English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. في اول سؤال شفوي لها .. فاطمة سعدي تترافع في البرلمان من أجل الأمازيغية (فيديو) (1.00)

  2. رئيس جماعة امزورن ينفي حرمان ساكنة النكور من برنامج التأهيل (0)

  3. قتيلين و4 جرحى اثر انقلاب سيارة اجرة كانت قادمة الى الحسيمة (0)

  4. بلدية في إسبانيا ترفض إيواء مهاجرين سريين من منطقة الريف (0)

  5. الحسيمة.. الاحرار يدخل الانتخابات الجزئية بامرابطن بأكبر عدد من المرشحين (0)

  6. مديرية الارصاد تتوقع رياح قوية بإقليمي الحسيمة والدريوش (0)

  7. جزائري يلقي بنفسه من اعلى بناية في مدينة الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | أخبار 24 ساعة | القدس العربي: غلاء الأسعار وتداعيات حراك الريف فرمل تطور السياحة الصيفية بالمغرب

القدس العربي: غلاء الأسعار وتداعيات حراك الريف فرمل تطور السياحة الصيفية بالمغرب

القدس العربي: غلاء الأسعار وتداعيات حراك الريف فرمل تطور السياحة الصيفية بالمغرب

تراجعت نسبة المهاجرين المغاربة الذين يزورون المغرب سنويًا عند عطلة كل صيف خلال هذا الموسم 2018، وتقف أسباب متعددة وراء هذا التراجع الذي قد لا يكون مؤقتًا، بل بداية منعطف، علمًا أن المغرب يبذل مجهودات للحفاظ على العلاقات مع الهجرة.

ويقول حفيظ أبو سلامة، صاحب وكالة سفر في مدينة تطوان شمال المغرب: «هذه السنة تراجعت مبيعات التذاكر بشكل لافت، كثير من الزبائن اشتكوا لنا غلاء التذاكر، وفضل الكثير منهم عدم زيارة المغرب». الأمر نفسه بالنسبة للعديد من وكالات الأسفار في الجانب الإسباني، وتحديدًا في الجزيرة الخضراء، الذين أكدوا هذا المعطى لجريدة القدس العربي. كما وقفت جريدة القدس العربي في عدد من المناسبات خلال شهر آب/ أغسطس على ضعف نسبة المهاجرين في موانئ الجزيرة الخضراء وطريفة وموتريل التي تعتبر نقط الإبجار نحو شمال المغرب وشماله الشرقي في حالة موتريل.

وكان شهرا تموز / يوليو، وآب/ أغسطس، عادة ما يشهدا في الماضي ازدحامًا للمهاجرين بسياراتهم للعبور نحو المغرب من مختلف نقط العبور، وخاصة الجزيرة الخضراء، لكن هذه السنة جرى تسجيل ازدحام في الجانب المغربي بمناسبة عودة المهاجرين بعد عيد الأضحى، ويعود جزء من هذا الازدحام إلى عدم وفرة السفن الكافية لنقل المهاجرين.

ولم تقدم السلطات المغربية العدد الحقيقي للمهاجرين المغاربة الذين زاروا المغرب هذا الموسم، ولكنها اعتادت مزج الأرقام من خلال تقديم عدد التذاكر التي يتم بيعها للعبور، أي عدد المسافرين، وهي تشمل المهاجرين والمغاربة المقيمين في المغرب الذين يقضون عطلتهم في أوروبا، ثم الأجانب.

وتعتبر زيارة المهاجرين المغاربة المقيمين في أوروبا للمغرب من أكبر الهجرات في العالم ،إذ خلال شهري تموز/ يوليو وآب/ أغسطس يقصد ما يفوق مليون ونصف المليون المغرب في عملية شبيهة بما يجري في الحدود الأمريكية نحو المكسيك، لكن من سنوات قليلة بدأ التراجع ليسجل هذا الموسم منعطفًا ملحوظًا، ويحصل هذا التراجع في وقت ارتفعت فيه . وتقف أسباب متعددة وراء تراجع زيارة المغاربة للمغرب وأبرزها:

غلاء التذاكر، إذ تعتبر تذاكر العبور البحري من إسبانيا نحو المغرب مرتفعة جدًا مقارنة مع باقي الدول الأخرى، بما فيها الأوروبية، ومن الولايات المتحدة نحو كندا مثلًا، ومن سياتل نحو الغرب الكندي. وكانت السلطات الإسبانية قد قامت بتغريم شركات بملايين اليورو بسبب تلاعبها بأسعار التذاكر في الصيف.

وفي سبب آخر، ثمة غلاء في أسعار السياحة في المغرب، فقد بدأ المغاربة يفرون من المغرب لقضاء عطلتهم في الجنوب الإسباني أو البرتغال بسبب الأسعار المعقولة، وبدورهم بدأ المهاجرون وخاصة من الجيل الثاني والثالث يفضلون التوجه إلى جنوب إسبانيا والبرتغال وكرواتيا وتركيا وتونس واليونان.

في الوقت ذاته، تشهد الهجرة الجيل الثاني والثالث الذي لم تعد تربطه روابط عائلية قوية بعائلاتهم في المغرب، ويعتبر فقدان الروابط العائلية من ضمن العوامل الرئيسية التي تقف وراء هذه الظاهرة.

وهناك سبب رابع رئيسي قد يكون مؤقتًا أو قد يستمر، وهو نداءات نشطاء مغاربة وخاصة الأمازيغ، بمقاطعة المغرب وعدم زيارته، تضامنًا مع معتقلي الحراك الشعبي في الريف. وكان شبان كثر قرروا عدم زيارة المغرب، لا سيما بعدما اعتقلت السلطات المغربية ناشطًا أمازيغيًا من بلجيكا بسبب نشاطه السياسي، وقامت بالتضييق على آخرين. وقد خلقت معالجة الحراك الشعبي في الريف. ومن بروكسيل، يؤكد الناشط المغربي وهو من جذور أمازيغية، سعيد العمراني، لجريدة القدس العربي: «الأحكام القاسية التي صدرت في حق نشطاء الريف كانت سببًا في جعل جزء من مهاجري شمال المغرب من منطقة الريف يقررون عدم التوجه إلى المغرب، والكثير من الآباء والأمهات فضلوا عدم زيارة المغرب خوفًا على أبنائهن الذين كانوا يشاركون في التظاهرات من الاعتقال، كما أن العائلات المغربية في الريف نصحت ذويها بالتريث وعدم زيارة المغرب هذا الصيف».

من مدريد حسين مجدوبي / القدس العربي 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية