English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. بنشماش : محسن "شهيد الحكرة" والحراك اثبت عجز الاحزاب (فيديو) (3.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  5. انقاذ 53 مهاجرا سريا ابحروا من سواحل اقليم الحسيمة (0)

  6. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  7. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | بحث : مظاهر التحولات المجالية بالريف الشرقي

بحث : مظاهر التحولات المجالية بالريف الشرقي

بحث : مظاهر التحولات المجالية بالريف الشرقي

مقدمة : عرفت المجالات الجبلية المغربية تطورات وتحولات متلاحقة تداخلت فيها السيرورات الداخلية مع المؤثرات الخارجية. لكن طابع التسارع الذي أصبحت تتخذ هذه التحولات يجعل من الصعب التحكم في آلياتها، وككل منتوج بشري، فإن الجبال المغربية تتكون في مجملها من عناصر موروثة عن الماضي، تقاوم من أجل البقاء في الوجود، وأخرى تبرز كشاهدة على التطورات والتحولات التي تعرفها بدرجات متباينة مختلف المجالات الجبلية. وقد نتج عن هذا التجاذب والتفاعل بين الموروث والمعاصر ديناميات متباينة في مصدرها وحجمها وتوجهاتها حسب الحالات.

يشكل حوض نكور الحد الفاصل بين الريف الأوسط والريف الشرقي وهذا الأخير عبارة عن منخفضات وأحواض كحوض نكور وكرت وبودينار، وبينها نجد مرتفعات جبلية. وهذه المرتفعات هي التي شكلت في السابق مناطق استقرار الإنسان باعتبارها أمنة مقارنة مع المجال الساحلي المتوسطي ، إلا أن تضافر عدة عوامل جعت السكن ينتشر في مواضع جديدة. وعلى عكس المجالات الجبلية الأخرى، فالآليات الفاعلة في دينامية تحول الريف الشرقي تختلف عن نظيراتها في الأطالس.

I. مظاهر التحولات المجالية بالريف الشرقي.

1 التحول الذي مس السكن الريفي

يعتبر المسكن من أبرز المنشأت البشرية ، كما يعد أحد الركائز الأساسية للبنيات الفلاحية وعنصر رئيسي في تحليل التحولات المجالية وتعميق النقاش في مفهوم الازدواجية ، وككل المجالات الريفية المغربية، فالريف الشرقي عرف بدوره تحديث السكن الريفي، وقد أدى الاستثمار القوي للمهاجرين وتزايد الرساميل إلى تبييض الأموال، وإحداث تغيرات جوهرية سواء من حيث التصميم أو من حيث مواد البناء، وتستقر هذه المساكن الجديدة قرب الطرق والأسواق الأسبوعية. هو إذن واقع يبرز " ازدواجية السكن" وتجاوره Juxtaposition، حيث عرفت الساكنة نزوحا من المجالات المرتفعة نحو الأسافل، إنه تغير جذري في الوظائف: من الرعي والزراعة إلى الاعتماد على عائدات المهاجرين، ولعل انتقال البناء من سكن أفقي إلى سكن عمودي (تصل عدد طوابقه أحيانا إلى أكثر من أربع طوابق)، دليل على المنافسة بين المهاجرين لإبراز إمكانياتهم المادية، وتعبيرا عن نجاح مشروعهم الهجروي.

وتبعا للتحولات التي مست نمط عيش الساكنة، فقد أصبح السكن ينتشر في الأحواض الزراعية.

2 تمدين مرتبط بعائدات الهجرة.

ارتبط التمدين بعائدات الهجرة الدولية وزراعة الكيف، وتزايد أنشطة تجارة التهريب بين مليلية والناظور، مما جعل وتيرة التمدين ترتفع بشكل قوي ابتداء من ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، بحثا عن مناطق أحسن للاستقرار. وعلى الرغم من وضعية الريف الشرقي التي لا يحسد عليها، فإنه يبدي حيوية تعتمد بكل تأكيد على موارد خارجية ولكن كذلك على إمكانيات نمو داخلية متزايدة. ومن تم فإن مدينة الناضور ونواحيها القريبة تبدو قادرة تدريجيا على أداء دور قطب للتنمية الجهوية. وقد أكد برنامج العمل المندمج لتنمية وتهيئة المنطقة المتوسطية المغربية هذا التوجه كما شكلت الحبيسمة مليلية القريبة من الناضور عاملا أخر في دينامية المراكز الصغرى كبني انصار وافرخانة، ولعل نشاط التهريب الضارب منذ القدم بكل الشمال المغربي هو الذي يفسر كون الاقتصاد الحضري بمدينة الناضور والمراكز الأخرى أيا كان حجمها يكاد يدور بشكل أساسي حول أنشطة القطاع الثالث وخاصة التجارة والخدمات وهو ماجعل الناضور تتبوأ المكانة الأولى وطنيا من حيث التجهيزات البنكية.

II. التحولات المجالية الكبرى لبعض الأحواض الفلاحية بالريف الشرقي.

1 حوض نكور

شكل حوض نكور مجالا طاردا للسكان عبر فترات طويلة نظرا لملوحة أتربته ، وقد كانت البدايات الأولى لتعميره مع بداية الاستعمار، ويعرف هذا الحوض دينامية طبيعية تندرج بشكل عام بحداثة التكوين الجيولوجي لجبال الريف، وهو ما جعل الساكنة تعتمد على الغراسة كالزيتون والكروم بدل الزراعة.

تدخلت الدولة هيدروفلاحيا في حوض نكور قصد تحويله إلى مجال مسقي ، حيث قامت ببناء سد محمد بن عبد الكريم الخطابي، ومد الحوض بقنوات السقي، وبناء الحواجز الحجرية في العالية والتشجير بهدف الحد من العدوانية الطبيعية لأودية العالية وتثبيت الغرين. إلا أن التدخل حول من اتجاه مجرى المياه. ففشل تدخل الدولة بشكل كامل ( أنظر الصور أسفله). إنه واقع يدل على عدم إشراك الساكنة في المشاريع التنموية ، وما زاد الطين بلة الميزانية الضخمة المرصودة لهذا المشروع ، وتكفي الإشارة إلى أن بناء الحواجز الحجرية قصد تثبيت الغرين يكلف لوحده 2500 درهم لكل متر مكعب. جدير ذكره أن الساكنة تقوم بحرث جوانب المغروسات، وشق خطوط محاطة بالأشجار قصد الحد من غمر المياه للأشجار المثمرة ( التين أساسا). أما سد محمد بن عبد الكريم فلم يسخر للوظيفة التي شيد من أجلها ويعرف توحلا مستمرا، ولا يستفيد منه إلا بعض الفلاحين الصغار المجاورين له. وبإمكانه أن يستغل في إمداد ساكنة أيت بوعياش وإيمزورن بالماء الشروب خاصة وأن هذه المراكز تتوسع بشكل سريع.

2 بلاد تمسمان

تقع بلاد تمسمان غرب الناظور ويتكون من حوض تحيط به كتل جبلية قليلة الارتفاع ولكنها وعرة. وتستقر بها كثافة سكانية قوية تبلغ في بعض الأماكن 300 نسمة في الكيلومتر المربع، وموازاة مع ذلك نشهد التحولات التي طرأت على السكن والمساكن من حيث مواد بناء المنازل وتصميمها وملحقاتها، فهناك منازل مغلقة ذات طبقين وأكثر،. وقد عرفت هذه المنطقة نزوح الساكنة من العالية والاستقرار في أخصب الأراضي. ولهذا التحول نتيجتين:

تجدد الغطاء النباتي ووجود أراضي مهجورة في المجالات الوعرة لم يعد لأصحابها أي ارتباط بها منذ عقود، فتدخلت الدولة وقامت بغراسة الزيتون .

مفارقة عقارية صارخة بين المجال الأصلي الطارد ( العالية) والمجال المستقبل الذي أصبح مجالا لتبييض أموال المهاجرين وموارد الكيف. وتوفر البنيات التحتية، من طرق ومدارس ومساجد...

3 مجال كبدانة وبوعارك.

إن الريف الشرقي يصطدم في اتجاه الجنوب الشرقي والجنوب بغضون كبدانة التي لها امتداد عبر سلسلة كاريط، وهاتان الكتلتان الجبليتان المجزأتان نسبيا وخصوصا نحو الغرب قليلتا الارتفاع وتشكلان هامش الهامش على شريط من الأراضي القاحلة على الرغم من أن بعض قمم كاريط تعرف تهاطلات مطرية تفوق 600 مم سنويا وتقيمان بشكل ما منطقة حاجزة أمام المجالات المجاورة غربا، وسلسلة كبدانة مثال حي على الجبال المتوسطية التي تحيط بالبحر الأبيض المتوسط، أفرغت من جوهرها بفعل التأثير المباشر للهجرة الدولية لتصبح عبارة عن أراض فلاحية بوار وقرى تكاد تكون فارغة لان عائلات من نزحوا إلى أوروبا هجرتها نحو مركز أركمان الصغير. هذه القرية التي أصبحت تتوسع على حساب المجال المسقي لبوعرك الذي يسقى من سد محمد الخامس المشيد على نهر ملوية. ويعرف بوعارك زحفا عمرانيا من مختلف الجهات، فإمكانية توسع مدينة الناضور غربا جد صعبة بوجود كتلة جبلية، من جانب أخر يعرف مركز العروي دينامية عمرانية سريعة وهو ما يتم على حساب المجال المسقي، ونفس الشيء بالنسبة لسلوان. والظاهر حسب المعطيات الرسمية أن هذا المجال تراجع ب 300 هكتار. من جانب أخر تراجعت حقينة سد محمد الخامس بسبب الجفاف الذي عرفه المغرب في ثمانينات القرن الماضي والضغط المتزايد على الفرشة المائية بحوض ملويا العليا لسقي الورديات والبقليات، ، علاوة على الزيادة السريعة لسكان المدن، حيث أن الناضور مثلا انتقلت ساكنته من 37 ألف نسمة سنة 1970 إلى حوالي 200 ألف نسمة وأكثر حاليا ، وهو ما نتج التنافس الحاد على المياه، ورغم كون الفرشة المائية قريبة في مجال بوعرك إلا أنها جد مالحة حيث تصل إلى 16 غرام في الليتر الواحد.

خاتمة

إن التحولات التي عرفها الريف الشرقي بشكل عام أدت إلى إعادة تشكيل المجال الجغرافي ، فبعدما كانت المجالات المرتفعة مكانا للاستقرار لممارسة الأنشطة الرعي زراعية ، أصبحت الأسافل تشكل مناطق ملائمة للاستقرار البشري.

رغم أننا لم نتطرق لكل مظاهر التحول، فثمة عناصر فاعلة في دينامية تحول الريف الشرقي: الهجرة، الكيف، تدخلات الدولة ، الرأسمال، الأرض. ومن الصعب تفسير التحول دون دراسة تفاعلات هذه العناصر فيما بينها.

بيبليوغرافيا

- شروحات أساتذة شعبة الجغرافية جامعة شعيب الدكالي ( حسن العباسي، محمد داوود، عبد اللطيف حيمد وآخرون...) أثناء الخرجة العلمية لسلسلة جبال الريف بتاريخ 13 14 15 16 ماي 2014.

- الحسين بوظليب" 2010" " الهجرة الدولية بالريف الشرقي وانعكاساتها" منشورات المعهد الملكي للثقافة الامازيغية.

- جون فرانسوا تروان " 2006 " " المغرب مقاربة جديدة في الجغرافية الجهوية" طارق للنشر الدار البيضاء.

- معلمة المغرب " الجزء 13 ص 4529. -

- دينامية المجالات الفلاحية بالمغرب 2005 منشورات جامعة محمد الخامس كلية أالأداب والعلوم الانسانية الرباط. 

العثماني أولغازي

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
التمسماني
16 يونيو 2014 - 20:15
"بلاد تمسمان" أرجعتنا إلى حكايات السندباد "بلاد الوقواق" تعبير ركيك
مقبول مرفوض
3
-2-
الحسيمة
16 يونيو 2014 - 22:44
تحية غالية الى جبال تمسمان الغالية
مقبول مرفوض
1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية