English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

4.00

  1. قاضي التحقيق ينهى الاستنطاق التفصيلي للمعتقلين في قضية محسن (0)

  2. الآلاف يتدفقون على ساحة الحسيمة للمشاركة في أربعينية محسن (0)

  3. السلطات الامنية بالناظور تضبط 5,5 طن من الحشيش (0)

  4. 220 مليون دولار للنهوض بالتعليم الثانوي بثلاث جهات بينها جهة الشمال (0)

  5. جمعيات تطالب لحليمي بالكشف عن العدد الحقيقي للناطقين بالامازيغية (0)

  6. من الحسيمة إستعداداً للأربعينية (0)

  7. نقابة: الاعلام يروج "الاكاذيب" على الاطر الطبية بمستشفى الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | تأجيل محاكمة حقوقي بالحسيمة مُتّهم بـ"إهانة قائد"

تأجيل محاكمة حقوقي بالحسيمة مُتّهم بـ"إهانة قائد"

تأجيل محاكمة حقوقي بالحسيمة مُتّهم بـ"إهانة قائد"

أجلت الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة أخيرا النظر في ملف مثير يتابع فيه رئيس فرع الهيأة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب بتهمة إهانة رجل سلطة برتبة قائد، وحددت تاريخ الجلسة المقبلة في 21 أكتوبر المقبل.

وشهدت المرحلة الاستئنافية سلسلة من التأجيلات أطالت عمر الملف بسبب التخلف المتكرر لشهود الإثبات عن الحضور رغم سابق استدعائهم، وبعد أن نطقت غرفة الجنحي العادي ابتدائيا ببراءة الفاعل الجمعوي، نجيب العبدوني، من المنسوب إليه.

وحسب ما استقته «الصباح» تعود وقائع هذه القضية إلى 18 ماي 2010 بعدما تقدم المتهم بطلب استخراج وثيقة إدارية عبارة عن شهادة الإقامة من المقاطعة الحضرية الأولى، إلا انه فوجئ بعد تردده على المصلحة الإدارية بمطالبته بشهادة تثبت عمله إطارا بنكي.
وأفاد شهود في محاضر رسمية بينهم بعض موظفي المصلحة الإدارية وعنصر بالقوات المساعدة بحدوث شنآن بين الطرفين حول هذه المسألة، ورد طالب الشهادة على تمسك القائد بموقفه بألفاظ تهين رئيسهم المباشر.

وشهدت مناقشة الملف في المرحلة الابتدائية تفاصيل مثيرة، بعد أن أدلى المشتكي بشهادة طبية تحدد مدة العجز في 25 يوما موقعة من الطبيب الرئيسي بقسم المستعجلات بمستشفى محمد الخامس بالحسيمة والتمس من المحكمة جبر أضراره المعنوية ومنحه تعويضا من قبل المتهم عما لحقه من إهانة. إلا أن مدة العجز الممنوحة للقائد جعلت الشهادة الطبية المدلى بها محط تشكيك في مصداقية ما تتضمنه من بيانات، واعتبر الدفاع أن الوثيقة المدرجة في الملف ليست سوى محاولة لتوريط موكله في قضية لا أساس لها، وأن المحكمة أمام شهادة وهمية سلمت للقائد على سبيل المحاباة بحكم مركزه المهني.

ووفق معطيات حصلت عليها «الصباح» اقتنعت الهيأة القضائية بانتفاء العناصر التكوينية لجريمة إهانة موظف عمومي أثناء مزاولة مهامه الواردة في صك اتهام النيابة العامة، وقضت بالحكم السالف الذكر، في حين أدلى الدفاع بما يثبت تعسفات رجل السلطة في حق موكله، وعرض في هذا الشأن شكايات أخرى تخص بعض المتضررين من هذه السلوكات.

وفي سياق متصل، تطوع لمؤازرة الناشط الجمعوي عدد من المحامين من هيأتي الناظور-الحسيمة والرباط من بينهم المحامي طارق السباعي، وعزز الدفاع موقفه بشكايات قدمت ضد خصمه، ومفيدا أن بعض تلك الوقائع حدثت في اليومين المواليين لحصوله على الشهادة الطبية.

يذكر، أن مسار قائد المقاطعة الأولى بالحسيمة «خ.م، من مواليد 1978» عرف بعد بضعة أشهر من تفجر هذا الملف تطورا مثيرا عصف بمنصبه وقلب وضعه المهني رأسا على عقب، بعد متابعته قضائيا صيف 2010 إلى جانب عدد آخر من المسؤولين بالمدينة في قضايا الفساد الإداري المعروفة بـ»زلزال الحسيمة» وإدانته بالحبس النافذ.
عبد الحكيم اسباعي (الناظور)

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 )

-1-
نجيم
30 شتنبر 2014 - 10:52
سبحان الله العظيم شهادة طبية 25 يوم عجز بمجرد سماع لفظ غير لائق كأن هذا القائد كان يعيش في المدينة الفاضلة مدينة أفلاطون وارسطو...أما في حقيقة الأمر فإن أبشع الالفاظ يتلفظ بها رجال السلطة وليس ممثلي جمعيات المجتمع المدني وهذا شئ جاري به العمل.
أما بخصوص الشهادة الطبية فيجب التأكد من صحة المعلومات الواردة فعلى سبيل المثال تم اعتقال رئيس جماعة باقليم الناظور بمجرد تسليم شهادة طبية تحدد مدة العجز في 35 يوم لخصمه المنحدر من منطقة تزطوطين من طرف طبيب الامراض النفسية بالحسيمة كأن مدينة الناظور لا تتوفر على قسم مستعجلات ولا أطباء وإنما القضية فيها إن؟
وبعد عرض المشتكى على الفحص المضاد تبين أنه لا توجد عليه أثار ولاجروح تستدعي 35 يوم فتم تنقيل الطبيب المعني الى مدينة مراكش بينما الاحرى يجب توقيفه عن العمل وعرضه على القضاء لانه تسبب في سلب حرية المواطن المغربي.
وهذا ما يقاس على قضية الفاعل الجمعوي نجيب العبدوني المعروف على مستوى جهة الناظور الحسيمة والدريوش بأخلاقه العالية وشهامته واستقامته وحسن المعاملة.
مقبول مرفوض
2
-2-
بولعموم /بابات انو
30 شتنبر 2014 - 13:23
المؤلوف هو أن القواد هم الذي يتعسفون على المواطنين بسبب وبدونه.فكيف يريدون تشكيل الاستثناء هنا والمدعي حكم عليه بالسجن في قضايا فساد.والغريب أن المدعى عليه يجرجر في المحاكم منذ2010 .وكأنه هو قاتل سدنا عمر رضي الله عنه.ثم هل جاءكم خبر الحكم بستة أشهرحبسا نافذة على فتاة جرمها أنها سرقت كيلوجراما وبضع الgرامات من اللحم من دار الوالية؟عش ترى وتقرأ وتسمع عجبا
مقبول مرفوض
3
-3-
moha
1 أكتوبر 2014 - 19:49
mali kanchof fadok lakmamr il kayhakmo fmaroc a3odo bilah manhom nzido wahd 10 snin fghrba hsan
مقبول مرفوض
0
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية