English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

3.00

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  6. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  7. محاربة السيدا بالناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | المهاجرين | بحث : ثلثي المغاربة و الاتراك في اوروبا متشددين دينيا

بحث : ثلثي المغاربة و الاتراك في اوروبا متشددين دينيا

بحث : ثلثي المغاربة و الاتراك في اوروبا متشددين دينيا

الأصولية الدينية بين المسلمين ليست ظاهرة هامشية في أوروبا الغربية هذا ما كشف عنه باحثين من مركز البحوث و العلوم الاجتماعية في برلين من خلال مسح شمل مجموعة من المهاجرين و السكان الاصليين في ستة بلدان اوروبية .

واظهر هذا المسح ان ثلثي المسلمين من الذين شملهم الاستطلاع اكدوا انهم يفضلون تطبيق الشريعة الاسلامية على القوانين الموجودة في بلدان اقامتهم .

فيما تضل هذه النسبة ضعيفة لدى المسيحين حيث اظهر الاستطلاع ان 13 في المئة فقط يفضلون القواعد الدينية على القوانين الوضعية .

هذه الدراسة تظهر ايضا ارتفاع نسبة العداء لليهود ولمثلي الجنس لدى المسلمين حيث رفض ما يقرب من 60 في المئة اتخاذ مثليي للجنس كاصدقاء فيما ابدى 45 في المئة عداء لليهود ونفس النسبة تقريبا تعتقد ان الغرب يريد تدمير الاسلام .

في المقابل ابدى 9 في المئة من المسيحين المستطلعين عدائهم "للسامية" بشكل علني و13 في المئة ابدوا معارضة للمثلية الجنسية فيما ذهب 23 في المئة الى الاعتقاد ان المسلمين يردون تدمير الثقافة الغربية .

وشمل هذا الاستطلاع حوالي 9000 من المهاجرين من الاتراك و المغاربة والسكان الاصليين من المسيحيين بست دول اوروبية وهي المانيا ،فرنسا ، هولندا ، بلجيكا ، النمسا و السويد.

المركز الذي اشرف على هذه الاستطلاع يشير ان الميل الى الاصولية الدينية لدى المسلمين في اوروبا ينذكر بالخطر في اوروبا .

دليل الريف : متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (11 )

-1-
حمادي بوثمزيغث
12 دجنبر 2013 - 20:41
نسبـة كبيـرة من المغاربة في المغرب منفتحـون ومتحـررون بمعنى الكلمـة لذا لا يخلـو إقليـم أو مدينة أو قريـة إلا تجـد فيهـا المتحـرشيـن والمكبوتين جنسيا ب 90 في المائة والمغتصبين بنسبة 99 في المائة وقوم لوط ب 40 في المائة والسحاقيات بنسبة أكبر من أوروبا و أمريكا وكل القارات، فبدل أن يتم التركيز على فضائح المغرب الداخلية تجد بعض المتتيعين لعورات الآخرين همهـم الوحيد هو الإسلام والمسلمين لا غيـر. الله يخلي ها تريكـة
مقبول مرفوض
-1
-2-
أوروبا على حافة الهاوية
12 دجنبر 2013 - 21:03
هذا السرطان الوهابي الذي سيجر أوروبا إلى دول متخلفة وصراعات دينية وقومية.بعدها ستتحول أوروبا إلى ساحات صراع دموي مع الضلاميين الذين وصلوا أوروبا على قوارب الموت بحثاً عن الخبز والكرامة التي حرمت عليهم في بلدانهم الإسلامية منذ الولادة حتى الموت. وهل يحق للدول الأوروبية أن تسمح لخفافيش الضلام أن يفعلوا ما يريدون.أصحاب اللحي الطويلة ونساء بلباس أشبه بخيمة سوداء تجوب شوارع أوروبا
مقبول مرفوض
-3
-3-
13 دجنبر 2013 - 09:06
les gens sont malin defendent leur interet avec l'esprit d'entreprise comme font eux vous n'avez arien a faire que d'observer car personne ne croit en vous meme votre politique mensongere immobiliere regardez autour de vous vous n'avez pas de direction exacte vous etes perdu entre le moyen age et la modernite alors laisser les gens tranquilles et vos articles avec differentes titres qui ont le meme objet on a assez c'est fini BASTA
مقبول مرفوض
0
-4-
ثقافة بعيرستان تغزوا أوروبا
13 دجنبر 2013 - 12:35
ثقافة القحط والتصحر بدأت تغزوا القارة الأوروبية تحملها شعوب ميتة ومتخلفة ومتهالكة.على الدول الغربية إبعاد ثقافة الشر عن بلدانهم قبل فوات الآوان وقبل أن تتحول أوروبا من قارة صناعية إلى ساحة قتال ديني كما يحدث اليوم في الشر الأوسخ منبع الشر.إن أفضل مكان لهؤلاء القوم هو الربع الخــــــالي أو غابة الأمزون. على الأوروبيين أن يسألوهم أين تركوا المعز والبعير والخيمة؟
مقبول مرفوض
3
-5-
ivani
13 دجنبر 2013 - 13:01
لذلك نحن مع الاحزاب اليمينية المتطرفة التي تريد اقتلاع هذه البهائم الصماء العمياء. من ارضها الطاهرة إن الأوربيين ضحوا وقدموا شهداء لينعموا بالحرية ومبادئ الانسانية ولن يتساهلوا ابدا مع شاربي بول البعير الوسخين ومتنفسي الجهل والخرافات المحتالين الكذابين
مقبول مرفوض
-1
-6-
Bouzoubou3
13 دجنبر 2013 - 20:58
لا يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون. أمم تتنافس مع الأمم الأخرى في العلم والإختراعات لخدمة الإنسان في شتى المجالات .وبهائم قندهار وتورا بــــــورا لا يهمها سوى الجنس مع أربعة نساء ومـــــــــــا ملكت أيمانهم من الجواري .لم يقدموا أي شيئ للبشرية سوى قطع الرؤوس وتفجير الأسواق والمقاهي تقرباً إلى الله كما يقولون. إن خنازير قندهار يحملون الحقد في قلوبهم للغربيين ويدعون عليهم بغضب وهلاك من فوق المنابر. ومن جهة أخرى يفضل العيش بزكاتهم وصدقاتهم بدلاً العيش في بلدان (التقوى) الإسلامية التي حرمت عليهم كل شيئ.
مقبول مرفوض
1
-7-
med
14 دجنبر 2013 - 00:09
كيف لقائل شارب بول الماعز لشخص لا يركع الا لله ان اهانة المسلم واتهامه بالباطل دائما لم يبدأ اليوم بقدرما بدأ منذ أزلية الانسان ؛ويستمر الى قيام الساعة مادام هناك صراع الكفر والإسلام؟؟
مقبول مرفوض
0
-8-
العالم مهدد بالسرطان الوهابي
14 دجنبر 2013 - 20:34
هؤلاء البهائم يتحولون في يوم من الأيام إلى قنابل متحركة يتم تفجيرها في شوارع أوروبا وتتحول أوروبا إلى قارة من الرعب والظلام ناهيك عن عودة الإرهابيين الذيين يحملون الجنسية الأوروبية من جهاد النكاح في سوريا إلى أوروبا لنشروا فيها ثقافة الدم وقطع الرؤوس والنحر من الوريد إلى الوريد. لا شك أبدا في أن إسرائيل تبحث عن بدائل عن الغرب لتمديد عمرها؛ والسعودية، بنفطها، وجهادييها خزين احتياطي هائل للحركة الصهيونية. ولا شك أبدا في أن آل سعود يريدون البقاء على قيد الحياة بأي ثمن، ولو اقتضى الأمر جعل مكة عاصمة لدولة إسرائيل الكبرى، وقتل مئات الملايين من المسلمين بأيدي الإرهابيين باسم الجهاد
أما أوروبا، فربما لم تعرف في العصر الحديث مثل الوضع الذي هي فيه الآن إلا مرة واحدة، غداة نجاح النازية في الوصول إلى سدة الحكم في ألمانيا في ثلاثينات القرن الماضي. يومها أدركت أوروبا أنها الحرب، قادمة لا محال، وراحت تتهيأ لها. اليوم أيضا تدرك أوروبا أنها الحرب، وهي قادمة لا ريب فيها، ذلك لأن حركة أسوأ من النازية، وأكثر همجية ووحشية منها، الحركة الوهابية الإرهابية، لا تقف على مبعدة خطوات من حدود بلدانها فقط، بل وتترعرع في مدنها، وتنمو في شوارعها، وتسيطر على رؤوس كثيرة أشبه ما تكون بروبوتات مفخخة أزرار تفجيرها موجودة في الرياض، عاصمة مملكة آل سعود، بيد بندر بن سلطان .
مقبول مرفوض
1
-9-
Majnoun
19 دجنبر 2013 - 16:48
Cette étude ne reflète pas du tout la réalité des musulmans en Belgique.
Une petit minorité de gens (particulièrement des jeunes) semblent être extrémistes. Avec le temps et la sagesse de l'age ces phénomènes s'estompent.
Une chose est sûre, les musulmans se font entendre et déroutent les études superficielles.
مقبول مرفوض
1
-10-
غيور على المسلمين
21 دجنبر 2013 - 19:54
اولا على من كتب اي تعليق ان يعي ما يتلفظ به اولا .اما بالنسبة لصاحب التعليق 2 فاقول له لو كنت حقا مسلما وتعرف دينك جيدا فانك ابدا لن تصف المسلمات الملتزمات بخيام سوداء وايضا الرجال باصحاب اللحي الطويلة هذه سنة حبيبنا المصطفى وعلينا تطبيقها .وبعيدا عن ديننا فهذه حرية شخصية لا يحق لاي كان التدخل فيها .تخافون على اوروبا من الاسلام ولاتخافون على بلدكم من اعداء الاسلام.ان كنتم تخشون على ان يحصل مكروه لاوربا فاذهبوا واحموها . اما صاحب التعليق 4 و5و6و8 فارد عليكم بقولي انتم المتخلفون فليس التحضر ولا التقدم في الابتعاد عن ديننا وارى ان الامزون والربع الخالي هو مكان امثالكم .اما بالنسبة للاختراعات فنحن ننتظركم انتم كي تخترعوا لنا شيئا مفيدا وتتنافسوا به مع الغرب.اما ان كان اولئك قنابل متحركة فاهرب من اي مكان تراهم فيه فربما سينفجرون في اي لحظة . الغريب انكم تتحدثون عن الاسلام وانتم لاتعرفون شيء عنه .حقا هذا شيء غريييب
مقبول مرفوض
-1
-11-
soltaan
29 دجنبر 2013 - 21:29
من أراد الدين أو يحبه فهذا جميل جداً،ولكن أن تذهب إلى الدول الأروبية لتفرض عليها الدين فهذا لا يجوز ياترى؟ وأصلاً المسلم أو المؤمن الحقيقي لا يهاجر إلى الدول الكافرة،،لوكانو مؤمنين هؤلاء لا يستقرون في هذه البلدان أصلاً؛هؤلاء يعرقلون أو يفسدون العلاقة الإجتماعية بين الشعوب؛؛؟ أما هؤلاء تعاملهم باطل أشد البطالة؟
مقبول مرفوض
0
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية