English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. شرطة إسبانيا تقتل المغربي يونس أبو يعقوب منفذ اعتداء برشلونة (0)

  2. نادي روما الايطالي يسعى للتعاقد مع منير الحدادي (0)

  3. شخصيات تطالب باطلاق سراح معتقلي حراك الريف (0)

  4. عائلات بعض معتقلي الحراك تُقاطع احتفالات عيد الأضحى (0)

  5. لماذا خاطب الملك القارة الأفريقية وليس الريف المغربي؟ (0)

  6. شد وجذب بين الحكومة المغربية و"مراسلون بلا حدود" بسبب حراك الريف (0)

  7. على خلفية الحراك .. سنة سجناً نافذة لشاب من بني بوعياش (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | سياسة | ابو طالب يسرق الاضواء مجددا بمنعه وزيرة تركية من دخول قنصلية بلادها بروتردام

ابو طالب يسرق الاضواء مجددا بمنعه وزيرة تركية من دخول قنصلية بلادها بروتردام

ابو طالب يسرق الاضواء مجددا بمنعه وزيرة تركية من دخول قنصلية بلادها بروتردام

منذ أن بدأت الأزمة تتصاعد بين هولندا وتركيا، السبت 11 مارس/آذار 2017، بعد منع وزيرة الأسرة التركية من لقاء مواطنيها في روتردام، أو حتى السماح لها بدخول مبنى قنصلية هناك، قبل ترحيلها لألمانيا، انتبه كثيرون لاسم عمدة المدينة المغربي، الذي خرج بتصريحات قوية جداً، معلناً في محيط القنصلية وبناياتها المجاورة حالة طوارئ.

أحمد أبو طالب، عمدة روتردام ذو الأصل المغربي والقيادي في حزب العمال الهولندي، وابن إمام أحد المساجد في المدينة التي سافر إليها مثل آلاف العمال في المغرب، هدَّد أمس بإعلان ما يُسمى في القانون المحلي بـ"Noodbevel"، وهو الذي يسمح لرؤساء البلديات في هولندا بإعلان حالة الطوارئ في المدينة كلها، في حالات العصيان والشغب والكوارث الكبرى.

وحسب القانون الهولندي، فإن أي خرق لحالة الطوارئ عند إعلان الـ Noodbevel، مثل التظاهر، يُصبح جريمة يُتابع عليها كل من يرتكبها.

ورغم دوره في خلق تواصل بين المهاجرين العرب والحكومة الهولندية، إلا أن تصريحاته تثير الجدل في بعض الأحيان، حيث طالب المسلمين الغاضبين من الرسوم الكاريكاتورية الساخرة التي نشرتها صحيفة "شارلي إبدو" الفرنسية، وأدت إلى الهجوم عليها سنة 2015، بـ"تحضير حقائبهم والرحيل عن أوروبا!".

 

من يكون أبو طالب؟

ولد عمدة روتردام، ثاني أكبر مدن هولندا، عام 1961 من والدين مغربيين في قرية صغيرة قرب مدينة الناظور أقصى شمالي المغرب. ومثل أغلب شباب المنطقة، قرَّر أبوه الهجرة إلى هولندا من أجل العمل، وهناك أصبح إماماً لأحد المساجد.

عندما بلغ الطفل أحمد سن الـ15، سافر لهولندا رفقة والدته وإخوته، وسرعان ما أتقن الهولندية وقرَّر دراسة الهندسة الكهربائية في مؤسسات التعليم المهني، قبل أن ينتهي به الأمر في الكلية المهنية العليا، حيث تعمَّق أكثر في تخصص هندسة الاتصالات.

رغم دراسته للهندسة، إلا أن الصحافة استهوت "أبو طالب"، حيث عملاً في التلفزيون والإذاعة، قبل أن يلتحق بوزارة الرعاية الاجتماعية والصحة والثقافة عام 1991 كمسؤول إعلامي ومتحدث باسم الوزارة.

 

السياسة

انضم ابن المهاجرين المغربيين لحزب العمال الهولندي، وفي عام 2004 أصبح عضواً بمجلس بلدية العاصمة أمستردام، مسؤولاً عن شؤون التعليم والعمل والموارد المالية.

غير أن "أبو طالب" لم يكتسب الشهرة إلا بعد اغتيال المخرج الهولندي ثيو فان خوخ، على يد مهاجر مغربي عام 2004، بعد أن أخرج فيلماً مسيئاً للرسول محمد، حيث لعب السياسي الصاعد حينها دور التهدئة بين السلطات والمهاجرين.

وقبل أن يصبح عمدة روتردام، في يناير/كانون الثاني 2009، عُين أبو طالب وزيراً للشؤون الاجتماعية في الحكومة الهولندية عام 2007.

يُشار إلى أن "أبو طالب" ما زال يحمل جواز سفر مغربياً، ما خلق له العديد من المشاكل والانتقادات داخل هولندا من أحزاب يمينية، أدت إلى التراجع عن تعيينه وزيراً للتعليم عام 2007.

هافينغتون بوست عربي

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (22 )

-1-
ابن الريف
12 مارس 2017 - 19:30
هادو هما رجال الريف الاصليين.
مقبول مرفوض
0
-2-
// ولد الريف //
12 مارس 2017 - 19:30
بوطالب ما هو إلاّ شخصية انبطاحية منحنية تدور حيث ترى المصلحة لا تهمها لا مبادئ ولا أخلاق ولا قيم ، بوطالب ذو شخصية متنكرة للهوية ، يكفيك أنه مساند للمشروع الصهيوني يؤيد ما تقوم به إسرائيل من جرائم في حق الفلسطينيين ، ولا يعترف بحق الرد للشعب الفلسطيني على ما يقع عليه من ظلم.
مقبول مرفوض
5
-3-
Roterdam
12 مارس 2017 - 19:41
من احب قوما حشر معهم.وجهك مثل وجوه الخنازير و ما بالك بافكارك.تريد ان تكسب الشهرة علىحساب اخوانك المسلمين! انضر الى اليهود عندما يكةسبون مناصب فيالدول الاخرى كيف يتعاملون بينهم.اما انت فبعيدكل البعد
مقبول مرفوض
3
-4-
جميل بثينة
12 مارس 2017 - 21:51
هذا الوجه المشؤوم لم يسرق الأضواء بل زاد من شدة الظلام الذي تسير عليها مدينة روتردام منذ ان تولى هذا المعتوه أمر تسيير بلديتها، لا تنسوا أنه من بين المشاركين مع حزبه في تقليص تعويضات الأرامل والعائدين إلى أرض الوطن وهذا ما أفصح عنه كل من كان ينتمي إلى حزب العمل ناهيك عن الغرامات التي ازدادت بشكل لم يعهده المواطن البسيط وانتهاء برصد كل مواطن يمتلك بيتا أو بقعة أرض في بلده الأصلي. فكيف لصاحب المقال أن يقول لنا بأنه سرق الأضواء، لقد ازدادت شراسة الظلام وغاب نور الشمس بعد أن تولى أشباه الرجال ولا رجال من المسؤولية. اللهم النصراني الهولندي ... أفضل بمئات المرات من الحثالة
مقبول مرفوض
1
-5-
ABDOU
12 مارس 2017 - 22:37
انه فقط قطع الطريق على صانعي العاهات ويقومون بابتزاز الدولة الهولندية للحصول على مساعدات اجتماعية والتي يحولونها الى مشاريع عقارية في البلد الاصلي ومنهم من يزور السعودية ثلاث او اربع مرات في السنة لاداء العمرة باموال وصدقات "الكفار" بينما لم يقطع اية مساعدة او تعويضات على مستحقيها الحقيقيين وانما منعها على الصوص من المهاجرين الذين اكتشفوا طرق الاغتناء السهل وبدون اي مجهود.
مقبول مرفوض
-3
-6-
amrani
12 مارس 2017 - 22:47
أبوطالب رجل مثالي ، له شخصية قوية ويعرف كيف يدبر الأمور، للأسف هناك كثيييييييير من يناقد هذا الرجل إلا من باب الحسد لا أقل ولا أكثر، هناك من يؤيد الأتراك وأردوغان، أنا أقول لهؤلاء المغاربة الذين يؤيدون الأتراك فهم في غفلة دائمون وفي جهلهم ينعمون، بالله عليكم كيف تؤيدون الأتراك وأنتم تتمتعون في نعمة هذه البلد السعيدة؟؟؟ ألا تستحيون من أنفسكم، كيف تأكلون الغلة وتسبون الملة أليس أنتم قوم منافقون؟ إن لم تستحيو فإفعلو ماشئتم!!!
مقبول مرفوض
-1
-7-
12 مارس 2017 - 23:38
للأسف السياسة الخارجية لهولندا أبانت مرة أخرى عن فشلها فقد ساعدت بهذا التصرف الامسؤول أردوكان على كسب المزيد من الشعبوية و بالتالي المزيد من الأصوات من أجل خلق دكتاتورية في تركيا. أما أبوطالب لم يفعل سوى ما أومر أن يفعل من طرف الجهات العليا...و مقولة عاش الريف و لا عاش من خانه تسري على هذا الشخص الذي و صَل إلى هذا المركز ببيع إخوانه و ليس بمجهوده
مقبول مرفوض
-2
-8-
أبوهاجوج الجاهلي
13 مارس 2017 - 09:50
الحثالة هم من يتسول لدى المؤسسات الإجتاعية في هولند ولا يريدون العمل. مادخل فلسطينكم في هذا الموضوع ايها الكسالى وبائعي المخدرات. أنتم هم القذارة التي أبتليت بها هولندا. هذا البلد الجميل الذي لا تستحقونه أيها المزارعون بعقليتكم الإسترزاقية لا تعرفون الا السرقة والنميمة في مساجدكم التي يتقيأ الإنسان حينما يدخلها من كثرة روائح الهند وبنكلاديش. إستيقظوا من سباتكم حتى أعرابكم بدولهم ورؤسائهم لم يفعلوا شيئا لفلسطينكم التي تسترزق وتعيش من الإعانات الخارجية. تتباكون على فلسطينكم ونسيتم ريفكم الذي بحت حناجره أكثر من 5 أشهر. لوكان ربع الجالية مثل أبوطالب لكنا أحسن جالية في هولندا. لكن العقلية المافيوزية لبائعي المخدرات ومن ينهب جيوب من يستيقظ باكرا إلى العمل من الأجانب والهلنديين هم من يعلق ويتكلم بدون حياء. تذهبون إلى الحج باروهات الكذب وتتركون لحاكم تتطاول للتطاول على من هو أحسن منكم ياحثالة البشر. أنا أقصد بعض الفئات ولا أعمم وكل إحتراماتي للمغاربة الأحرار الذين كسبوا رزقهم بعرق جبينهم أما الآخرون فإلى جحيم الدنيا لقد سئمنا منكم ومن نسلكم الذي روع شوارع هولندا وقتل الأبرياء في سوريا والعراق. والآن أشتموني وآتوا ما في جعبتكم.
مقبول مرفوض
-4
-9-
mohamed
13 مارس 2017 - 10:07
ان كنت تريد ان ترضى عنك اليهود ونصارى فلبد ان تتبنى مشارعهم و تنحنى ليعطوك منصب ما
الفرق بيننا و بين التراك في هولندا ان الاتراك لا ينحنون ولا يعرفون لمسيح الكابا مثل المغاربة
لديهم روح وطنية حقيقية بى امتياز
لهادا السبب لن تجد اي تركي في هولندا في منصب (رفيع المستوى) يسرق الاضواء
مقبول مرفوض
-1
-10-
eha med
13 مارس 2017 - 11:19
هدو هما القوادة دالريف ضيعونا وديعو الريف وزادوا ضيعو البلدان الاروبية
حسبنا الله ونعم الوكيل
مقبول مرفوض
-3
-11-
عبدالله
13 مارس 2017 - 12:01
قبح الله وجهك، تضمن مع "شارلي إبدو" التي سبت النبي الرحمة(ص)، ارد عليك بقول الله تعالى :" قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُون* لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ*"
جاء هذا المعتوه،هو لم يزداد في هولندا اصلا ليتحدث عن تحضير الحقائب ورحيل ، ماذا اقول لك: سير ألحمار بل الحمار افقه منك.
مقبول مرفوض
-4
-12-
Arifi
13 مارس 2017 - 14:00
Had al insan mitl ilyas rl omar o wa hakim benchamas yoridon maslihom alchakhsiya la ghayr
مقبول مرفوض
0
-13-
ABARAN
13 مارس 2017 - 16:49
إلى بعض عباد هبل واللآت أبوطالب ليس سوى موظف عند المملكة الهولندية ويتبع قوانين البلد.
إن أبو طلب ليس من منع الخنزير التركي لدخول قنصلية الرجل المريض في مدينة Rotterdam وكذال منع هبوط طائرة وزير خارجة جمهورية اللعين أتاتورك في مطار أمستردام.
على السلطان العثماني قرد دوغان أن يعلم أنه يواجه الإتحاد الأوروبي المسيحي من 27 دولة وليس هولندا وحدها.
وعلى مجنون تركستان أن لديه 450.000 من المشردين الأتراك يعيشون بصدقات الكفار الهولنديين .
لقد ضاقت الدنيا بحاكم تركيا الملعون بعدم السماح له بدخول السوق الأوروبي ولم يدخلوها وهم يطمعون.
مقبول مرفوض
-1
-14-
MOCROMATI
13 مارس 2017 - 18:54
من كثر كلامه قل فعله وفي النهاية أن السلطان العثماني هو من يعتذر لهولندا كما فعل مع الرئيس الروسي الحاج علي بوتين.
هدد العثماني بحصار هولندا بمذا بورق العنب الذي يفضله الأتراك عند الأكل؟؟؟

ألم يعرف حاكم تركيا المستبد أن دولة هولندا بسكانها 17 مليون نسمة تصدر أكثر من 780 مليار دولار لدول العالم.
بينما دولة أتاتورك بسكانها 85 مليون لا تصدر سوى ما يقارب 700 مليارد دولار وغالبية هذه المنتجات الفلاحية والمواد المنزلية.
مقبول مرفوض
0
-15-
مواطن من الريف
13 مارس 2017 - 19:03
يا صاحب تعليق رقم -13-لا ملعون اكثر منك ولا خنزير بشري أسوأ من وجهك ، أما أردغان فهو سيد سيدك .
مقبول مرفوض
-1
-16-
MOUH AZDAD
13 مارس 2017 - 19:30
حان الوقت لوصول الأحزاب الأوروبية التي ستقوم بتنظيف القارة من الأوباش والكسالى واللصوص وتجار المخدرات والدعارة والحرامية والقتلة القادمين من دول الشر لنشر الرعب . هل يحق للخنزير التركي أن يستفز دولة في الإتحاد الأوروبي المسيحي .
كانت أوروبا جنة قبل أن يصلها ياجوج وماجوج والمفسدون في الأرض لنشر الرعب والأزبال والحقد والكراهية.
أن يعرف كل واحد منا أن أوروبا لا حاجة لها بالشعوب الميتة التي لا تنتج وتتكاثر في الإنجاب لتمتلأ السجون بهم لاحقاً.
مقبول مرفوض
-2
-17-
ABARAN
13 مارس 2017 - 21:09
إلى مواطن من الريفNO15 أمثالك لا يستحقون الرد أيها السفيه.
إذا كنت عبداً مأجور فهذا شأنك وهناك أمثال منك يعيشون في الريف يسجدون ويركعون ويبوسون الأيدي والزرواطة من فوق.
أما الخنزير التركي قرد دوغان فقد حفر حفرة لنفسه مع الإتحاد الأوروبي الصناعي والمتحضر ومع شعبه وخاصةً الشعب الكـــردي المظلوم من قبل خنازيـــــر آل عثمان
وتلك الأيـــام نداولهـا بين النـــاس
مقبول مرفوض
-1
-18-
14 مارس 2017 - 01:21
هاذ اردوغان ساهم في اسهم الأحزاب المتطرفة واعطى لهم دفعة قوية لم تكون في الحسبان في اخر لحضة من المبارة
مقبول مرفوض
0
-19-
ابن الريف
14 مارس 2017 - 12:05
المعلق رقم 15 مالو مع الاخ ABARAN ياك ما كايجيه شي حاجة قرد دوغان اوجه لك هادوك اللكمات.
مقبول مرفوض
0
-20-
لا ترضى عنك اليهود والنصار حتى تتبع ملتهم
14 مارس 2017 - 14:25
كل واحد كيف يبوح والحقيقة معدومة عندهم ونسوا ويتناسو ماضي هذه الدول اللواتي تعيش وتعيش معها القليل من مسروقهم الاستعماري هنا وهناك وما زالوا يعملون عن ذلك والفايق افق والنائم له رأيه
مقبول مرفوض
0
-21-
مغربي
15 مارس 2017 - 14:35
أظن أن عنوان المقال كان يجب أن يكون : عمدة روتردام يمنع وزيرة تركية من القيام بحملة دعم استفتاء حول توسيع صلاحيات الرئيس التركي أردوغان على الأراضي الهولندية.
أما الذين يسبون بعضهم بعضا، فأقول لهم كفى. كونوا في المستوى و ابتعدوا عن هذه الأساليب التي لا تشرف أحدا.
مقبول مرفوض
0
-22-
edresi
18 مارس 2017 - 03:47
انتم مجرد حبوانات
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية