English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

4.00

  1. اسبانيا .. مغربي يقتل ابنه الرضيع ويحاول قتل اخر بمشاركة زوجته (2.00)

  2. "بيجيدي" الحسيمة يعقد مجلسه الاقليمي بحضور والد فكري محسن (0)

  3. انطلاق رالي "مغرب التحدي" لاول مرة من مدينة الحسيمة (0)

  4. شباب الريف يواصل نزيف النقاط بعد التعادل بميدانه (0)

  5. توقع أمطار عاصفية بعدة مناطق من بينها الحسيمة (0)

  6. محاربة السيدا بالناظور (0)

  7. نبيل اوراش يجر مستشار ببلدية الحسيمة الى القضاء (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | المهاجرين | 27 سنة سجنا للمغربي الذي احرق مسجدا شيعيا ببروكسيل(فيديو)

27 سنة سجنا للمغربي الذي احرق مسجدا شيعيا ببروكسيل(فيديو)

27 سنة سجنا للمغربي الذي احرق مسجدا شيعيا ببروكسيل(فيديو)

قضت محكمة الجنايات بالعاصمة البلجيكية ببروكسيل مساء امس الجمعة بالسجن 27 عما في حق المغربي الذي الذي اعترف بأنه أضرم النار فى مسجد شيعي فى بروكسل الذى أودى بحياة إمام الجامع.

 ونفى رشيد البخارى (35 عاما) نيته قتل خطيب أكبر مسجد شيعى فى العاصمة البلجيكية.

وقد وصف نفسه بانه سنى. وكان يمكن أن يحكم عليه بالسجن مدى الحياة لهجومه على مسجد الرضا قبل صلاة المغرب فى 12 مارس 2012.

وتمت تبرئة البخارى من تهمة "الهجوم الارهابى" لكنه أدين "بإضرام حريق تسبب فى موت شخص" بموجب "ظروف مشددة" لأن الهجوم "كانت دوافعه دينية".

وطلب المدعون عقوبة السجن 30 عاما للبخارى الذى قال خلال محاكمته "نعم كنت أعرف أن هناك شخصا أو شخصين داخل المسجد عندما أشعلت الحريق". وأضاف "لكننى اعتقدت أنهما سيغادران المكان من الباب لكن المشكلة هي أن أحدهما أغلق الباب فعلقا داخل المبنى".

وتابع البخارى "لم أكن اتصور أن رجلا ما سيموت وكل ما كنت أسعى اليه هو إيقاظ الشيعة"، نافيا نيته القتل.

واعتقل البخارى بعدما وجه شتائم للشيعة وحملهم مسؤولية القمع فى سوريا. وقد صب الوقود حول المسجد وأشعله بينما كان مسلحا بساطور وسكين. وامتدت السنة اللهب بسرعة إلى المسجد مما أدى الى مقتل الإمام عبد الله دحدوح (47 عاما) اختناقا بينما كان يحاول إخماد النار.

وكالات 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 )

-1-
6 دجنبر 2014 - 19:30
مسكين هذا المجرم المجنون ! برأته المحكمة البلجيكية من تهمة حقيقية ك"الهجوم الارهابي" وكأن ما أقدم عليه من احراق لمكان العبادة وتسببه في إزهاق روح امام مسجد لا يعد ارهابا مادام هجومه كان بدافع ديني!!!!!!
مقبول مرفوض
-4
-2-
derif
6 دجنبر 2014 - 19:37
شوية تما شوية في بلادك ممكن تفكها
مقبول مرفوض
0
-3-
إنه من سلالة البغي
6 دجنبر 2014 - 20:04
قتل الإنسان عمداً وبدون سبب من أكبر الجرائم ترتكب بحق الله الذي نهى عن قتل النفس البريئة في القرآن الكريم. على الحكومة البلجيكية أن تسلم هذا المجرم الحقير الشاذ للمغرب لكي يعرف معنى السجن ومذا سيفعل به السجناء .سحقاً لك ولأمثالك أيها الخبيث الذي ولد من نطفة خبيثة.
مقبول مرفوض
2
-4-
السلفية التكفيرية سرطان العالم
6 دجنبر 2014 - 20:57
سبق للسلفیین المجرمين التكفيريين ان توعّدوا المسلمین الشیعة بالضرب والاعتداء اذاما واصلوا اقامة المراسیم المذهبیة کما هددوا بهدم جامع الامام الرضا (ع) ؛ فی اشارة الى اصرارهم على الاعمال المحرضة للکراهیة بین الجالیات الاسلامیة المقیمة فی اوروبا.
و اعترف البخاری حین مثوله امام القضاء البلجیکی بارتکاب الجریمة، قائلا:" نعم کنت أعرف أن هناک شخصا أو شخصین داخل المسجد عندما أشعلت الحریق؛ معلنا عن نفسه بأنه "سلفی متطرف".
ورغم اعترافه بالجریمة، الا ان المحکمة الجنائیة فی بلجیکا برأت البخاری من تهمة "الهجوم الإرهابی"، فیما ادنته بـ "إضرام حریق تسبب فی موت شخص بموجب ظروف مشددة وبدوافع دینیة".
واعربت الجالیة العراقیة المقیمة فی العاصمة البلجیکیة عن ارتیاحها لبدء محاکمة "التکفیری المغربی لکنها شددت على إعدامه بسبب الجریمة التی ارتکبها ضد المقدسات والرموز الدینیة بدوافع الفکر التکفیری السلفی؛ مؤکدین ان "الطائفیة التی یؤجهها تکفیریون وصلت الى اوربا بسبب دعاة الفتنة الذین یحرضون الشباب المسلم على الاعتداء وانتهاک حقوق اخیه المسلم"؛ مطالبة بطرد دعاة الفتنة والتکفیر الذین یستغلون الحریة الفکریة فی اوربا لبث سمومهم.
الى ذلک، اعتبرت نائبة رئیس مجلس مسلمی بلجیکا ایزابیل برایلی، أن "الشهادات التی جمعت فی الحسینیة تشیر إلى أن العمل من فعل سلفیین".
مقبول مرفوض
-1
-5-
المغرب وتصدير الإرهابيين
7 دجنبر 2014 - 11:08
هل تحول المغرب إلى قلعة لإنتاج الإرهابيين القتلة وتصديرهم إلى أماكن الصراع وخاصة إلى منطقة الشر الأوسخ منبع الإرهاب والقتل والذي أصبح مقراً عالمياً لإنتاج شيوخ القتل وقطع الرؤوس في سبيل الله كما يقولون

تداولت وسائل الإعلام العالمية خبرا مفاده أن 1193 مغربيا قرروا الالتحاق بـ"داعش". وقد أثار الخبر جدلا كبيرا وواسعا وأسال الكثير من الحبر خاصة وأن ما عرف عن أقصى بلاد المغرب أنها ظلت بمنأى عن هذا الداء الوهابي التكفيري الذي أصاب جيرانها الجزائريين والتونسيين والليبيين الذين عرف عن شبابهم الانخراط بكثافة في هذه الجماعات التكفيرية. كما عرف عن المغرب ضربه بقوة على أيدي التكفيريين أمنيا من خلال ملاحقة العناصر الوهابية وإصدار أحكام قضائية متشددة بحقهم. كما عرف عنه سعيه المستمر لمعالجة الظاهرة ثقافيا وفكريا وحضاريا من خلال تشجيع نشر وتعليم المذهب المالكي المعتدل وتكوين الأئمة والدعاة حتى باتت الرباط محجا لطالبي العلوم الشرعية من كامل بلاد المغرب وإفريقيا جنوب ال صحراء.
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية