English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

3.00

  1. عصابة "اودي" المغربية تواصل غارتها على الابناك الهولندية (5.00)

  2. انتشال جثث مهاجرين سريين غرق قاربهم بسواحل الحسيمة (فيديو) (0)

  3. الأمطار تحول شوارع بن طيب إلى برك من الأوحال (0)

  4. مدريد متخوفة من تغيير ديموغرافي لصالح "القومية الريفية" في مليلية (0)

  5. الحسيمة.. معاناة المشردين تزداد خلال فصل الشتاء (فيديو) (0)

  6. عمال معمل الحليب المطرودين يمددون اعتصامهم امام عمالة الحسيمة (0)

  7. الحسيمة..هيئات ترسم صورة قاتمة للوضع الصحي ببني حذيفة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | أمغار يُحرج الحكومة في ملف الغازات السامة المستعملة بالريف

أمغار يُحرج الحكومة في ملف الغازات السامة المستعملة بالريف

أمغار يُحرج الحكومة في ملف الغازات السامة المستعملة بالريف

وجه البرلماني عن اقليم الحسيمة عبد الحق امغار هذا اليوم الثلاثاء 23 دجنبر سؤالا شفهيا بمجلس النواب للوزيرة مباركة بوعيدة الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون عن مآل ملف الغازات السامة المستعملة من طرف الاستعمار الاسباني ضد المقاومة الريفية بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي.

وفي جواب للوزيرة حول استفسار أمغار قالت مباركة بوعيدة أن ملف الغازات السامة "موضوع وطني وجد حساس يجب نعامل معه بدون مزايدات وله أبعاد إنسانية وقانونية وعسكرية تاريخية وسياسية"، مضيفة ان الحكومة تحاول أن تتعامل مع هذا الموضوع في إطار "العلاقات المتميزة وفي إطار الحوار المفتوح مع الجارة اسبانيا.. مشيرة ان الحكومة تطالب الجارة اسبانيا بقراءة موضوعية لهذا الملف الذي يعتبر في من مخلفات الاستعمار" وهو الجواب الذي لم يقنع النائب البرلماني.

جواب الوزيرة لم يستسغه النائب البرلماني أمغار الذي قال في تعقيبه أن جواب الوزيرة غير مقنع مشيرا أن الحكومة وعدت قبل سنتين ونصف بفتح هذا الملف مع اسبانيا إلا أنها لم تفي بوعدها بفتح الملف، علما أن الأمر يتعلق بجريمة ضد الإنسانية ويتعلق بآلاف الضحايا والشهداء من اجدادنا الذين سقطوا غدرا في هذه الجريمة الشنعاء التي لا زالت آثارها قائمة إلى يومنا هذا بسبب الانتشار الواسع للأمراض السرطانية التي تفتك بسكان هذه المنطقة، يضيف امغار.

دليل الريف : متابعة

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (6 )

-1-
ماسين 28/
23 دجنبر 2014 - 18:35
ان هذا الملف محرج وحساس مثل ملف سبتة ومليلية بالنسبة للحكومة,وبابذجيات السياسة فان الحكومة تمثل ارادة الامة لانها هي من صوتت عليها,الا انها تتعامل وكانها منفصلة عن الشعب ولاتكترث لهمومه.نذكر الحكومه المغربية _ ان كانت جاهلة _ ان المانيا لاتزال تدفع ملايين الدولارات لاسرائيل تعويضا لها عن محرقة اليهود.ان ارهج نريف حصد الالاف من الارواح نتيجة اشعاعاته والبقية تاتي ,فما بالكم ان تطالب الحكومة بالتعويض عن فترة الحماية ؟
مقبول مرفوض
6
-2-
بيبي
23 دجنبر 2014 - 19:56
مستشفى لعلاج أمراض السرطان بالريف بدل التنقل الى الرباط .وذلك أدنى مطالب للمغرب واسبانيا معا.
مقبول مرفوض
6
-3-
lila
24 دجنبر 2014 - 12:28
En 1958, quand régnait le soi-disant « bon » roi Mohamed V (le type qu’on a vu sur la lune, sans scaphandre spatial, une quinzaine d’années avant Neil Armstrong), 30 000 brutes armées dirigées par le futur Hassassin II, se sont balancées sur le Rif, tuant, volant et violant leurs « frères ». Plus de 3 000 morts après leur passage.
Pour finir la besogne, le « bon » roi Mohamed V et le méchant prince Hassan ont fait déversé sur leurs compatriotes des milliers de tonnes de napalm, des bombes incendiaires qui ont des effets autrement plus destructeurs que les gaz utilisés par les Espagnols 35 ans plus tôt.
مقبول مرفوض
2
-4-
24 دجنبر 2014 - 20:50
ils ont rien a vous donner a vous le peuple mais rien ils doivent chercher quelque chose pour dire et montrer a l'opinion qu'ont travail ne faite pas confiance ce sont des patrons d'entreprise les neo liberals rien que l'argent et le benifice qui compte chman le gaz
مقبول مرفوض
3
-5-
24 دجنبر 2014 - 22:52
comment vive le peuple et dans quel etat il est ? mensonge camouflage matraque ...etc le gaz c'est du passe et le gouvernement entretient des relations tres etroite il s'en fou et vous dira wadakachi hassas bazaf
مقبول مرفوض
1
-6-
حبيب
25 دجنبر 2014 - 21:04
اسبانيا شنت عدوان على المغرب واستعملت جميع الوسائل لاحتلال الشمال فلم تلجأ الى استعمال الغازات السامة الآ بعدان تأكدلها انه اصيح من المستحيل هزيمة ابطال الريف بقيادة محمدبن ع الكريم الخطابي.وما كان عليها الا ان تستعمل السامات لاحتلات الريف حتى لاتذل امام العالم.
ملف الغازات السامة سيحل يوما من الأيام طال الزمن أم قصر. السؤال المطروح والمطلوب من الحكومة الاجابة عليه والمتعلق بفتح ملف تحقيق باجراء تجارب نووية في البحر الأبيض المتوسط قرب شواطىء الحسيمة في الثمانينات بمشاركة فرنسا والمغرب.وقد سبق الى جريدة الاتحاد الاشتراكي ان اشارت الى هذا الموضوع
مقبول مرفوض
0
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية