English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

الكلمات الدليلية:

ثويزا, الناظور, العروي

الرئيسية | في الواجهة | "ثويزا فايسبوكية" تُخرج أحد معتقلي حراك العروي من السجن

"ثويزا فايسبوكية" تُخرج أحد معتقلي حراك العروي من السجن

"ثويزا فايسبوكية" تُخرج أحد معتقلي حراك العروي من السجن

وجد أحد معتقلي الحراك الشعبي بمدينة العروي، نفسه وسط السجن رغم الضوء الأخضر الذي أشعله القضاء لخروجه من زنازن السجن المحلي بالناظور، بعد أن قضت المحكمة بتمتيعه بالسراح مع آداءه لكفالة مالية قدرها مليون سنتيم.

هذه الكفالة لم يَجد المعتقل بلال ولاد كنون سبيلاً لتسديدها نظراً لوضعه الاجتماعي الهش، حيث عجز عن آداء هذا المبلغ المالي الذي قضت به المحكمة، لتُقّرر ادارة السجن المحلي بالناظور الاحتفاظ به داخل زنزانته في الوقت الذي غادر فيه أسوار السجن عدد من المعتقلين الآخرين عن حراك العروي، بينهم من برأته المحكمة ومن قضت في حقه بالحبس موقوف التنفيذ.

هذه الحالة دفعت عدد من النشطاء الى إطلاق نداء على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" من أجل جمع مبلغ 10000 درهم لدفع الكفالة للمعتقل بلال من أجل تمكينه من الحرية وقضاء عيد الأضحى في كنف عائلته.

دعوة التضامن المالي مع المعتقل بلال انتشرت كالنار في الهشيم وسط الصفحات الريفية على الـ"فايسبوك"، ليتمكن أصحاب المبادرة من جمع المبلغ المَطلوب في ظرف 24 ساعة، بفضل المساهمات التي تبرع بها نشطاء ومواطنون من مختلف المناطق، بطريقة وصفها أحد المدونين بـ"ثويزا فايسبوكية".

هذا وباشر أصحاب المبادرة الاجراءات القانونية بالتنسيق مع محامي المعتقل، حيث تم دفع الكفالة لفائدة بلال ولاد كنون، ومن المنتظر أن يُغادر الأخير أسوار السجن في الساعات المقبلة.

دليل الريف

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية