English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

4.50

  1. بنشماش : محسن "شهيد الحكرة" والحراك اثبت عجز الاحزاب (فيديو) (3.00)

  2. توقعات بإستمرار التساقطات المطرية بالحسيمة الى غاية يوم غد الاثنين (0)

  3. انقاذ 53 مهاجرا سريا ابحروا من سواحل اقليم الحسيمة (0)

  4. "لارام" تعيد فتح خط جوي بين امستردام والناظور بعد سنتين من اغلاقه (0)

  5. نقابة تدق ناقوس الخطر بعد الاعتداء على مؤسسات تعليمية بكتامة (0)

  6. ندوة وطنية في الرباط تناقش قضية محسن فكري (0)

  7. تفاصيل تقديم ملف الغازات السامة بالريف لدى منظمة حظر الاسلحة الكيماوية (فيديو) (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يحذران من تقنين زراعة الكيف

الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يحذران من تقنين زراعة الكيف

الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يحذران من تقنين زراعة الكيف

كشف "التقرير الأوروبي حول المخدرات لسنة 2014"، عن محافظة المغرب على تصدره لقائمة الدول المصدرة للحشيش إلى دول القارة العجوز، عبر معبري إسبانيا والبرتغال، عن طريق تهريب راتنج القنب بالقوارب أو الطائرات. 

وكشف تقرير "المرصد الأوروبي للإدمان والمخدرات"، الصادر بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات والاتّجار غير المشروع بها، الذي يُخلده العالم في ال26 يونيو من كل عام، تنامي تدفق "راتنج القنب" إلى أوروبا، التي تعاطها 78 مليون مواطن أوروبي تتراوح أعمارهم بين 15 و64 عاما، من بينهم 9 ملايين تعاطوها خلال الشهر الأخير تتراوح أعمارهم بين 15 و34 سنة.

التقرير الذي شمل جردا لمعطيات 30 دولة بالقارة الأوروبية، أكد ما كشفت عنه الأمم المتحدة في "تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات 2013" الصادر في مارس من هذه السنة، من أن المغرب لا يزال إلى جانب أفغانستان أكبر مصدر للقنب في العالم، خصوصا بالنسبة إلى الأسواق غير المشروعة بغرب أوروبا ووسطها، وإِنْ رصد التقرير أن كميات الإنتاج في المغرب آخذ في التراجع.

هذا ويأتي التقرير الذي يرسم صورة قاتمة عن المغرب دوليا، في الوقت الذي دعا فيه البعض إلى تقنين زراعة الكيف بالمغرب، وما تبع ذلك من أسئلة حول ما إذا كان الأمر يخدم أغراض المنتجين للمادة الخام؟ أم أنه يخدم مصالح "لوبيات المخدرات"؟ وهي الدعوة التي حذرت منها الأمم المتحدة عبر "تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات2013" التابعة لها، ورأت الأمم المتحدة أن في الدعوة ذاتها تعارضا صريحا من بعض الدول الأطراف في "اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية لسنة 1988"، والتي يعد المغرب طرفا فيها. تقرير الهيئة الأممية لم يقف فقط عند حدود التنبيه إلى مخاطر تقنين المخدرات، بل حذر كذلك من انتشار عقاقير الوصفة الطبية، التي لاحظ ازدياد معدل انتشار تعاطيها.

وكان الاتحاد الأوروبي بدوره قد حذر من تنامي الدعوات الداعية إلى تقنين زراعة الكيف، منبها المغرب إلى الانعكاسات السلبية المترتبة على تقنين راتنج القنب المستعملة في إنتاج المخدرات.

يذكر واستناد على "تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات 2013"، أن 65% من الكيف الذي ضبطته الجمارك العالمية مصدره المغرب، وأن القنب المغربي لا يقتحم فقط أوروبا بل يمتد إلى مصر والجزائر وحتى إلى إسرائيل، حيث ضبطت السلطات المصرية 32 طنا من القنب القادم من المغرب في أوائل العام الماضي بالتعاون مع البحرية الايطالية المشاركة في حلف الناتو. وضبطت السلطات الجزائرية 42 طنا من القنب في البلد في الربع الأول من العام المنصرم، منها 18 طنا ضبطت عند الحدود مع المغرب. 

جريدة التجديد

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
Almohajir
24 يونيو 2014 - 23:11
ولماذا لا تتكلم الامم المتحدة عن الاسلحة التي تباع بلا حسيب ولا رقيب وكل انواع الخمور والحبوب المهلوسة والاسلحة النووية ولمارلبورو وانواع التبغ الاخرى التي تقتل الملايين من البشر في العالم وحتى البترول يلوث البر والبحر ويقتل الحيوان والانسان بالغازات السامة المنبعثة منه الكيف اقل ضررا من ما تصنعونه وتبيعونه للعالم حلال عليكم وحرام علينا
مقبول مرفوض
3
-2-
بن تهامي
25 يونيو 2014 - 14:40
نحن الأوائل في الكيف وفي الدعارة وفي اختلاس الأموال...واستهلاك الخمور والميسر
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية