English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. لائحة المشمولين بالعفو الملكي في عيد الفطر تخلو من معتقلي الحراك (5.00)

  2. هولندا ترد على بيان الخارجية المغربية بخصوص سعيد شعو (3.50)

  3. تعيين فريد شوراق عاملاً لاقليم الحسيمة والاحتفاظ باليعقوبي والياً للجهة (3.00)

  4. الملك يعبر عن انزعاجه من تعثر المشاريع في الحسيمة ويأمر بفتح تحقيق (2.50)

  5. الاوضاع بمنطقة الريف تزيد الضغط على السلطات الاسبانية (1.00)

  6. توقيف شخص هدد نشطاء الحسيمة بسكين ومسدس (0)

  7. باحث بـ"شاثام هاوس" : سيكون لحراك الريف كلفة على المغرب (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | أخبار 24 ساعة | إسبانيا تبحث عن مغربي طعن شرطيا في مليلية

إسبانيا تبحث عن مغربي طعن شرطيا في مليلية

إسبانيا تبحث عن مغربي طعن شرطيا في مليلية

شددت السلطات الإسبانية من مراقبتها الحدود بين مدينة مليلية السليبة والمغرب، بحثا عن شاب مغربي طعن أمنيا إسبانيا خلال مواجهات اندلعت يوم السبت الماضي.

أصيب شرطي من فرقة مكافحة الشغب، بطعنة غائرة في أضلعه مما استلزم نقله على عجل إلى مستشفى في مدينة مليلية حيث أخضع للعلاج، عن طريق القطب.ونقلت وكالة "إيفي" الإسبانية للأنباء ان إصابة الشرطي أعقبت تدخلا أمنيا لاحتواء مواجهات اندلعت بين مغاربة عند المعبر الحدودي نحو مليلية.وإذ حاول الشرطي اعتقال الشاب المغربي فقد انسل الأخير من بين يديه قبل ان يوجه إليه طعنة بسكين عن الممشى المخصص للراجلين، ثم لاذ بالفرار.ونقل أن السلطات الأمنية الإسبانية استعانة بأشرطة كاميرات المراقبة لتحديد أوصاف الشاب المغربي الهارب، وتعميمها لدى الحرس الحدودي لاعتقاله في حال رغبته الولوج إلى مدينة مليلية.وكان الشاب المغرب قد اطلق ساقيه للريح بمجرد ما طعن الشرطي الإسباني قبل أن يذوب في الزحام بمجرد ما تخطى الحدود المغربية.ووفق مصادر إعلامية إسبانية فإن تنسيقا امنيا ثنائيا بين المغرب وإسبانيا في المنطقة يجري من اجل تحديد هوية المعتدي واعتقاله من أجل متابعته بالاعتداء المسلح على أمني أثناء تأدية عمله.

و م ع

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية