la
la

English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

5.00

  1. رأي : الريف بعد 61 سنة من استقلال المغرب .. ماذا تغير؟ (5.00)

  2. فريد الحمديوي يكتب : حين التقى يوسف بيوسف في سجن عكاشة (0)

  3. فرنسا .. المؤبد لمغربي من الناظور ذبح زوجته وخنق أولاده (0)

  4. المغرب : وفاة 15 امرأة في ازدحام على توزيع مساعدات (0)

  5. إجراءات جديدة للحصول على رخصة السياقة (0)

  6. وزير خارجية فرنسا: سنمنع الصلاة في الشارع العام (0)

  7. اعتقال دركيين بعد هروب بارون مخدرات اثناء نقله من مكناس الى الناظور (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | توقيف جلسة محاكمة الزفزافي من جديد والأخير يصرخ: لقد انتصرنا على المقاربة الأمنية

توقيف جلسة محاكمة الزفزافي من جديد والأخير يصرخ: لقد انتصرنا على المقاربة الأمنية

توقيف جلسة محاكمة الزفزافي من جديد والأخير يصرخ: لقد انتصرنا على المقاربة الأمنية

أصر المعتقل الحراكي البارز ناصر الزفزافي عن أخذ الكلمة خلال جلسة محاكمته ورفاقه من معتقلي الحراك التي تجري أطوراها الآن بالقاعة رقم 7 بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بعد أن مُنع من طرف رئيس الجلسة من الكلمة.

 وبعد أن رفع الزفزافي يده مدة طويلة من اجل لفت انتباه القاضي، صرخ ناصر في وجه رئيس الجلسة قائلاً: "من أجل المصلحة العليا للوطن تسقط كل القوانين.. عطيني نهضر".

ورغم رفض رئيس الجلسة منح الكلمة لناصر الزفزافي، أصر الأخير عن الكلام ليقول وسط القاعة: "لأنكم تعرفون أنها كلمة الحق لذلك تمنعونها .. أوجه ندائي لأبنائنا في الريف، لقد انتصرنا على المقاربة الأمنية"، مضيفا "إرادة الشعب من إرادة الله" قبل أن يقول بصوت عالي ورجال الشرطة يُحاولون إقتياده إلى القفص الزجاجي "لقد حاولوا اغتصابنا".

كلمات الزفزافي أشعلت القاعة من جديد حيث ردّد الحاضرون شعارات من قبيل "الموت ولا المذلة .. الموت ولا المذلة"، ويتجاوب معها المعتقلون بنفس الشعار ليتم رفع الجلسة من جديد و واقتياد الزفزافي ورفاقه إلى داخل القفص الزجاجي، حيث سمع وهو يقول لأحد رجال الأمن"متدفعنيش.". متدفعنيش"، في الوقت الذي شوهد فيه والد الزفزافي متأثرا وعيناه تدمعان.

دليل الريف

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
nouar
24 أكتوبر 2017 - 16:11
رجل ولا الرجال..شامخ كالجبال..فصيح بلا تردد ولامواربة.لانفاق ولامجاملة.لالبيع القضية ولا للمساومة.الحق حق لاتنازل والموت أرحم ولاللمذلة.ريفي اْنا ومغربي وإنسان قبل كل شئ.قهرني الظلم والقمع كما آبائى واْجدادي؛باسمهم واْقراني أقسمت اْن اْقهر القهر واْهزم القمع والظلم .واْرفع الحصار عن حيي وقريتي ومدينتي,قالوا :في البلد لاتوجد عدالة والحكم لصاحب الجلالة.قلت نعم ربما يبدو كذلك لكن الحق اْولى بالجلالة والمهابة .
مقبول مرفوض
6
-2-
moha-rifi
24 أكتوبر 2017 - 19:09
:قالها مدويا :
"سلمية سلمية لا حجرة لا جنوية"؛
:فكان الرد عليه :
:الموت شنقا أو رميا بالرصاص
: أتكلم هنا عن حقيقة ثورة 28 أكتوبر: وعن الجلسة الاولى لمحاكمة مجموعة من معتقلي حراك الريف،
مقبول مرفوض
-1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية