English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  6. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  7. محاربة السيدا بالناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مواجهات بالأسلحة النارية بين مزارعي القنب الهندي

مواجهات بالأسلحة النارية بين مزارعي القنب الهندي

مواجهات بالأسلحة النارية بين مزارعي القنب الهندي

يطرح استعمال السلاح الناري في نزاعات مختلفة، إشكالية كبيرة متعلقة بظروف وملابسات حيازته وكيفية تسريبه إلى التراب الوطني ومدى نجاعة وجدية الإجراءات الجمركية للحد من تدفق مختلف أنواع الأسلحة، بشكل تكبر معه التساؤلات المخيفة حول ما إذا كان لحامليها تراخيص قانونية بذلك، وتشغل بال الرأي العام الوطني إلى درجة خروج جمعيات حقوقية عن صمتها ومطالبتها الدولة بالتعامل بالجدية اللازمة مع "التسليح الخفي للأشخاص" وما يمكن أن يترتب عنه من مخاطر.

فرع غفساي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان كان سباقا لإثارة انتباه المسؤولين لهذه الظاهرة الخطيرة التي تهدد أمن الوطن، مؤكدا غياب المراقبة الضرورية للارتفاع المضطرد لعدد الأسلحة النارية غير المرخصة خاصة بالمناطق المعنية بزراعة القنب الهندي بالمنطقة وغيرها من المناطق المجاورة بإقليمي تاونات والحسيمة، ما يؤدي إلى وقوع حوادث اعتداء خلف بعضها وفيات باستعمالها في إطار الانتقام أو تصفية الحسابات الضيقة الناجمة عن المنافسة الشرسة في تجارة المحظورات.

وحذر من مخاطر "هذا التسليح غير المشروع وغير المسبوق"، وتبعاته، محملا المسؤولية للجهات المعنية التي غضت الطرف عن هذا الوضع الذي ينذر بتطورات خطيرة بدأت بوادرها تظهر جليا بين الفينة والأخرى بمناطق متفرقة معنية بزراعة الكيف، كما وقع في هجوم مجهولين مسلحين على منزلين بدواري أغرود وحجر زيامة بسيدي يحيى بني زروال، ونزاع دام بين سكان دوارين بالودكة بسبب خلافات مستفحلة حول نقط ماء تستغل في هذه الزراعة المحظورة قانونا والقائمة واقعا.

حوادث مماثلة شهدتها مناطق متفرقة بالإقليم المذكور واستعملت فيها أسلحة نارية غير مرخصة خاصة بدوائر قرية با محمد وتيسة وتاونات وغفساي، بعضها مصنع محليا أو مقتنى من بائعيه بتازة والبقية وارد على المنطقة من الخارج من قبل عمال مهاجرين يستغلون أحيانا التساهل في نقط العبور وعدم إخضاع كل السلع المشحونة بالسيارات، إلى المراقبة والتفتيش الضروريين، فيما لم تستبعد المصادر احتمال تهريب تلك الأسلحة خاصة عبر الحدود المغربية الجزائرية بالمنطقة الشرقية.

 

حميد الأبيض / الصباح

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
ماهر
17 يناير 2014 - 18:50
الدولة انسحبت من مناطق زراعة الكيف وسلمت مفاتحها الى شبكة المافيا منها تجار المخدرات تحت يافطة الديموقراطية المحلية لبسط سيطرتها على زمام الامور في هذه المناطق وتسييرها بطرقها الخاصة هذه المناطق تعتبر من بين اخطر مناطق السوداء في المغرب
مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية