la
la

English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. السلطات المحلية تطلق عملية لتحرير الملك العام بامزورن وبني بوعياش (0)

  2. حريق يشب في غابة لاشجار الارز غرب اقليم الحسيمة (0)

  3. الحسيمة.. 4 سنوات سجنا نافذا لمتهم بالتحريض ضد الوحدة الوطنية (0)

  4. اعتقال متهم باضرام النار في غابة نواحي الحسيمة والجهود تتواصل لاخمادها (0)

  5. اغناج : ادارة عكاشة تلوح بتفريق معتقلي الحراك على سجون خارج البيضاء (0)

  6. اربعة اسواق نموذجية بإقليم الناظور لاستعاب الباعة المتجولين (0)

  7. دورية اسبانية تفشل في اعتراض زورق محمل بالحشيش قرب سبتة (فيديو) (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | اجتماع مغربي اسباني لبحث تدبير افضل لعملية العبور مرحبا 2018

اجتماع مغربي اسباني لبحث تدبير افضل لعملية العبور مرحبا 2018

اجتماع مغربي اسباني لبحث تدبير افضل لعملية العبور مرحبا 2018

عقدت اللجنة المغربية الإسبانية المشتركة المكلفة بعملية “مرحبا 2018” اجتماعا يومي 9 و10 ماي الجاري في المضيق لبحث التدابير التي يتعين اتخاذها لضمان أفضل الظروف لسير عملية العبور.

وشكل هذا الاجتماع، الذي ترأسه كل من الوالي مدير الهجرة ومراقبة الحدود بوزارة الداخلية، خالد الزروالي، ونائب كاتب الدولة في الداخلية الإسبانية، لويس أغيليرا رويز، مناسبة لبحث الآليات التي سيتم وضعها في البلدين بهدف ضمان انسيابية حركة المرور والسلامة والأمن، وإجراءات القرب والدعم والمساندة المقدمين للمغاربة المقيمين بالخارج.

وفي هذا الإطار، تمت المصادقة على مخطط أسطول مهم لضمان حركة نقل بحرية في ظروف جيدة، واتخاذ تدابير السلامة، لا سيما على مستوى تفتيش السفن، إلى جانب إنشاء لجنة مشتركة تضمن جودة الخدمات المقدمة للمسافرين وزيادة عدد العناصر المعبأة من أجل تعزيز الأمن.

كما ناقش الطرفان خدمات القرب والمساعدة المزمعة خلال عملية “مرحبا 2018″، والتي تضطلع فيها مؤسسة محمد الخامس للتضامن بدور مركزي من أجل مواكبة عودة المغاربة المقيمين بالخارج.

ولهذا الغرض، تعتزم مؤسسة محمد الخامس للتضامن تعبئة أكثر من 1230 عنصرا، بمن فيهم المساعدات الاجتماعيات والأطباء والممرضون والمتعاقدون، وبالتالي ستكون متواجدة في عدة مواقع (باحات الاستراحة والموانئ والمطارات) على الصعيد الوطني وفي الخارج.

كما نوه الطرفان بمستوى التنسيق الممتاز والتآزر في الإجراءات المتخذة، ما يجعل “عملية مرحبا” لهذه السنة عملية غير مسبوقة من حيث تدبير حركة المرور، وقررا تعزيز التنسيق بين نقاط الاتصال والتدبير الأفضل للمشاكل القائمة والتنبؤ بها، لا سيما في فترات الذروة.

وشكل هذا اللقاء، أيضا، مناسبة للتذكير بالرعاية الملكية السامية تجاه أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وإبراز تشبث الجالية المغربية بوطنها الأم.

و م ع 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
Mo roterdam
11 مايو 2018 - 20:20
اول ما يجب القيامبه مطاردة اللصوص وقطاع الطرق في اسبانيا الذين يستغلون هذا الموسم لاصطياد الضحايا باستعمال الحيل والخدع.فأطلب من اخواننا الراغبين في الذهاب الى المغرب ان يآخذوا الحيطة والحذر.اما الحكو متين المغربية والإسبانية فلا يجب علينا ان ننتظر منهم شيآ لأن الجالية بالنسبة اليهما بقرة حلوب..
مقبول مرفوض
3
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية