English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. .. (0)

  2. مجلس حقوق الانسان ينظم ندوة حول العدالة المجالية وفعلية الحقوق بجهة الشمال (0)

  3. إدارية وجدة تعزل رئيس جماعة الناظور واثنين من نوابه (0)

  4. السلطات الاسبانية تحدد هوية 4 شبان من الناظور قتلوا اثناء محاولة للهجرة (0)

  5. بودرا "يخلق" ازمة داخل الحزب الحاكم في جنوب افريقيا (0)

  6. عائلات معتقلي حراك الريف تدعو للاحتجاج أمام المجلس الوطني لحقوق الإنسان (0)

  7. الحسيمة.. السجن النافذ لقاصر متهم بالعصيان والتظاهر بدون ترخيص (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مشروع لوكالة الشمال يعرض حقينة سد الخطابي بالحسيمة للتلوث

مشروع لوكالة الشمال يعرض حقينة سد الخطابي بالحسيمة للتلوث

مشروع لوكالة الشمال يعرض حقينة سد الخطابي بالحسيمة للتلوث

كشف تقرير المجلس الاعلى للحسابات، عن تعثر مشروع لتطهير السائل بدوار امنود جماعة النكور، تشرف عليه وكالة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لاقاليم الشمال.

واوضحت المجلس في تقريره عن سنة 2018، ان تعثر المشروع راجع الى عدم التزام مختلف المتدخلين بتعهداتهم بإنجاز المشروع المخصص لهذا الغرض، بكلفة إجمالية قدرها 15 مليون درهما.

وقال التقرير ان تعثر المشروع قد يطرح عدة انعكاسات سلبية على البيئة، حيث يمكن لتسرب المياه العادمة على مستوى مركز الجماعة أن يؤدي إلى تلوث حقينة سد محمد بن عبد الكريم الخطابي.

وتجدر الاشار ان هذا المشروع يدخل ضمن مشروع ملكي اطلق في سنة 2009، من خلال اتفاقيتين لإنجاز مشاريع وبرامج للتنمية الاقتصادية والمجالية بعدد من الجماعات والمراكز القروية بالحسيمة، بغلاف مالي إجمالي يناهر 300 مليون درهم. 

وتهم احدى الاتفاقيتين إنجاز برنامج التنمية المجالية لستة مراكز قروية بإقليم الحسيمة بغلاف مالي إجمالي يصل إلى 130 مليون درهم. 

وشمل هذا البرنامج مراكز سيدي بوعفيف وأمنود وتماسينت وأجدير وإساكن وبني حذيفة، ويروم إنجازه خلال ثلاث سنوات تأهيل المراكز المستفيدة وإعادة هيكلتها وتقوية الشبكة الطرقية، وإنجاز أشغال التطهير السائل وتهيئة الفضاءات العمومية والطرقات الرئيسية وبناء مرافق اقتصادية واجتماعية وثقافية ورياضية في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. 

ورغم مرور عشر سنوات على اعطاء انطلاقة هذه المشاريع الا ان اهمها لازال متعثرا لحدود الان وخاصة مشروع تطهير السائل الذي تشرف على انجازه وكالة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم شمال المملكة، حيث لازالت ساكنة هذه المراكز تعاني الويلات من تعثر هذا المشروع حسب ما علمته شبكة دليل الريف.

فعلى مستوى مركز تماسينت مثلا لازالت مياه الصرف الصحي تفرغ في الوديان، وهو ما يهدد صحة المواطنين، ونفس الشيء بخصوص مركز امنود، الذي اصبح تعثر المشروع يهدد حتى حقينة سد محمد بن عبد الكريم الخطابي، وهو ما ينطبق على باقي المراكز.

ورغم ان مشروع الحسيمة منارة المتوسط اطاح بالعديد من الرؤس الا ان مشاريع ملكية اخرى متعثرة منذ سنوات لم تطلها المراقبة والمحاسبة.

دليل الريف 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية