English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

1.00

  1. الداخلية تَستعد للاعلان عن مباراة اقليمية للتوظيف بالحسيمة (5.00)

  2. والي الجهة يُخيّر المنتخبين بين الاصطفاف مع الدولة أو مع الحراك .. وهذا ما اختاروه (4.14)

  3. حوالي 3 مليار لتهيئة طريق بين مركز تماسينت وشقران (1.00)

  4. شاحنة تقتل شخصين في ورش للبناء (0)

  5. احتجاجات بعد وفاة سيدة بمعبر باب سبتة الحدودي (0)

  6. اعتقال 8 مغاربة في برشلونة بعضهم له صلة بهجوم بروكسيل (0)

  7. رئيس شباب الريف يوجّه نداء استغاثة لانقاذ الفريق (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | أمازيغ يشكون الدولة المغربية لمفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان

أمازيغ يشكون الدولة المغربية لمفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان

أمازيغ يشكون الدولة المغربية لمفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان

«تصعيد» جديد لفعاليات من رموز الحركة الأمازيغية في المغرب، تجسد في لقاء عقده ناشطون كبار عن التجمع العالمي الأمازيغي بالمغرب مع المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، في الرباط أول أمس الأربعاء. وقالت مصادر حضرت اللقاء الذي شاركت فيه كل من أمينة بن الشيخ ورشيد راخا إن المفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة تسلمت ملفات عن «التمييز العنصري ضد الأمازيغ» في المغرب، وذلك إلى جانب ملفات عن الطلبة المعتقلين في سجن تولال، وما يسميه نشطاء الحركة الأمازيغية بـ»إبادة أمازيغ منطقة المزاب» بالجزائر.

 وكان من اللافت أن يدافع نشطاء الحركة الأمازيغية أمام هذه المسؤولة الأممية عن الناطق الرسمي السابق باسم القصر الملكي، والوالي الأسبق لجهة مكناس، حسن أوريد، والذي يمر في الآونة الأخيرة بما يسميه البعض بـ»عبور صحراء»، وذلك إلى جانب دفاعهم عن القيادي في حزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، والذي فقد منصبه الوزاري كوزير للخارجية في الصيغة الثانية لحكومة بنكيران، بعدما عمل على تغيير اسم المغرب العربي ونادى بشمال إفريقيا.

 ويعرف كل من أوريد والعثماني، بمقاربات إيديولوجية مختلفة، باهتمامهما بقضية الأمازيغية ودفاعهما عن «شرعية» وجودها في الحياة العامة في مختلف مناحي الحياة في المغرب. وتطرق النشطاء الأمازيغ، في حضرة المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، إلى «التمييز» الذي قوبل به ملف الطلبة المعتقلين في سجن مكناس على إثر مواجهات عنيفة عاشتها الجامعة منذ سنوات بين فصيل النهج الديمقراطي القاعدي وطلبة الحركة الثقافية الأمازيغية، ما أسفر عن مقتل طالب محسوب على النهج الديمقراطي  القاعدي.

 وانتقد كل من رشيد راخا وأمينة بن الشيخ ما أسمياه «حظر» الحزب الديمقراطي الأمازيغي الذي كان المحامي أحمد الدغرني قد أسسه رفقة فعاليات أخرى، لكن وزارة الداخلية أحالت ملفه على القضاء، وحكم هذا الأخير بحل هذا الحزب، بمبرر أنه يتنافى والقانون المنظم للأحزاب السياسية في المغرب. 

لحسن والنيعام

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 )

-1-
ahmed
2 يونيو 2014 - 09:33
سبحان الله ... قالك التمييز ضد الأمازيع إيوا باز .... الله ينعل إلي ما يحشم .... يأكلون الغلة ويلعنون الملة....(شيوخ الفتنة)
-2-
مغربي
2 يونيو 2014 - 16:46
اذا قمنا باحصاء في المغرب لمعرفة كم عدد العرب الذين تزوجوا من امازيغيات وكم عدد الامازيغ الذين تزوجوا من عربيات سنجد الفرق شاسع جدا بحيث يكاد ينعدم زواج الامازيغ من العربيات في حين نجد نسبة كبيرة من العرب تزوجوا من الامازيغيات ومن هنا يمكن معرفة من هو العنصري.وفي مناطق في الريف الزواج من العربية يعد خيانة للمنطقة.لان العربية ينظر اليها على انها فاجرة عاهرة لا تصلح لاي شيء سوىالتمتع بها بطريقة غير شرعية.واتمنى ان تكون هناك دراسة في هذا المجال لمعرفة الحقيقة كي اصحح معلوماتي ولا اظلم احدا .لانه لا فرق عندي بين العربي والامازيغي لاني انحدر من العرقين.
-3-
rifia de paris
2 يونيو 2014 - 18:52
C pas bien
-4-
مغربي
2 يونيو 2014 - 20:44
وزير الفلاحة امازيغي. وزير الاوقاف امازيغي. وزير التعليم العالي امازيغي. وزير الخارجية الاسبق العثماني امازيغي. الوزير الصديقي من قاصيطا اي امازيغي. وزير الصحة امازيغي. الوزير السيد العنصر امازيغي. الوزير اوزين امازيغي. اين هي العنصرية ايها المنافقون لماذا لا تقولون هذا للمفوضة ام تخافون من افتضاح امركم.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية