English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

الكلمات الدليلية:

حراك الريف

الرئيسية | في الواجهة | حراك الريف يعري حقيقة الأحزاب ويكشف ضعف النخب الحزبية

حراك الريف يعري حقيقة الأحزاب ويكشف ضعف النخب الحزبية

حراك الريف يعري حقيقة الأحزاب ويكشف ضعف النخب الحزبية

 أبانت الأحزاب السياسية المغربية عن فشلها في تأطير المواطنين، وأداء دور الوساطة بين الدولة والمواطنين. وكشف حراك الريف المغربي، المتواصل منذ مصرع بائع السمك، محسن فكري، تضارب مواقف الأحزاب حيال ما يجري في الحسيمة من مسيرات احتجاجية، طلباً لتحسين ظروف عيش السكان و»رفع العسكرة» عن المنطقة.

ففي الوقت الذي خرجت فيه أحزاب الأغلبية في بداية الاحتجاجات ببيان تتهم فيه بعض نشطاء الحراك بأنهم يريدون الانفصال ويتلقون دعماً من الخارج، مما زاد من حدة الإحتجاجات وتصعيد وتيرة الاحتقان. حاولت فيه أحزاب المعارضة أن تمسك بالعصا من الوسط، من خلال التأكيد على شرعية مطالب المحتجين، وضرورة الحفاظ على استقرار المملكة.

فالبرغم من أن الدستور المغربي، ينص على أن دور الأحزاب السياسية يتمثل في تأطير المواطنات والمواطنين وتكوينهم السياسي، وتعزيز انخراطهم في الحياة الوطنية، وفي تدبير الشأن العام، والمساهمة في التعبير عن إرادة الناخبين يرى مراقبون للشأن السياسي في المغرب، أن العديد من الأحزاب السياسية في المغرب اليوم أضحت تعتبر السياسة وتنظر إليها كوسيلة لتدبير العلاقات مع الدولة وإهمال تدبير العلاقات مع «الشارع». وفي هذا الصدد، قال جمال بن دحمان الأستاذ المتخصص في تحليل الخطاب بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء: «لم تكن الأحزاب السياسية في مستوى أدوارها في التأطير والمواكبة والوساطة، وارتبكت أخطاء استراتيجية في تدبيرها لمجريات الأحداث، ويمكن تصنيف المواقف الى ثلاثة: الموقف الأول مثله التدبير الكارثي للأحزاب المشكلة للحكومة من خلال مواقفها المتدبدبة والمتناقضة والمرتبكة، أما الموقف الثاني فمثلته الأحزاب التي اعتبرت الأحداث فرصة لتقوية شروط المطالَب الراغبة في ترسيخ العدالة الاجتماعية والمجالية والبناء الديمقراطي الحقيقي وهي بذلك تركب على الحركية المطلبية دون تمكينها من أجوبة تتجاوز بها لحظة الاحتقان، أما الموقف الثالث فتمثله أحزاب بقيت خارج التغطية وكأن الأمر يتعلق بأحداث في بلد أخر».

وأضاف في تصريح لـ «القدس العربي» قائلا: «لقد كشفت أحداث الريف، هشاشة المشهد الحزبي وحاجته لجرعات إصلاح قوية وتفعيل الديمقراطية الداخلية والتخلص من أي وصاية والعمل على امتلاك نجاعة الاقتراح والمبادرة والجرأة على طرح المواقف من دون حسابات ضيقة علما أننا بذلك نطمح إلى وجود أحزاب قوية لأن الأحزاب أساس الديمقراطية، وبدونها يصبح كل حديث عن المؤسسات من باب المجاز».

ويرى نبيل الأندلوسي، المستشار البرلماني لحزب العدالة والتنمية عن جهة طنجة تطوان، أن من الخطورة بمكان أن يصل المواطن إلى قناعة مفادها أن الثقة لم تعد في الدولة وفي النخب الحزبية، وإذا فقد هذه الثقة يصعب أن نقنعه بوجود وسطاء أو مؤسسات، ممكن أن تترافع على مطالبه الاجتماعية والاقتصادية والحقوقية.

وهو يرجع أسباب غياب الأحزاب السياسية والنقابات وجمعيات المجتمع المدني في تأطير حراك الريف، إلى الدولة من خلال المس بالعملية الانتخابية الذي ينتج عنها بروز هيئات انتخابية صورية ليس لها أي امتداد شعبي. «الدكاكين السياسية» هي صفة أصبحت لصيقة بالأحزاب السياسية، التي وصفها نشطاء الحراك الشعبي بـ«العصابة»، الشيء الذي جعل الدولة في مواجعة مباشرة مع الشارع. 

واعتبر عبد الحفيظ اليونسي، أستاذ العلوم السياسية، أن الأحزاب المغربية فقدت دور الوساطة بين المواطن والدولة، وضعفت مكانتها في التأطير السياسي، بسبب الأزمات الداخلية المفتعلة، والدور الذي أدته معظم الأحزاب في الالتفاف على إرادة الناخبين. فغياب الوساطة الحزبية عن حراك الريف، والتي من المفروض أن تقوم بحمل مطالب الشارع وإيصالها للجهات الرسمية، والتفاوض من أجل تلبيتها كان نتاج لغياب ممارسة ديمقراطية حقيقية، كشفت عن خلل عميق يعتري الجسم الحزبي. وقال لـ«القدس العربي»: «في مثل هذه القضايا كان على الأحزاب أن تلعب أدواراً محورية ومفصلية، من خلال إبداء مواقف صريحة ومعلنة بعيدا عن التناقض الصارخ الذي شهدنا من تصريح وتصريح مضاد».

فاطمة الزهراء كريم الله / القدس العربي

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (4 )

-1-
morad lahay
22 يونيو 2017 - 04:52
خليونا انكونوا صراحاء معضم مسيري الدولة غير قادرين على مسؤوليتهم بسبب قلة المعرفة بدون شك. أزمة الريف كانت موقعة مائة في المائة. نظرا لضروفها الاقتصادية والاجتماعية. الكل يعرف أن أهل الريف بدون مناقشة يعيش من أروبا منذ استقلال المغرب. يعني مستقبل شاب الريف اقتصاديا كان داءما من أروبا اما عن طريق الزواج أو بالدراسة أو بطريقة غير شرعية.منذ ازمة البنكية الدولية أغلقت أروبا أبوابها مباشرة على الدول العالم الثالث واختارت أروبا أن تتوسع في اتحادها مع اروبا الشرقية وعرقلت قوانين الأجانب. قبل 5 سنين كثير من المهاجرين كانوا مقمين في اسبانيا مثلا بطريقة تطوعية رجعوا إلى المغرب. كيف تري الآن دولة المغرب مستقبل شاب الريفي؟ هل يفكر الآن المخزن ان بواسطة الاعتقالات والاختطافآت والعسكرة أن يحلل الأزمة؟ never never.هذه الإجراءات خطيرة جدا جدا. الحراك الشعبي جاء بطريقة سلمية لو كانت الدولة المغربية ذكية وعبقرية لعتبرته احسن هدية لها. ولكن مع الاسف الدولة يسيرها مسؤولين مرضين بالتخلف، المصلحة الشخصية والانآنية.
مقبول مرفوض
3
-2-
ملاحظ
22 يونيو 2017 - 10:18
تطرحون موضوعا هام للنقاش، لكن لا تقدمون أية وصفة تحليلية علمية لربط الأسباب بالنتائج، وضعية الأحزاب، ظروف ميلادها و طرق اشتغالها ،الفصل بين التي تحكم والتي لا تحكم،شروط الممارسة السياسية ، وهي مواضيع يجب استحضارها لتركيب صورة تقريبية الى القاريء ، مع الإستغناء للأحكام القيمية السهلة
مقبول مرفوض
2
-3-
فريدة
22 يونيو 2017 - 15:43
الريف المغربي عرى عورة الأحزاب السياسية عكس الريف الاسباني الدي يعيش في ديمقراطية حقيقية ادا قرنا مدن الريف الاسباني مليلية سبة مع مدن الريف المغربي كل الناظور والحسيمة هناك فرق شاسع جدا
مقبول مرفوض
4
-4-
محند
22 يونيو 2017 - 18:54
حراك الريف عرى كل من يؤمن بثالوث المخزن اللعين:
العبودية
والاستبداد
والفساد
عاشت الشعوب الحرة التي تؤمن بثالوثها العظيم:
الحرية
والكرامة
والعدالة
تحية حارة لجميع المناضلين والمناضلات الذين يشاركون باراءهم على هذا الموقع الحر. نشكر اخواننا الساهرين على هذا الوقع والذين يبذلون مجهوداتهم الغير السهلة لمواكبة الاحداث ونقل الاخبار. انها كما يقال مهنة المتاعب.
تحية عالية لاخواننا واخواتنا في الحراك الصامد حتى تحقيق المطالب المشروعة والعادلة واطلاق جميع المختطفين من نشطاء الحراك. الف تحية لاخواننا واخواتنا من نشطاء الحراك الذين يقبعون في سجون الخزي والعار ظلما وعدوانا. انكم اشرف الشباب والشابات لانكم تؤمنون بالحق والحرية والكرامة والعدالة. شكرا لكم الف شكر نعم لقد عريتم دولة المخزن وعصاباته المجرمة في الحكومة والبار. لمان والاحزاب وكل من يدور في فلك ثالوثهم اللعين: العبودية والاستبداد والفساد. ان حضيرة خنزير اطهر من اطهرهم. اننا معكم حتى اطلاق سراحكم وتحقيق المطالب والحقوق المشروعة. حراكنا المبارك حرك ما كان راكدا وثابتا وهو يحرك وسيحرك الركود والجمود وهو منتصر لان الحق والشعوب الحرة معه. تحية عالية لناصر الزفزافي الذي شرب من قيم مولاي موحند ونيلسون مانديلا وغاندي. لا حلاوة ولا فرحة العيد واخواننا يقبعون في زنازن الخزي والعار وعاءلاتهم يتالمون لفقدان فلذات اكبادهم. وهل يحلو لكم العيد ايها المؤمنون؟ اين انسانيتكم؟ والله انكم اكبر عصابة اجرامية على وجه الارض. لقاءكم عما قريب وجه لوجه مع الاحرار للحساب والعقاب امام محكمة العدل الدولية في لاهاي.
مقبول مرفوض
6
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية