English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. السلطات تقدم روايتها لما وقع بإقليم الحسيمة من احداث عنف (5.00)

  2. إعادة تمثيل جريمة مقتل البرلماني مرداس (4.00)

  3. اشتداد المواجهات ببني بوعياش وامزورن واحراق المزيد من سيارات الشرطة (فيديو وصور) (4.00)

  4. اصابة العشرات من القوات العمومية في مواجهات اقليم الحسيمة وحملة اعتقالات واسعة (3.00)

  5. من مواجهات بني بوعياش وامزورن (2.33)

  6. صحف : اصدار مذكرة بحث وطنية في حق نشطاء بحراك الحسيمة (1.00)

  7. هذا ما قاله العماري حول احداث بني بوعياش وامزورن (1.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | أخبار 24 ساعة | برلمان كتالونيا يصادق على إجراء إستفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر

برلمان كتالونيا يصادق على إجراء إستفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر

برلمان كتالونيا يصادق على  إجراء إستفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر

صادق برلمان كتالونيا بالأغلبية المطلقة على قانون يرخص لحكومة الحكم الذاتي بتنظيم استفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر المقبل بدون الأخذ بعين الاعتبار الدستور الإسباني. وهذا القانون يمنح شرعية أكثر لمطالب الكتالانيين بينما تهدد الحكومة المركزية في مدريد باتخاذ إجراءات ردعية.

ويوما واحدا بعد استفتاء تقرير المصير في اسكتلندا الذي أسفر عن بقاء البلد ضمن حظيرة بريطانيا، صادق برلمان كتالونيا يومه الجمعة 19 سبتمبر الجاري بنسبة 80% على قانون يرخص للحكومة الجهوية التي يرأسها أرثور مارس بالدعوة الى الاستفتاء.

والجديد في القرار الذي تبناه البرلمان الكتالاني ونشر نتائجه في موقعه الرقمي هو مصادقة معظم الأحزاب بنسبة 80%. وانضم هذه المرة الى المصادقة على القرار الحزب الاشتراكي الى جانب الأحزاب الكلاسيكية التي تنادي بالاستفتاء وهي التجمع والوحدة وحزب اليسار الجمهوري الكتالاني وحزب اللائحة الشعبية وحزب اليسار الموحد-الخضر، بينما عارض الحزب الشعبي وحزب المواطنون القانون المصادق عليه.

والقانون الجديد الصادر عن البرلمان الكتالاني الذي يرخص بإجراء استفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر المقبل يطرح تحديا حقيقيا على الدولة المركزية في مدريد لأنه يتجاوز المحكمة الدستورية والقوانين الوطنية الإسبانية.

وكالات

وقال رئيس الحكومة الكتالانية أرثور ماس “هناك طريق واحد وهو تقرير المصير”، واعتبر مصادقة البرلمان بالأغلبية هو  “اتفاق أمة أوروبية” على تحديد مصيرها، في إشارة الى الأمة الكتالانية. ومن المنتظر أن يصدر أرثور ماس بيانا اليوم أو خلال الأيام المقبلة يدعو رسميا الى استفتاء تقرير المصير يوم 9 نوفمبر.

ويرى الكتالانيون أن نتائج استفتاء اسكتلندا الذي جرى يوم الخميس وأسفر عن فوز الوحدويين والبقاء ضمن بريطانيا لن يثنيهم عن الاستفتاء لأن الهدف هو إجراءه وقد صوت اسكتلنديون في استفتاء حر ونزيه.

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية