الكنيسة".

صاحب المقال خالد البرحلي، قال لفرانس24، إن المقال تم إنجازه "بناء على ما نشرته مواقع ومدونات إسبانية كما تداولته صحف خليجية"، وتابع إن "الاتفاق نشرته صحيفة هزلية تعالج القضايا السياسية في إسبانيا بطريقتها". وأضاف أن صحف إسبانية كبرى وقعت في نفس الفخ في مناسبات سابقة، لأنها لجأت خلالها إلى مدونات أو مواقع اجتماعية لعلاج قضية معينة والتي لها علاقة بالمغرب، كما لفت إلى أن قوانين منح الجنسية الإسبانية تخول لوزير العدل منحها لمن يراه مؤهلا لذلك.

وزارة العدل الإسبانية تنفي

 الدكتور محمد الغيدوني المرابط، رئيس اتحاد الجمعيات الإسلامية بكتالونيا، أكد أيضا، في تصريح لفرانس24، أن "الاتفاقية" غير صحيحة، وأن منظمته قامت بالاتصال مع وزارة العدل الإسبانية ونفت ذلك. واعتبر أن هذا الأمر يبقى مستحيلا لأنه "يخالف الدستور الإسباني".

 وأوضح أن الخبر نشرته صحيفة إلكترونية معروفة بنشرها للأخبار السياسية الساخرة، ونقلتها عنها مواقع وصحف على أنه معلومة صحيحة، ما جر انتقادات كبيرة على مدريد سواء من قبل بعض النشطاء الجمعويين المحسوبين على المنظمات التي تنشط في إسبانيا أو من وسائل إعلام مغربية وعربية.

 وقال الغيدوني إن الموقع الذي نشر "الخبر" كان غرضه التهكم على الحكومة الإسبانية، وانساقت معه عدد من التعليقات على شبكة الإنترنت لإسبانيين فضلوا الحديث عن "إسبانيا المسيحية". وأضاف أن ردود الفعل الإسبانية لم تتجاوز الإنترنت ولم تصدر أية بيانات بهذا الشأن من قبل الهيئات أو المنظمات الإسبانية.

فرانس24

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 )

-1-
31 أكتوبر 2013 - 18:25
quelqu'un a faim attend un beau plas chaud pour manger quelqu'un lui demande viens on va
مقبول مرفوض
0
-2-
nouradine
31 أكتوبر 2013 - 21:18
اللهم هذا منكر الاسلام دين الله ايها المشركين موعدكم يوم الحساب
مقبول مرفوض
2
-3-
amrani
5 نونبر 2013 - 19:00
كثير من المغاربة لا يهمهم الدين، أكثر ما يهمهم هو المال وأوراق الإقامة،وأمتاع الدنيا!!! نحن بعيدين كل البعد عن الدين!! لو كانو من المؤمنين ما تركو البلاد الأصلي، ليس من الغريب أن يعانقو المسيحية ،لان المصلحة الشخصية أهم من كل شئ في أعينهم،هذا حال المغاربة ؛؛كل هذا لكي يكسب المال، ليذهب إلى المغرب لكي يتفاخر على الفقراء، وهذه المسألة وراثية وهي من طبيعة الإنسان ؛كلا الإنسان لا يطغى إلى أن تراه إستغنى؟؟؟؟؟؟ مثل، ما جرى لي أبو ثعلبة!!!
مقبول مرفوض
1
-4-
6 نونبر 2013 - 15:39
notre maroc est pure de tous ce que tu as dit amrani
مقبول مرفوض
-2
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية